Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مارك روفالو يريد فيلماً ينفرد "هلك" ببطولته  

"سيكون ملء الفراغات بين الأحداث التي وقعت لـ هَلْك بين كل تلك الأفلام أمراً ممتعاً"

الممثل مارك روفالو في مهرجان تورونتو للأفلام في 2014 (غيتي)

يريد الممثل مارك روفالو من عالم مارفل السينمائي أن يصنع فيلماً منفرداً تؤدي شخصية "هَلْك الخارق" بطولته المطلقة.

قال الفنان الذي أدى للمرة الأولى شخصية هَلْك، وهو البطل الخارق البديل لبروس بانر في فيلم "المنتقمون" عام 2012، لمجلة "فرايتي" إنه يود لو يرى شخصيته تلك تسير على خطى أخريات مثل "بلاك ويدو" و "لوكي" و"هوك آي" وتحظى بفرصة الانفراد ببطولة مغامرة سينمائية جديدة.

واعتبر روفالو "هناك فكرة أعتقد أنها قد تكون ممتعة حقاً. نحن لم نتابع حياة هَلْك أبداً. لطالماً كان يقف على الهامش نوعاً ما. إنه مثل السمكتين الذهبيتين "روزنكرانتز و وغيلدنستيرن" في أفلام "المنتقمون"، سيكون ملء الفراغات بين الأحداث التي وقعت له بين كل تلك الأفلام أمراً ممتعاً".

يُذكر أن روفالو أشار في لقاء أجرته معه "إندبندنت" في فبراير(شباط) الماضي إلى إجراء مناقشات حول فيلم منفرد، لكن الشركة المنتجة "ما زالت لا تمتلك الحقوق اللازمة لإنتاج الفيلم ولهذا فهو ليس قيد الصنع بشكل جدي. ولكنني عرضتُ بعض الأفكار المختلفة التي أعتقد أنها قد تكون مثيرة للاهتمام"، على حدّ تعبيره.

وكشف الممثل، 52 سنة، خلال اللقاء أن رئيس شركة مارفل كيفن فيغ كان على وشك الاستقالة من منصبه عام 2012 بسبب عدم التكافؤ بين الجنسين في أفلام الامتياز.

وتذكر روفالو أن  فيغ أخبره ذات مرة أنه كان على وشك حثّ رؤسائه في ديزني على إطلاق فيلم ببطولة خارقة أنثوية، لكنه لم يكن متأكداً من إمكانية إقناع رجل الأعمال آيك بيرلمتر الذي كان حينها أكبر مساهم في ديزني، بأن تلك كانت فكرة جيدة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وروى روفالو أنه "عندما كنا نجهز أول فيلم من سلسلة "المنتقمون"، قال لي كيفين فيغ "اسمع، قد لا أكون موجوداً هنا غداً". وتابع موضحاً "لا يعتقد آيك أن أي شخص سيذهب لمشاهدة فيلم تلعب دوره الرئيس بطلة خارقة. لذلك، إذا كنتُ ما زلت هنا غداً، ستعرف أنني انتصرتُ في هذه المعركة".

وتابع روفالو "كانت هذه نقطة التحول بالنسبة إلى امتياز مارفل، لأن كيفين أراد أبطالاً خارقين من أصحاب البشرة السوداء، وبطلات خارقات، وأبطالاً خارقين ينتمون إلى مجتمع الميم (مثليو الجنس ومزدوجو الجنس والمتحولون الجنسيون). لقد قام بتغيير عالم مارفل بأكمله".

© The Independent

المزيد من منوعات