طابعات ثلاثية الأبعاد لصناعة الشكولاتة السعودية في يومها العالمي

نكهات خليجية لـ"معشوقة الملايين" بحثا عن الانتشار العالمي

احتفل رواد الشبكات الاجتماعية باليوم العالمي للشوكولاتة هذا العام في موعده الرسمي 7 يوليو (تموز) من كل عام، واحتل وسم #اليوم_العالمي_للشوكولاتة مرتبة متقدمة على قائمة الهاشتاغات الأكثر تداولا على تويتر, وتجمع عشاق الشوكولاتة في الوسم مستعرضين تغريدات تتغنى بقطع الشوكولاتة الفاتنة، التي لا تحلو مناسباتهم دونها، كما تبادلوا صورا لأحدث تصاميم الشوكولاتة. ومع ازدهار سوق الشوكولاتة يبدع صانعوا الشوكولاتة في مختلف دول العالم في ابتكاراتهم الأكثر إثارة للإعجاب والمكلفة. 

وفي السعودية أصبحت الشوكولاتة تنتج بصورة فريدة عبر قوالب فنية وطابعات ثلاثية الأبعاد، ففي أحد المصانع بمدينة الدمام شرق السعودية وبدعم من مختبر لفن الطهي الذكي، أقيمت اختبارات وأبحاث عن فكرة استخدام التكنولوجيا في قطاع الأغذية وصناعة الحلويات. هذه الفكرة تبلورت لتصبح حقيقة تطبق على أرض الواقع وهي قدرة الآلات المتخصصة  على ضخ طبقات من الشوكولاتة السائلة لتشكل جسما ثلاثي الأبعاد فتنتج أشكالا من الشكولاتة مطبوعة بتقنيات عالية وبرسائل وشعارات بحسب طلب الزبائن تنقش قطع الحلوى لتصبح جاهزة للأكل.

أنوار الدوسري مالكة مصنع شوكولاتة في مدينة الظهران شرقي السعودية قالت": "صناعة الشوكولاتة في الوقت الراهن مثيرة للغاية للمستهلكين والمصنعين على حد سواء ، إذ نطرح أكثر من 5000 منتجا في العام الواحد، ونتجه حاليا لصناعة الشوكولاتة بمذاق خليجي وشرقي كالاعتماد على حشوات الهيل والزعفران والورد وغيرها من النكهات الخليجية الأصيلة ومازال الطلب على إنتاج أصناف حصرية لبعض المناسبات وللعائلات الأكثر ثراء".

ويؤكد صانعو الشوكولاتة الفاخرة أن الألوان النابضة بالحياة على قطع الشوكولاتة هي الرائجة لقوالب الشوكولاتة لهذا العام وتماشيا مع هذا الاتجاه تم ابتكار الشوكولاتة المطلية بالرقائق المذهبة.

فوائد الشوكولاتة

شهية عالمية للشوكولاتة منفتحة تزداد يوما بعد يوم حيث يتوقع المختصون زيادة بنسبة 30 في المئة على الطلب العالمي على الكاكاو بحلول عام 2020. وأشارت أخصائية التغذية  رشا الحصان أن الشوكولاتة "تُعتبر من المصادر الغنيّة بمجموعة واسعة من مضادات الأكسدة القوية، حيث تعتبر من الأغذية التي تحتوي على مركبات تمتلك نشاطاً بيولوجياً ومضاداً للأكسدة، مثل متعدد الفينول، والكاتيشين". كما أكدت أن احتواء الشوكولاتة على العديد من مركّبات أشباه القلويّات مثل ثيوبرومين وكافيين. وهذه المركّبات لها تأثير فيزيولوجي على الجسم، وهي مرتبطة بمستويات إفراز هرمون سيروتونين في الدماغ، بالتالي يشر بالسعادة عند تناولها، ويعدّ من مضادات الاكتئاب الطبيعية.

وتوضح الحصان أن الشوكولاتة تساعد على "تحسين تدفق الدم وانخفاض ضغط الدم، حيث تحتوي الشوكولاتة الداكنة على مركب الفلافانول، الذي يُحفز بطانة الشرايين لإنتاج أكسيد النتريك، ويُرسل هذا المركب إشارات إلى الشرايين لاسترخائها، مما يقلل من مقاومة تدفق الدم، بالإضافة إلى خفض ضغط الدم، كما يمكن أن تساعد على تخفيف الأعراض المصاحبة لمتلازمة التعب المزمن كالإرهاق، حيث يعتقدّ أنَّها تعزز وظيفة الناقلات العصبية، الذي يساعد على تنظيم المزاج والنوم".

المزيد من مذاقات وأطباق