Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

يوفنتوس يستعيد الليالي السعيدة محليا وقاريا

يواجه فريق السيدة العجوز في الدور المقبل من الدوري الأوروبي إشبيلية الإسباني الذي أطاح مانشستر يونايتد الإنجليزي

 لاعبو يوفنتوس الإيطالي يحتفلون بالتأهل إلى نصف نهائي بطولة الدوري الأوروبي (أ ف ب)

عاش يوفنتوس الإيطالي ليلة سعيدة، أمس الخميس، حيث توالت عليه الهدايا محلياً وقارياً، إذ استعاد مكانه بين فرق القمة في الدوري الإيطالي واقتنص مقعداً في نصف نهائي مسابقة الدوري الأوروبي.

وشهد ملعب "خوسيه ألفالادي" بالعاصمة البرتغالية لشبونة تأهل يوفنتوس إلى الدور نصف النهائي في بطولة الدوري الأوروبي إثر تعادله بنتيجة (1-1) مع مضيفه سبورتنغ لشبونة في مباراة إياب مثيرة بعد الفوز في ملعبه ذهاباً بهدف من دون رد.

ويواجه يوفنتوس في الدور المقبل إشبيلية الإسباني يومي 11 و18 مايو (أيار) المقبلين بعد أن أطاح الفريق الإسباني مانشستر يونايتد الإنجليزي (5-2) في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

وقال ماسيميليانو أليغري مدرب يوفنتوس "صمدنا وقمنا بالأمور على نحو جيد في بداية الشوط الثاني، لكن علينا أن نتعامل مع فرصنا بصورة أفضل، كنا نعرف أن المباراة ستكون صعبة لكننا حققنا نتيجة طيبة".

وأضاف "كنت أتوقع إشبيلية في قبل النهائي لأكون صريحاً، إنه فريق تصعب مواجهته، لقد فاز بالدوري الأوروبي كثيراً لذا بالطبع يحظى بأفضلية، كانت مؤشرات المباراة الأخيرة في مانشستر لصالحه، كان هذا شعوري".

وتقدم يوفنتوس مبكراً بفضل لاعب الوسط أدريان رابيو الذي هز الشباك من مسافة قريبة في الدقيقة التاسعة.

وأدرك ماركوس إدواردز جناح سبورتنغ التعادل من ركلة جزاء في الدقيقة 20 بعد تدخل رابيو ضد مانويل أوغارتي داخل منطقة الجزاء.

وقبل ساعات قليلة من تأهله إلى المربع الذهبي في البطولة الأوروبية، استعاد نادي السيدة العجوز موقعه في المراكز الأربعة الأولى بدوري الدرجة الأولى الإيطالي حيث ألغت أعلى هيئة رياضية في إيطاليا حكماً بخصم 15 نقطة من رصيده بسبب صفقات انتقال لاعبين.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقبل ثماني مباريات من نهاية الموسم الحالي رفع هذا القرار يوفنتوس من المركز السابع إلى الثالث في الدوري برصيد 59 نقطة متأخراً بفارق 16 نقطة عن نابولي المتصدر، ليعود إلى المراكز المؤهلة للعب في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وجاء قرار مجلس الضمان الرياضي بعد أن طعن يوفنتوس، أنجح أندية كرة القدم الإيطالية، ضد حكم محكمة متخصصة في شؤون كرة القدم صدر في يناير (كانون الثاني) الماضي بعد تحقيق في تعامل يوفنتوس وغيره من الأندية في صفقات انتقال اللاعبين.

وعلى رغم قبول طعن يوفنتوس جزئياً، فإن المجلس لم يبرئه من ارتكاب مخالفات، لكنه قرر أن محكمة أخرى معنية بشؤون كرة القدم مؤلفة من قضاة آخرين ينبغي أن تبدأ النظر في القضية ضد يوفنتوس ومسؤوليه والتوصل إلى عقوبة مناسبة.

وقال المدعي العام المعني بشؤون الرياضة أوغو توسر في جلسة استماع، إن الخطوات التي اتبعتها السلطات صحيحة، لكنه قال إن عدد النقاط المخصوم يحتاج لإعادة النظر في حكم جديد.

وقال ماوريتسيو بيلاكوزا محامي يوفنتوس في يناير الماضي إن القرار "شابته أخطاء كثيرة" ويجب إلغاء الحكم.

وكانت أولى هدايا الساعات الأخيرة ليوفنتوس هي تمكينه من فتح ملعبه بالكامل أمام نابولي في الدوري الإيطالي، الأحد المقبل، بعد قبول طعن تقدم به ضد قرار غلق المدرج الجنوبي على خلفية هتافات عنصرية تعرض لها روميلو لوكاكو مهاجم إنتر ميلان.

وأعلن الاتحاد الإيطالي للعبة أن يوفنتوس سيكون بمقدوره فتح ملعب "أليانز" بالكامل بعد إلغاء العقوبة التي أصدرها أحد القضاة المتخصصين في الشؤون الرياضية.

وصدرت العقوبة بعد سماع هتافات عنصرية قادمة من تلك المنطقة خلال مباراة ذهاب الدور قبل النهائي لكأس إيطاليا التي انتهت بالتعادل (1-1) أمام إنتر.

وذكرت وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) أن يوفنتوس منع اثنين من مشجعيه من دخول ملعبه بعد انتشار لقطات فيديو للواقعة.

اقرأ المزيد

المزيد من رياضة