Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أخيرا عجلات "كروس ريل" تنطلق من لندن

بدأت أعمال إنشاء خط السكك الحديدية هذا قبل أكثر من 12 عاماً وتأخر إطلاقه لأكثر من ثلاث سنوات

بعد فترة طويلة من التأجيل وتجاوز الميزانية، فتح خط السكك الحديدية في لندن "كروس ريل" أبوابه أخيراً أمام الركاب الثلاثاء، 24 مايو (أيار)، مقدماً لهم رحلات أسرع بين مطار هيثرو وبيركشير في الغرب إلى إسيكس في الشرق عبر سلسلة من الأنفاق الطويلة الجديدة التي تمر تحت العاصمة البريطانية.

ومن المتوقع للسكك الحديدية، التي أعيدت تسميتها باسم خط "إليزابيث" تكريماً للملكة إليزابيث، أن تقل 200 مليون شخص سنوياً، وأن تزيد من قدرة السكك الحديدية في لندن على النقل بنسبة 10 في المئة، وفقاً لهيئة النقل في لندن.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وبدأت أعمال الإنشاء قبل أكثر من 12 عاماً في ما اعتبر آنذاك أكبر مشروع للبنية التحتية في أوروبا، وبلغت ميزانيته 14.8 مليار جنيه استرليني وكان مقرراً إطلاقه في ديسمبر (كانون الأول) 2018.

وجاء افتتاح المشروع متأخراً ثلاث سنوات ونصف السنة وتجاوز ميزانيته بأكثر من أربعة مليارات جنيه استرليني، لتبلغ تكلفته الإجمالية 18.8 مليار جنيه استرليني (23.6 مليار دولار)، وذلك بسبب مشكلات في اختبارات السلامة وأنظمة الإشارات حتى قبل ظهور الجائحة.

وسيجري في البداية تشغيل 12 قطاراً كل ساعة في كل اتجاه تمر عبر القسم الأوسط من الخط الذي يضم 21 كيلومتراً من الأنفاق تربط ما بين منطقة بادينغتون في الغرب ومنطقتي كناري وارف وآبي وود في الشرق.

المزيد من الأخبار