Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

متاجر بريطانيا تحض العملاء على الاكتفاء بشراء احتياجاتهم فقط

تؤكد أن المخزونات متينة والموظفين سيعملون على مدار الساعة لإبقاء الرفوف ممتلئة

فرض كورونا وإغلاقاته علاقات جديدة بين المستهلك ومحال السوبرماركت في بريطانيا (غوف.يوكيه)

حضت سلسلة محال السوبرماركت البريطانية "أسدا"، العملاء على "التسوق بعناية" وعدم شراء أكثر مما اعتادوا خلال الإغلاق الوطني الأخير في إنجلترا.

كذلك سَعَتْ تلك السلسلة إلى طمأنة المتسوقين بأن الموظفين سيعملون على مدار الساعة كي يبقوا الرفوف ممتلئة. وأفادت أيضاً بأنها ستزيد عدد مجالات التسليم من 850 ألفاً إلى 900 ألف في الأسبوع مع حلول بداية أبريل (نيسان) بهدف مواكبة الطلب الإضافي.

كذلك ستضع "أسدا" موضع التنفيذ شراكتها مع "أوبر إيتس" التي تشمل عرضاً يتضمن تسليم البضائع إلى المستهلك خلال 30 دقيقة، ويسري في 200 متجر مع بداية فبراير (شباط) 2021.

وللمساعدة في الحفاظ على الأمان للعملاء، سيتوفر مزيد من المرشدين في المتاجر في حين ستُنظَّف السلال والعربات في شكل أكثر تكراراً، وفق إعلان "أسدا".

وتُستخدَم تكنولوجيا العد التلقائي في المتاجر الأشد ازدحاماً ضمن محال "أسدا"، بهدف التحكم في الوصول والحفاظ على التباعد الاجتماعي. ويأتي ذلك الإعلان بعدما قلّصت "تيسكو" من شراء بعض السلع بما في ذلك ورق التواليت، ومستحضرات غسل اليدين، والرز، والبيض بهدف منع الشراء المذعور وسط الطلب المرتفع.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

في ذلك الصدد، ذكر المدير التنفيذي والرئيس لدى "أسدا"، روجر بورنلي إنه "مع تشديد القيود الخاصة بـ"كوفيد" في مختلف أنحاء المملكة المتحدة بهدف حماية صحتنا، سنستمر في بذل كل ما بوسعنا كي نحافظ على سلامة الزملاء والعملاء في المتاجر، وفق ما يحدث منذ بداية الوباء. ولقد أثبتت مراكزنا التجارية والتوزيع لدينا قدرتها على الصمود في مواجهة تحديات الإغلاق الوطني، ونحن على ثقة في قدرتنا على الاستمرار بتقديم الخيارات والقيمة للعملاء في الأسابيع المقبلة".

أضاف، "إننا نطلب من العملاء أن يؤدوا دورهم أيضاً من خلال الاستمرار في التسوّق على نحو متأن واحترام التباعد الاجتماعي عندما يزورون متاجرنا".

وفي سياق متصل، تعرضت المواقع الإلكترونية لمحال السوبرماركت إلى ضغوط هذا الأسبوع بعدما تسابق المتسوقون على حجز مجالات التسليم قبل الإغلاق الثالث في إنجلترا.

كذلك واجهت سلاسل السوبرماركت الرئيسة مشاكل مع التطبيقات والمواقع الإلكترونية الخاصة بها مساء الإثنين الماضي، بعدما أعلن بوريس جونسون عن القيود الأكثر صرامة في مواجهة كورونا.

وقد واجهت "تيسكو" مشاكل في عملياتها على الإنترنت. وتعطل تطبيق "ساينزبوريز" مؤقتاً. واضطرت "موريسونز" و"أوكادو" إلى وضع المتسوقين في طوابير افتراضية.

استطراداً، حققت محال السوبرماركت مبيعات قياسية بلغت 11.7 مليار جنيه إسترليني (15.93 مليار دولار) في ديسمبر (كانون الأول) 2020، حينما خزّن المتسوقون السلع لعيد الميلاد، في حين أغلقت الحانات والمطاعم أبوابها.

كذلك أفادت شركة "كانتار" للبيانات بأن التجارة استفادت من أربعة مليارات جنيه إسترليني اعتاد المستهلكون إنفاقها على الطعام والشراب خارج المنزل أثناء موسم الأعياد.

© The Independent