Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مجلس "فيفا" يتيح قاعدة التبديلات الخمسة بصفة دائمة

رفضت أندية الدوري الإنجليزي الممتاز استمرار القاعدة المؤقتة خوفا على تكافؤ الفرص

شعار الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا (رويترز)

أوصى مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، المسؤول عن سن تشريعات اللعبة بالسماح لمنظمي المسابقة حول العالم، بإقرار إجراء الأندية خمسة تبديلات في المباراة الواحدة بدلاً من ثلاثة.

وبدأت هذه القاعدة المؤقتة للمرة الأولى في مايو (أيار) 2020، بسبب تفشي جائحة كورونا، للسماح للأندية باستخدام خمسة لاعبين كبدلاء في المباراة الواحدة بدلاً من ثلاثة للحفاظ على سلامة اللاعبين وسط جدول مزدحم بالمباريات.

وخلال الفترة الأولى لعودة البطولات المحلية والقارية لكرة القدم بعد التوقف الطويل بسبب فيروس كورونا، اضطرت الأندية لخوض المباريات وفق جدول مضغوط، مما أثر في لياقة اللاعبين، وتسبب في إصابات عديدة أغلبها عضلي.

وقال مجلس الفيفا وهيئات كرة القدم والاستشارات الفنية، إن قرار تنفيذ القاعدة يعود إلى منظمي المسابقة، حيث تم تأييد اقتراح لتعديل قوانين اللعبة لجعل الخيار دائماً بعد مطالبات عدة من الاتحادات المحلية وروابط الدوري وكل الأطراف المعنية.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وفي مايو منح مجلس الفيفا منظمي المسابقة خيار السماح للأندية باستمرار استخدام خمسة تبديلات في المباراة حتى نهاية 2022.

وكان الدوري الإنجليزي الممتاز الوحيد بين البطولات المحلية الكبرى في القارة الذي عاد إلى التبديلات الثلاثة في موسم 2020-2021 رغم إعراب بعض المدربين مثل يورغن كلوب وبيب غوارديولا عن مخاوفهما بشأن إرهاق اللاعبين.

وكان الدوري الإنجليزي قد وافق في يونيو (حزيران) 2020، على قاعدة التبديلات الخمسة، ورفع عدد قائمة كل فريق للمباريات إلى 20 لاعباً، لكنها عادت للنظام القديم بعد رفض الأندية استمرار التبديلات الخمسة، وفق تصويت في هذا الشأن باجتماع للمساهمين، في ديسمبر (تشرين الأول) 2020.

وجاء ذلك بسبب خشية الأندية أن تؤدي زيادة التبديلات إلى فرص أفضل للأندية الأكبر حجماً، التي تتمتع بعمق أكبر، وخيارات أكثر في فرقها، لكن الأندية قررت زيادة عدد الخيارات المسموح بها على مقاعد البدلاء من سبعة إلى تسعة لاعبين.

المزيد من رياضة