Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

السوق السعودية تتراجع 0.5 في المئة بسيولة 10.5 مليار دولار

انخفاض معظم البورصات الخليجية

بلغت كمية الأسهم المتداولة في السوق السعودية الثلاثاء 30 نوفمبر الحالي، 289 مليون سهم، تقاسمتها أكثر من 430 ألف صفقة (أ ف ب)

أغلق مؤشر الأسهم السعودية الرئيسة اليوم الثلاثاء 30 نوفمبر (تشرين الثاني)، في المنطقة الحمراء منخفضاً بـ48.80 نقطة بنسبة 0.5 في المئة ليقفل عند مستوى 10761.80 نقطة في أدنى إغلاق منذ يوليو (تموز) الماضي، وبتداولات بلغت قيمتها 10.5 مليار ريال (2.67 مليار دولار). وبلغت كمية الأسهم المتداولة 289 مليون سهم، تقاسمتها أكثر من 430 ألف صفقة، سجلت فيها أسهم 129 شركة ارتفاعاً في قيمتها، فيما أغلقت أسهم 69 شركة على تراجع.

وأوضح الباحث المالي عبد العزيز الرشيد أن "السوق أنهت شهر نوفمبر على تراجع بـ940 نقطة وبنسبة 8.1 في المئة، وهي أول خسائر شهرية للمؤشر منذ ديسمبر (كانون الأول) 2020"، مبيّناً أن "التغيّر منذ بداية العام انخفض إلى 23.85 في المئة".

وأشار إلى أن الجلسة شهدت تنفيذ "إم إس سي آي" لتغييراتها في السوق بحسب مراجعتها نصف السنوية لمؤشراتها، وضغطت الأسهم القيادية، بخاصة أسهم البنوك على أداء السوق، في وقت ارتفعت أسهم الشركات ذات الخسائر المتراكمة بالحد الأعلى، وتراجع سهما مصرف الراجحي عند 132.20 ريال (35.24 دولار) (- 2 في المئة) وسابك 108.20 ريال (28.84 دولار) (- 3 في المئة)، كما أنهت أسهم السعودي الفرنسي وينساب والمجموعة السعودية وسبكيم العالمية والمتقدمة وكهرباء السعودية وجرير تداولاتها على تراجع بنسب تراوح بين 1 و5 في المئة.

وأشار إلى أن سهمَي أمانة للتأمين وعناية هبطا بالنسبة القصوى عند 36.95 ريال (9.85 دولار) و33 ريالاً (8.80 دولار) على التوالي، بتداولات كثيفة على السهمين، وسط عمليات جني أرباح بعد مكاسب الجلسات الماضية، فيما صعدت أسهم 129 شركة تصدرتها أسهم الباحة وريدان والأسماك وتهامة للإعلان وكذلك الكابلات بمكاسب بالحد الأقصى (10 في المئة)، علماً أن تلك الشركات لديها خسائر متراكمة، كذلك ارتفعت أسهم إميانتيت وجاكو وكذلك البحر الأحمر بنسب تراوحت بين 7 و6.5 في المئة.
وكانت أسهم شركات الباحة وريدان والأسماك وتهامة والكابلات السعودية الأكثر ارتفاعاً، أما أسهم شركات عناية وأمانة للتأمين وإسمنت القصيم وجرير والمتقدمة الأكثر انخفاضاً في التعاملات، بحيث تراوحت نسب الارتفاع والانخفاض ما بين 10.00 في المئة و9.96 في المئة.

وكانت أسهم شركات دار الأركان والإنماء والتصنيع وكيان السعودية وأرامكو السعودية هي الأكثر نشاطاً بالكمية، كما كانت أسهم شركات الراجحي وسابك وأرامكو السعودية والإنماء والأهلي هي الأكثر نشاطاً في القيمة.
كما أغلق مؤشر الأسهم السعودية الموازية (نمو) مرتفعاً 194.83 نقطة ليقفل عند مستوى 22.526.77 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها 39 مليون ريال (10.40 مليون دولار). ووصلت كمية الأسهم المتداولة إلى أكثر من 860 ألف سهم تقاسمتها 2864 صفقة.

البورصة الكويتية تعود إلى الانخفاض

من جانب آخر، أغلقت بورصة الكويت تعاملاتها على انخفاض مؤشر السوق العام بمقدار 161.51 نقطة ليبلغ مستوى 6789.96 نقطة بنسبة انخفاض 2.32 في المئة، ووصلت كمية الأسهم المتداولة إلى 423 مليون سهم عبر 18002 صفقة نقدية بقيمة 122.7 مليون دينار كويتي (405.5 مليون دولار).

وهبط مؤشر السوق الرئيس 66.24 نقطة، ليبلغ مستوى 5718.92 نقطة بانخفاض قدره 1.14 في المئة، من خلال تداول 240.7 مليون سهم عبر 8220 صفقة نقدية بقيمة 23.7 مليون دينار كويتي (78.3 مليون دولار). وهبط مؤشر السوق الأول 204.68 نقطة، ليبلغ مستوى 7345.47 نقطة، بنسبة تراجع 2.71 في المئة، من خلال تداول 182.3 مليون سهم عبر 9782 صفقة بقيمة 99 مليون دينار كويتي (327 مليون دولار).

استمرار الانخفاض في الدوحة ومسقط والمنامة

وفي الدوحة، سجل المؤشر العام لبورصة قطر، انخفاضاً بمقدار 85.05 نقطة، أي ما نسبته 0.74 في المئة، ليصل إلى 11386 نقطة، وتم خلال الجلسة تداول 196.531 مليون سهم بقيمة 1.037 مليار ريال قطري (284.81 مليون دولار)، نتيجة تنفيذ 15371 صفقة في جميع القطاعات. وشهدت الجلسة ارتفاع أسهم 17 شركة، بينما انخفضت أسعار 26 شركة أخرى، فيما حافظت شركة واحدة على سعر إغلاقها السابق.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

كما أغلق مؤشر بورصة مسقط عند مستوى 4000.35 نقطة منخفضاً بـ 117.9 نقطة وبنسبة 2.86 في المئة، مقارنة بآخر جلسة تداول التي بلغت 4118.22 نقطة، ووصلت قيمة التداول إلى 4.211 مليون ريال عماني (10.95 مليون دولار)، مرتفعة بنسبة 157.8 في المئة، مقارنة بآخر جلسة تداول التي بلغت 1.633 مليون ريال عماني.

وفي المنامة، أقفل مؤشر البحرين العام عند مستوى 1,729.60 بانخفاض وقدره 24.39 نقطة عن معدل الإغلاق السابق، وذلك عائد إلى تراجع مؤشر قطاع الاتصالات وقطاع المال وقطاع الصناعات وقطاع المواد الأساسية وقطاع العقارات. في حين أقفل مؤشر البحرين الإسلامي عند مستوى 707.26 بانخفاض وقدره 9.49 نقطة عن معدل إغلاقه السابق.

وبلغت كـمية الأسهـم المتداولة 2.919 مليون سهم بقيمة إجمالية قدرها 828.376 ألف دينار بحريني (2.197 مليون دولار) تم تنفيذها من خلال 98 صفقة. وتركز نشاط المستثمرين في التداول على أسهم قطاع المال بحيث وصلت قيمة أسهمه المتداولة ما نسبته 52.17 في المئة من القيمة الإجمالية للأوراق المالية المتداولة.

ارتفاع قياسي لسوق أبو ظبي

في سياق متصل، أنهى مؤشر سوق أبو ظبي للأوراق المالية جلسة الثلاثاء، على ارتفاع بنسبة 0.8 في المئة، عند مستوى 8547 نقطة، ليسجل مستوى قياسياً جديداً، وبتداولات كبيرة بدعم من تداولات سهم اتصالات، بحيث بلغت قيمتها الإجمالية 7.9 مليار درهم (2.15 مليار دولار)، والذي واصل ارتفاعه للجلسة الثانية على التوالي، بنسبة 3 في المئة عند 31.94 درهم (8.70 دولار)، وبتداولات قاربت 166 مليون سهم.

وارتفع سهم "أبو ظبي التجاري" بنسبة 0.4 في المئة وبتداولات قاربت 25 مليون سهم، بينما انخفض سهم "أدنوك للتوزيع" بنسبة 1.9 في المئة وبتداولات قاربت 37 مليون سهم. وانخفض سهم "الدار العقارية" بنسبة 1.7 في المئة وبتداولات قاربت 102 مليون سهم، بينما ارتفع سهم "أبو ظبي الأول" بنحو 1 في المئة وبتداولات قاربت 36 مليون سهم.

وأقفل سهم "دانة غاز" عند سعره السابق وبتداولات تجاوزت 37 مليون سهم، بينما ارتفع سهم "طاقة" بنسبة 4.4 في المئة وبتداولات تجاوزت 66 مليون سهم.

كما أقفل مؤشر سوق دبي المالي مرتفعاً بنسبة 0.4 في المئة، مغلقاً عند 3073 نقطة وسط تداولات بلغت قيمتها الإجمالية 994 مليون درهم (270.62 مليون دولار)، وارتفعت أسهم13  شركة من أصل 34 تم تداولها، بينما انخفضت أسهم 17 شركة، وبقيت 4 شركات على ثبات.

وارتفع سهم "إعمار العقارية" بنسبة 1.7 في المئة وبتداولات قاربت 57 مليون سهم، بينما صعد سهم "الإمارات دبي الوطني" بنسبة 3.1 في المئة وبتداولات قاربت 8 ملايين سهم. وأقفل سهم "سوق دبي المالي" عند سعره السابق وبتداولات قاربت 28 مليون سهم، بينما انخفض سهم "ديار للتطوير" بنسبة 2.3 في المئة وبتداولات تجاوزت 48 مليون سهم. وهوى سهم "الاتحاد العقارية" بنسبة 0.3 في المئة وبتداولات تجاوزت 41 مليون سهم، بينما انخفض سهم "جي أف أتش" بنحو 1 في المئة وبتداولات تجاوزت 29 مليون سهم.

ويتوقف التداول في أسواق المال الإماراتية اعتباراً من الثلاثاء لإجازة يوم الشهيد واليوم الوطني، على أن يُستأنف التداول يوم الأحد الموافق في 5 ديسمبر (كانون الأول) 2021.

المزيد من أسهم وبورصة