Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

"قوارير" السعوديات يفوز بالنخلة الذهبية في "أفلام السعودية"

فاز إبراهيم حساوي بجائزة أفضل ممثل فيما فازت سمر ششه بأفضل ممثلة

شهدت مدينة الظهران ختام مهرجان أفلام السعودية في نسخته الثامنة (مهرجان أفلام السعودية)

فاز فيلم "قوارير" الذي تشاركت في إخراجه خمس مخرجات شابات بجائزة أفضل فيلم طويل "النخلة الذهبية" في مهرجان أفلام السعودية في دورته الثامنة التي أسدل الستار عليها مساء الخميس بمركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء) في مدينة الظهران.

كما حصد الفيلم جائزتي أفضل سيناريو منفذ وأفضل تصوير سينمائي إضافة إلى الجائزة الخاصة للجنة التحكيم عن عنصر التمثيل.

وفازت سمر ششه بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم (كيان)، فيما فاز إبراهيم الحساوي بجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم (قبل أن ننسى)، وذهبت جائزة أفضل موسيقى لفيلم (كيان) إخراج حكيم جمعة.

وفي مسابقة الأفلام القصيرة، ذهبت جائزة "النخلة الذهبية" لفيلم (زوال) من إخراج مجتبى سعيد، كما حصل فيلم (حوض الأحلام) إخراج مجدولين خالد الحربي على جائزة الفيلم الأول.

وفاز فيلم (جوي) للمخرجة فايزة أمبا بجائزة أفضل فيلم قصير عن مدينة سعودية، كما فاز فيلم (حلم صغير) للمخرجة الإماراتية سراء عبد العزيز الشحي بجائزة الفيلم الخليجي التي استحدثت لأول مرة بهذه الدورة.

وحصل فيلم (من ذاكرة الشمال) للمخرج عبد المحسن المطيري بجائزة أفضل فيلم وثائقي قصير.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال عبد الجليل الناصر، المدير العام لتنمية القطاع وجذب الاستثمار بهيئة الأفلام السعودية في كلمة الختام "لقد حددت استراتيجية الهيئة رؤية تتمثل في ترسيخ مكانة المملكة كمركز عالمي لصناعة الأفلام في قلب الشرق الأوسط، واليوم أصبح هذا المهرجان أحد ركائز تحقيق هذه الرؤية".

وأضاف "نعلم جميعاً أن الطريق الذي بدأه المهرجان منذ 2008 لم يكن سهلاً ولا قصيراً، ولكنه لا يزال مستمراً اليوم، ونحن مستمرون معه في دعم صناعة الأفلام، يداً بيد، مع جميع الشركاء من الجهات الحكومية والجهات غير الربحية والقطاع الخاص والمؤسسات الإعلامية في المملكة".

وكان برنامج المهرجان في دورته الثامنة قد شمل 80 فيلماً تنافس منها 36 فيلماً على 12 جائزةـ إضافة إلى ست ورش تدريبية وست ندوات وست جلسات حوارية.

وعلى هامش المهرجان استقبلت اللجنة مشاركات السيناريو الطويل والقصير، للمنافسة والدخول ضمن برامج تطوير سماها "معمل تطوير السيناريو"، وهأحد البرامج المتخصصة التي يتم العمل فيها على تطوير المشاركات الفائزة، وإعدادها كمشاريع جاهزة للإنتاج.

وتم التحكيم على المشاركات المقدمة، وترشيح خمسة مشاريع سيناريو منها للدخول إلى المعمل، بواقع مشاركتين بسيناريو فيلم طويل، وثلاث مشاركات بسيناريوهات أفلام قصيرة، وسيتم منح المشاركين الفائزين مكافآت مالية عند إتمام البرنامج.

وشهد المهرجان هذا العام تكريم اسم السينمائي السعودي خليل بن إبراهيم الرواف (1895-2000)، واسم المخرج والمنتج الكويتي خالد الصديق (1945-2021)، كشخصيات النسخة التي اختارها ليتم الاحتفاء بها.

المزيد من سينما