Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

عيون تجار الطاقة تلمع على عوائد أسواق انبعاثات الكربون

توقعات بوصوله في السوق العالمية إلى 22 تريليون دولار بحلول 2050

يوجد اهتمام كبير بالمشاركة في أسواق الكربون من قبل البنوك (أ ف ب)

تعمل شركات تجارة الطاقة الكبرى، التي تركز منذ فترة طويلة على الأسواق العميقة والمتقلبة مثل النفط والغاز الطبيعي، على زيادة عمليات تداول الكربون، بحيث تضغط الحكومات في جميع أنحاء العالم لتوسيع سوق تداول انبعاثات الكربون.

وتقدر شركة "وود ماكينزي"، وهي شركة استشارية في مجال الطاقة، أن تصل قيمة سوق الكربون العالمية إلى 22 تريليون دولار بحلول 2050.

وتمتلك اثنتان من أكبر شركات النفط في العالم، رويال دتش شل وبريتيش بتروليوم، أذرع تداول كبيرة لانبعاثات الكربون، وذلك بفضل سوقه المتطورة نسبياً في أوروبا.

مخصصات الانبعاثات

ويحصل المصدرون الكبار لانبعاثات الكربون، مثل منتجي الصلب على مخصصات انبعاثات، ويمكنهم شراء المزيد للبقاء وفقاً لإرشادات الانبعاثات الأوروبية. كما يمكن للشركات التي تقل عن تلك الحدود بيع مخصصات انبعاثات الكربون الزائدة.

ويدخل المتداولون في منتصف هذه المعاملات، ويسعون إلى الربح حتى من التحركات الصغيرة في سعر الكربون والمراهنة أحياناً على اتجاه الأسعار.

ونمت قيمة أسواق الكربون في العالم - بما في ذلك أوروبا والأسواق الأصغر في أماكن مثل كاليفورنيا ونيوزيلندا - بنسبة 23 في المئة العام الماضي، لتصل إلى 238 مليار يورو (281 مليار دولار أميركي)، وفقاً لمزوّد البيانات ريفينيتيف هولدينغ، وهي أرقام ضئيلة مقارنة بأسواق النفط التي تُقدّر بمليارات الدولارات في العالم وأسواق الطاقة الأخرى التي يتم تداولها بكثافة، مثل الغاز الطبيعي أو الكهرباء. ويقول القائمون على هذه الصناعة إن إمكانات تجارة الكربون هائلة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكشف الاتحاد الأوروبي، في وقت سابق من هذا الصيف، عن خطط لتوسيع سوقه، وبدأت الصين نظامها التجاري المحدود. وقالت إدارة بايدن إن وضع سعر للكربون فكرة جيدة.

وينشط كبار التجار مثل فايتول غروب، أكبر متداول نفط مستقل في العالم، وغلينغور غلينسي في تجارة الكربون، في حين تعمل بيوت تداول السلع المملوكة ملكية خاصة مثل ترافيغورا غروب وميركيوريا إنيرجي على تعزيز قدراتها التجارية في هذا المجال.

وقال تاجر النفط السابق هانا هومان، الذي يقود مكتب الكربون في ترافيغورا، الذي جرى إطلاقه في أبريل (نيسان) الماضي لـ"وول ستريت جورنال"، إن قيمة سوق الكربون يمكن أن تتجاوز سوق النفط بحلول 2030، وربما حتى 2025 إذا جرى اتخاذ إجراءات سريعة وتنفيذ اللوائح.

وقال مايكل كوران، رئيس فريق شركة فيتول لتجارة الكربون، أن هذه التجارة قد تضاعف حجمها تقريباً منذ بداية العام إلى نحو 14 متداولاً.

وفي يوليو (تموز) الماضي، أطلقت ميركوريا مكتباً لتجارة الكربون، يضم 13 شخصاً، بقيادة إنريك أديريو سيرا، الذي جرى تعيينه من شركة بريتيش بتروليوم، حيث كان مسؤولاً عن فريق تجارة الكربون العالمي.

واستأجرت شركة غلينكور اثنين من التجار السابقين في شركة بريتيش بتروليوم، إذ عيّنت جيمي والاس رئيساً لتجارة الكربون في آسيا والمحيط الهادي، وريتشارد ماو رئيساً لتجارة الكربون في الصين، لتوسيع مكتبها.

البنوك وأسواق الكربون

وفي وقت سابق من هذا العام، زادت شركة بريتيش بتروليوم من رواتب تجار الكربون لديها في محاولة للاحتفاظ بالموظفين، بحسب أشخاص مطلعين على الأمر. وقال التجار إن الراتب الأساسي لمتداول الكربون المتمرس يمكن أن يتراوح بين 150 ألف دولار و200 ألف، على الرغم من أن الكثير من الدفع يجري من خلال المكافآت.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ويشكّل الكربون نحو 5 إلى 10 في المئة من الأنشطة التجارية لشركة بريتيش بيتروليوم، بحيث أسهم بما يتراوح بين 50 و100 مليون دولار أميركي في أرباح التداول سنوياً على مدار العامين الماضيين، وفقاً لأشخاص مطلعين على العملية.

وتراوحت أرباح التداول السنوية الإجمالية لشركة بريتيش بيتروليوم بين 3.5 و4 مليارات دولار أميركي خلال العامين الماضيين، وفقاً لما ذكره شخص مطلع على الأمر.

وقال كريس ليدز، رئيس تطوير أسواق الكربون في ستاندرد تشارترد، "يوجد اهتمام كبير بالمشاركة في أسواق الكربون من البنوك، لكنهم قلقون للغاية بشأن مخاطر السمعة".

تحديات تمكين الصناعة عبر الحدود

ومن بين التحديات القائمة في صناعة الكربون غياب خريطة طريق ترسم قواعد تمكين التجارة عبر الحدود.

وعلى الرغم من الجهود التطوعية القائمة، إذ يتم الحصول على تعويضات الكربون من خلال المساعي التي تقلل أو تحبس غازات الدفيئة، مثل زراعة الأشجار لمعالجة الانبعاثات التي يصعب القضاء عليها، إلا أن هذه الجهود غالباً ما تكون خارج الأسواق المنظمة. وقال ليدز، "المشكلة تكمن في تحديد ما هي أرصدة الكربون عالية الجودة".

الكربون ومفاوضات المناخ في غلاسكو

ويمكن إحراز تقدم في مفاوضات المناخ الرئيسة المقبلة، عندما ينطلق مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ في غلاسكو في الأول من نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، إذ أُدرجت سوق الكربون على جدول أعمال القادة الذين سيتناقشون في قضايا مناخية مصيرية.

وستسعى الحكومات إلى التوصل لاتفاق بشأن المادة (6)، التي تهدف إلى إيجاد توافق في الآراء بشأن القواعد المتعلقة بالكربون المتداول دولياً.

وتضمنت النقاط الشائكة القلق بشأن ازدواج حساب تعويضات الكربون تجاه الأهداف المناخية للبلدان، وكيفية حساب أسواق الامتثال والأسواق الطوعية، وطرق التعامل مع أرصدة الكربون الصادرة تاريخياً.

ويشير التجار المتفائلون إلى أن بعض الأسواق عبر الحدود تعمل بالفعل، على سبيل المثال، بين سويسرا والاتحاد الأوروبي وبين كيبيك وكاليفورنيا.

ولم تستجِب بريتيش بتروليوم لطلبات التعليق من الصحيفة.

وقالت متحدثة باسم شل، "نتطلع إلى بناء مشاركتنا" في أسواق الكربون كجزء من خطط لتصبح شركة طاقة خالية من الانبعاثات الصفرية.

وتقوم بعض الصناديق والبنوك أيضاً ببناء أنشطة تجارة الكربون، إذ تجمع شركة بولينيشن غروب هولدينغز، التي تتخذ من لندن مقراً لها، الأموال مع إتش إس بي سي غلوبال أسيت مانيجمينت، لصندوق الكربون.

ولا تزال بعض البنوك الكبرى، التي تعاملت بسخونة وبرودة في تداول السلع، حذرة، بخاصة في ظل غياب إطار عمل عالمي.