Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

نشر مقطع فيديو رسوم متحركة إيراني يصور اغتيال ترمب

شريط استفزازي يظهر قوات عسكرية إيرانية وهي تستهدف الرئيس الأميركي السابق في هجوم بطائرة من دون طيار

الرئيس الأميركي السابق في تجمع انتخابي إعداداً للانتخابات النصفية المرتقبة (غيتي) 

نشر المرشد الأعلى لإيران فيديو رسوم متحركة على موقعه الرسمي على الإنترنت يصوّر اغتيال الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب في بادرة صريحة واستفزازية وخلال وقت تشهد إيران محادثات دولية متواصلة جراء برنامجها النووي.

ويظهر الفيديو، الذي نُشر في وقت متقدم من يوم الأربعاء على موقع المرشد الأعلى علي خامنئي، مسؤولين عسكريين إيرانيين يقومون بمناورة مراقبة عالية التقنية باستخدام مركبات مقاتلة مسيّرة وهي تتجه نحو السيد ترمب بينما كان يلعب الغولف في بيئة شبه استوائية مماثلة لمنزله في فلوريدا.

ويأتي الفيديو في أعقاب الذكرى السنوية الثانية لاغتيال الولايات المتحدة القائد والمهندس السابق للعمليات شبه العسكرية السرية الإيرانية في الخارج في 3 يناير (كانون الثاني) 2020.

وأعلنت طهران الأسبوع الماضي عن فرض عقوبات على السيد ترمب و50 مسؤولاً حالياً وسابقاً في الولايات المتحدة زعمت ضلوعهم في عملية قتل سليماني بضربة جوية باستخدام طائرة من دون طيار في بغداد والتي تسببت أيضاً بمقتل أبو مهدي المهندس، الزعيم السابق لميليشيات إيران.

وطالت قائمة العقوبات الإيرانية الرمزية إلى حد كبير الجنرال مارك ميلي، رئيس هيئة الأركان المشتركة ، ومستشار الأمن القومي السابق في البيت الأبيض روبرت أوبراين في حين وصفت الولايات المتحدة العقوبات بأنها عمل استفزازي.

وقال مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان في بيان  رداً على العقوبات: "سنعمل مع حلفائنا وشركائنا لردع أي هجمات تشنها إيران والرد عليها. إذا هاجمت إيران أي مواطن أميركي بما في ذلك الـ 52 شخصاً الذين ذكرتهم بالأمس، فسوف تواجه عواقب وخيمة".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقد سبق لوسائل الإعلام الإيرانية شبه الرسمية أن نشرت أو بثت مواد عنيفة معادية لأميركا.

وفي العام الماضي، جرى تعليق حساب على "تويتر" مرتبط بالسيد خامنئي إثر نشر صورة لظل طائرة من دون طيار فوق صورة للسيد ترمب الممتلئ الجسم وهو يلعب الغولف.

ويشير نشر فيديو ترمب على الموقع الرسمي للسيد خامنئي إلى تصعيد آخر. وكان المقطع الذي استمر دقيقتين قد فاز في مسابقة نظمت لتكريم السيد سليماني، الذي كان على علاقة شخصية بالمرشد الأعلى.

ويبدأ الفيديو بلقطة لشخص يشبه إلى حد كبير ترمب وهو يلعب الغولف في حين يتحرك روبوت بجهاز تحكم من بعد ويتخطى الكاميرات الأمنية ويتم نزع سلاحه من هاكر من بعد.

ويصوّب مشغل الطائرة من دون طيار، الذي يحمل صورة للسيد سليماني وأبو مهدي المهندس على لوحة الكمبيوتر أمامه، سلاحه نحو السيد ترمب ثم ينشر رسالة يتعهد فيها بالانتقام من أحد زملاء الرئيس السابق في لعبة الغولف.

وينتهي الفيديو قبل شن الضربة الجوية.

ويظهر منشور آخر على موقع السيد خامنئي على شبكة الإنترنت باللغة الإنجليزية، عبارة عن هاتف ذكي مكتوب عليه كلمة "الجزاء" ومترجمة إلى لغات عدة.

وقال السيد خامنئي: "إن الذين قتلوا الشهيد سليماني - ترمب ومن هم على شاكلته، سيكونون في عداد المنسيين. ولكن سليماني سيعيش إلى الأبد. سوف يختفي أعداؤه، ولكن بعد أن ينالوا جزاءهم في هذا العالم جراء جريمتهم، إن شاء الله".

وكانت إيران شنت اغتيالات مستهدفة في الخارج، ولكنها طاولت في معظمها مواطنين إيرانيين، لا سيما المنشقين وزعماء الحركات الانفصالية العرقية.

 وتشارك إيران والقوى العظمى، بما في ذلك الولايات المتحدة، في محادثات تهدف إلى إحياء وتعزيز "خطة العمل الشاملة المشتركة" المتمثلة في الصفقة النووية التي تخلى عنها السيد ترمب عام 2015 بسبب سياسة فاشلة من العقوبات والتهديدات الرامية إلى إجبار طهران على التوصل إلى اتفاق أفضل.

© The Independent

المزيد من الشرق الأوسط