Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

غوارديولا يزعم أن الجميع في إنجلترا يدعم ليفربول

تقدم سيتي بفارق ثلاث نقاط عن منافسه على اللقب بفوزه 5-0 على نيوكاسل يونايتد

بيب غوارديولا المدير الفني لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي (رويترز)

زعم بيب غوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي أن "كل شخص في البلاد" يدعم ليفربول ويفضل رؤيته يفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد أن تقدم السيتي بفارق ثلاث نقاط عن الريدز في صدارة جدول الترتيب.

وحقق سيتي فوزاً مؤكداً بنتيجة 5-0 على نيوكاسل يونايتد، في عودة للأبطال بعد الخروج المؤلم من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد الإسباني، في منتصف الأسبوع، واستفادوا من إهدار منافسهم في إستاد أنفيلد للنقاط أمام توتنهام هوتسبير.

وشهد الانتصار الكبير تقدم سيتي على ليفربول بأربعة أهداف في الفارق التهديفي، والذي قد يكون العامل الحاسم إذا خسر فريق غوارديولا إحدى مبارياته الثلاث المتبقية وسمح لليفربول بمعادلة النقاط معه.

وبينما يواجه فريق يورغن كلوب أستون فيلا خارج أرضه، مساء الثلاثاء، يسافر السيتي إلى إستاد مولينو لمواجهة ولفرهامبتون واندرارز، في المساء التالي، ويعتقد غوارديولا أن هناك رغبة واسعة في رؤيتهم يتعثرون.

وقال المدير الفني للسيتي في مقابلة بعد المباراة مع بي أن سبورتس، "كل شخص في هذا البلد يدعم ليفربول ووسائل الإعلام والجميع، بالطبع لأن ليفربول لديه تاريخ لا يصدق في المنافسة الأوروبية - وليس في الدوريات الممتازة، لأنهم فازوا بلقب واحد في 30 عاماً - لكنها ليست مشكلة على الإطلاق.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

"الوضع هو ما هو عليه، نحتاج إلى تسع نقاط أو ربما ست نقاط الآن، هذا يعتمد على ما سيحدث في المباراتين التاليتين من حيث فارق الأهداف، لكن يوم الأربعاء هو النهائي الحقيقي بالنسبة لنا".

"سنحاول الفوز هناك، مصيرنا بأيدينا وهذا مهم، علينا أن ننظر إلى أنفسنا، للخروج بنقطة واحدة أو ثلاث نقاط، لم يتغير شيء، علينا أن نفعل ذلك".

وكشف غوارديولا أن سيتي سيغيب عنه ثلاثة من أفضل المدافعين لبقية الموسم بعد خسارة روبن دياش بسبب إصابة في أوتار القدم خلال منتصف مباراة الفوز 5-0 يوم الأحد.

وسيغيب جون ستونز وكايل ووكر أيضاً عن المباريات الثلاث الأخيرة من الموسم بعد أن تعرضا للمخاطرة في مباراتي نصف النهائي ضد مدريد، بينما قد يحتاج ناثان أكي إلى المخاطرة باللعب، على الرغم من تعرضه لإصابة في الكاحل.

وقال غوارديولا، "روبن وكايل وجون في الخارج حتى نهاية الموسم، ربما سيكونون جاهزين للموسم المقبل خلال فترة الإعداد، ناثان آكي كان يعاني من مشكلة في الكاحل لفترة طويلة، ولعب في مباراة واحدة ضد ليدز، لكنه شعر ببعض الآلام وعدم راحة".

"ربما لن يلعب ناثان ضد ولفز ولكن ربما يكون متاحاً في آخر مباراتين، الآن لدينا ثلاثة لاعبين هم جواو كانسيلو وأوليكس زينتشينكو وإيمريك لابورت بالإضافة إلى فرناندينيو".

© The Independent

المزيد من رياضة