Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

7 نجوم خلف إقالة بايرن ميونيخ المفاجئة للمدرب ناغلسمان

أكد المدير الرياضي حسن صالح حميديتش أن الأزمات والمشكلات الانضباطية خلف رحيل المدير الفني الشاب

جوليان ناغلسمان المدير الفني السابق لنادي بايرن ميونيخ الألماني (أ ف ب)

فجر نادي بايرن ميونيخ الألماني مفاجأة مدوية بإقالة مدربه الشاب جوليان ناغلسمان وإعلان التوقيع مع توماس توخيل ليتولى القيادة الفنية للفريق البافاري.

وتعرض بايرن ميونيخ لهزيمة مفاجئة بنتيجة (2-1) على يد مضيفه باير ليفركوزن في استاد "باي أرينا" ضمن مباريات الجولة الـ25 من الدوري الألماني، ليتوقف رصيد العملاق البافاري عند 52 نقطة، مما فتح الطريق أمام ملاحقه بوروسيا دورتموند للتقدم نحو قمة الترتيب برصيد 53 نقطة قبل فترة التوقف الدولي.

وتضاربت الأخبار حول مصير المدرب الشاب البالغ 34 سنة الذي نجح في قيادة الفريق للفوز على باريس سان جيرمان الفرنسي في مباراتي دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا. وقال الصحافي الإيطالي الموثوق فابريزيو رومانو إن بايرن ميونيخ يفكر جدياً في إقالة ناغلسمان، وإن بديله سيكون مواطنه الألماني توماس توخيل.

وبالفعل أعلن بايرن ميونيخ لاحقاً إقالة ناغلسمان وتعيين توخيل الذي كان لا يشغل أي منصب تدريبي منذ رحيله عن تشيلسي الإنجليزي.

وأشارت تقارير صحافية ألمانية خلال الساعات الأولى من الإعلان الرسمي عن إقالة ناغلسمان، إلى أن السبب وراء القرار هو خسارة الفريق لقمة الدوري الألماني، وأن إدارة البافاري رأت في فترة التوقف الدولي فرصة سانحة لإنقاذ الموسم بتغيير المدرب الشاب بالمدير الفني الأكثر خبرة توخيل الذي قاد تشيلسي للقب دوري أبطال أوروبا من قبل.

وخلال الساعات الأخيرة كشفت صحيفة "بيلد" الألمانية أن علاقة ناغلسمان المتوترة مع سبعة من نجوم الفريق كانت السبب الحقيقي وراء رحيله الصادم.

وأشار تقرير الصحيفة الألمانية المقربة من بايرن ميونيخ إلى أن ناغلسمان دخل في أزمة مع الحارس الدولي مانويل نوير - قائد الفريق - وبديله سفين أولريتش، بعد قرار التخلي عن خدمات مدرب حراس الفريق توني تابالوفيتش والاستعانة بالمدرب مايكل ريتشنر من هوفنهايم.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ومثل رحيل تابالوفيتش أزمة للقائد نوير بسبب العلاقة القوية التي تجمعه بالمدرب منذ أن كانا معاً في نادي شالكه، وقد انضم تابالوفيتش إلى بايرن ميونيخ كمدرب لحراس المرمى بعد شهر واحد من توقيع نوير للنادي البافاري في صيف 2011.

وبخلاف أزمة ناغلسمان مع حراس المرمى، لم ينجح المدرب الشاب في تكون علاقة قوية مع لاعبين رئيسين في الفريق مثل سيرج غنابري وليروي ساني وجمال موسيالا وساديو ماني، ولا حتى الوافد الجديد جواو كانسيلو.

وأكد المدير الرياضي لبايرن ميونيخ حسن صالح حميديتش أن قرار إقالة ناغلسمان كانت بسبب وجود أزمات و"بعض المشكلات الانضباطية".

ويبدو أن رحيل ناغلسمان وتولي توخيل تدريب الفريق لن يكون من دون أزمات ولو عابرة، حيث أعرب بعض نجوم الفريق الآخرين عن معارضتهم للقرار مثل جوشوا كيميتش وليون غوريتسكا وتوماس مولر.

وقال لاعب الوسط المخضرم كيميتش في تصريحات إعلامية "بالطبع الأمر غريب، لكن في نهاية الأمر هكذا تسير الأعمال، القليل من الحب والعاطفة وينبغي علينا أن نعرف كيفية التعامل مع الأمر والتعايش مع القرار".

 ووصف غوريتسكا قرار إقالة المدرب بأنه "صادم". وقال "من المثير في هذا العمل مدى سرعة حدوث شيء مثل هذا، كنا نرتبط بعلاقة وثيقة مع جوليان".

اقرأ المزيد

المزيد من رياضة