Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

ما التالي في مسيرة أرسنال الذهبية التي لم تكلل بالبطولات الكبرى؟

خسر الفريق اللندني السباق مع مانشستر سيتي للفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز

ميكيل أرتيتا المدير الفني لنادي أرسنال الإنجليزي لكرة القدم (أ ف ب)

ملخص

المدرب الإسباني ميكيل أرتيتا يتعهد أمام جماهير أرسنال ببذل أقصى جهد ممكن في الموسم المقبل للفوز بلقب الدوري الإنجليزي

في الـ22 من ديسمبر (كانون الأول) 2019 أعلن نادي أرسنال الإنجليزي عودة لاعبه الإسباني السابق ميكيل أرتيتا إلى استاد "الإمارات" لتولي منصب مدرب الفريق الأول لكرة القدم خلفاً لمواطنه أوناي إيمري الذي رحل عن منصبه بسبب تراجع النتائج وهبوط الفريق إلى المركز الـ11 في الدوري الإنجليزي الممتاز بعد 18 جولة من بداية موسم (2019 - 2020).

أرتيتا الذي سبق له حمل قميص أرسنال كلاعب في 150 مباراة بين عامي 2011 و2016، كان قد اعتزل اللعب في النادي اللندني ثم تحول إلى التدريب وعمل مساعداً لمواطنه بيب غوارديولا في مانشستر سيتي، قبل أن يوافق على تحمل مسؤولية إعادة بناء فريق جديد لنادي "الغانرز" بهدف العودة إلى منصات التتويج.

وأنهى أرسنال موسم (2019 - 2020) في المركز الثامن، مع تحقيق لقب كأس الاتحاد الإنجليزي، ثم كرر المركز نفسه في دوري الموسم التالي (2020 - 2021) مع اقتناص لقب درع الاتحاد الإنجليزي، ثم تحسن مركزه في موسم (2021 - 2022) ليحتل المرتبة الخامسة، ولكن بدا أن النادي الفائز بالدوري الإنجليزي الممتاز 13 مرة آخرها في موسم (2003 - 2004) لا يزال بعيداً من منافسة مانشستر سيتي وليفربول على لقب بطولة الدوري الأقوى في العالم.

وعلى رغم ذلك دعمت إدارة أرسنال تجربة أرتيتا الواعدة وأنفق النادي 682.74 مليون يورو (742.24 مليون دولار) لضم 23 لاعباً على مدى السنوات الخمس الماضية في سبيل إعادة تشكيل الفريق القادر على مقارعة مانشستر سيتي وليفربول.

وقبل انطلاق موسم (2022 - 2023) بدا أن أرسنال غير قليلاً من استراتيجية تعاقداته بضم المهاجم البرازيلي غابرييل جيسوس من مانشستر سيتي، وزميله الظهير الأيمن الأوكراني أولكساندر زينشينكو، وقائد تشيلسي جورجينيو، ونجم برايتون لياندرو تروسارد.

وظهر أول ملامح نجاح استراتيجية أرسنال باقتناصه صدارة ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز من الجولة الثالثة حتى الجولة الـ31 في الموسم الماضي، مما جعله مرشحاً للتتويج باللقب، لكنه انهار في الجولات الأخيرة أمام ضغط مانشستر سيتي الذي حقق انتصارات متتالية في طريق الفوز باللقب المحلي للمرة الثالثة على التوالي.

وخلال الصيف الماضي كان أرسنال أمام طريقين لا ثالث لهما، إما الاستسلام أمام قوة مانشستر سيتي ومدربه غوارديولا وتعاقداته خلال السنوات الخمس الأخيرة التي تخطت 897 مليون يورو (975.17 مليون دولار)، وإما الاستعداد مجدداً لموسم آخر من مطاردة حامل اللقب.

وقبل انطلاق موسم (2023 - 2024) رفع أرسنال من مستوى تدعيماته إلى فئة النخبة بالتعاقد مع لاعب وسط وست هام يونايتد والمنتخب الإنجليزي ديكلان رايس مقابل 116.6 مليون يورو (126.76 مليون دولار)، ومهاجم تشيلسي والمنتخب الألماني كاي هافرتز نظير 75 مليون يورو (81.54 مليون دولار)، مع استعارة حارس المرمى الإسباني ديفيد رايا من برينتفورد.

وشهد موسم (2023 - 2024) منافسة ثلاثية طاحنة على موقع القمة بين مانشستر سيتي وليفربول وأرسنال، وبعدما كان فريق المدرب أرتيتا المتصدر في الجولات الثامنة والـ13 والـ14 والـ15 والـ17 والـ18، هبط فجأة إلى المركز الثالث بداية من الجولة الـ20 وحتى الجولة الـ27، حينما استبدل مركزه مع مانشستر سيتي وبدأ في الضغط على ليفربول الذي بدأ هو الآخر في التراجع مما أتاح لمانشستر سيتي العودة للقمة من الجولة الـ32.

ومن الجولة الـ34 أصبح الصراع على لقب الدوري الإنجليزي ثنائياً بين مانشستر سيتي المتصدر وملاحقه أرسنال، إذ احتاج الفريق اللندني إلى تعثر الأزرق السماوي على أمل رفع كأس البطولة، لكنه لم يحدث حتى النهاية بسبب فوز فريق المدرب غوارديولا بكل مبارياته ليصل إلى النقطة 91 ويتوج باللقب للمرة الرابعة على التوالي في إنجاز تاريخي بالدوري الممتاز، ويجعل أرسنال وصيفاً برصيد 89 نقطة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتعليقاً على خسارة اللقب قال أرتيتا إن فريقه لا يجب أن يشعر بالرضا بحصوله على المركز الثاني وتعهد أن يواصل الفريق الضغط حتى يحقق اللقب.

وقال المدرب الإسباني للصحافيين "لقد قاموا (لاعبو أرسنال) بعمل رائع وقدموا أقصى ما لديهم لمحاولة الفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز، ولسوء الحظ افتقدنا أشياء قليلة ولم نتمكن من الفوز باللقب الذي أردناه، لأنه يمكنك أن تشعر أنهم كانوا يسعون إليه بشدة".

وفي حديثه أمام الجماهير بعد مباراة إيفرتون على ملعب الإمارات، تعهد أرتيتا بمواصلة الضغط والفوز باللقب.

وأضاف في هذا الشأن، عندما قال للصحافيين في وقت لاحق إنه لا يستطيع تحديد متى قد يأتي ذلك ولكن هناك رغبة شديدة في تحقيق اللقب.

وأضاف "نحن نسير على المسار الصحيح الآن، لذلك نحن في حاجة حقاً إلى بذل مزيد من الجهود لأننا نريد مزيداً حقاً".

وقال المدرب الإسباني إن فريقه يجب أن يشعر بالفخر أيضاً لأنه كان ينافس سيتي الذي وصفه بأنه "أفضل فريق في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز على الإطلاق".

وقال أرتيتا إنه للفوز باللقب الموسم المقبل يجب أن يكون لاعبوه الأساسيون متاحين في كل اللحظات الحاسمة ويجب أن يرتفع مستوى الأداء.

وأشار إلى تفوق أرسنال في الشوط الأول من المباراة التي خسرها أمام أستون فيلا الشهر الماضي، وإلى أن منافسه اللندني توتنهام هوتسبير أهدر فرصة ذهبية لإدراك التعادل عندما تأخر بهدف في وقت متأخر من المباراة أمام سيتي الثلاثاء الماضي.

وحتى يفوز باللقب يتعين على أرسنال التأكد من عدم اضطراره إلى الاعتماد على الآخرين.

وقال أرتيتا "إذا فعلنا ما يجب علينا القيام به فسنكون قريبين أكثر وفي النهاية سنفوز باللقب، متى سيحدث ذلك لا أعرف، ولكن إذا واصلنا الضغط واقتربنا من هذا الحد، فسيحدث ذلك في النهاية".

اقرأ المزيد

المزيد من رياضة