Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

العزل التلقائي بسبب كورونا للتلاميذ في إنجلترا سينتهي في سبتمبر

آلاف الطلاب يتغيبون عن الدراسة عند ظهور كل نتيجة اختبار إيجابية لفيروس كوفيد - 19

القواعد الراهنة في إنجلترا تلزم التلاميذ باعتماد حجر صحي منزلي، في حال تبين أنهم اختلطوا مع شخص مصاب بكورونا (رويترز)

أفادت معلومات صحافية، ليل الثلاثاء الفائت، أنه بموجب قواعد جديدة يبدأ تطبيقها في إنجلترا اعتباراً من سبتمبر (أيلول) المقبل، لن يكون تلامذة المدارس مضطرين إلى عزل أنفسهم تلقائياً بعد حدوث اتصال بينهم وبين أحد الأشخاص الذي تظهر لديه حالة إيجابية لجهة الإصابة بعدوى كوفيد.

وعلم أن الوزراء يخططون لتغيير القواعد الراهنة التي يلزم الأطفال بموجبها بعزل أنفسهم واعتماد حجر صحي في المنزل، في حال تبين أن نتيجة اختبار أي شخص اختلطوا معه ضمن مجموعتهم، هي إيجابية.

وكان نحو ربع مليون طفل قد تغيبوا عن المدارس خلال أسبوع واحد هذا الشهر، إما بسبب وقوع إصابة بفيروس "كوفيد - 19"، أو لاضطرارهم إلى عزل أنفسهم، أو نتيجة إغلاق المدارس.

وكانت صحيفة "غارديان" قد أوردت معلومات عن أن نظاماً جديداً يهدف إلى إبقاء الطلاب في المدارس قدر الإمكان، سيتم تطبيقه مع بداية السنة الدراسية الجديدة في إنجلترا في سبتمبر (أيلول) المقبل. إلا أنه لم يصدر بعد تأكيد فوري في هذا المعنى من وزارة التعليم البريطانية.

وفي إطار منفصل، تم إبلاغ المعلمين بوجوب التهيؤ للعودة إلى إجراء اختبارات عدوى كوفيد في المدارس خلال السنة الدراسية الجديدة- الأمر الذي يشكل مصدر قلق بالنسبة إلى النقابات التعليمية. وقد عممت الحكومة البريطانية، الإثنين الفائت، إرشادات جديدة تتعلق باختبارات كوفيد - 19.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

بول وايتمان الأمين العام لـ"اتحاد مديري المدارس" National Union of Head Teachers (NAHT) علق بالقول: "مرةً أخرى يتم وضع المدارس الثانوية في حال تأهب لإنشاء مراكز اختبار متكاملة وفاعلة لرصد الإصابات بفيروس كوفيد". إننا نناشد الحكومة ألا تستهين بحجم هذه المهمة، لجهة الاضطرابات المحتملة التي يمكن أن تلحق بالتلاميذ، عند عودتهم إلى الالتحاق بصفوفهم في سبتمبر (أيلول).

وأضاف أن "ما نود رؤيته هذه المرة على أقل تقدير، هو حصول المدارس على الدعم المناسب الذي تحتاجه، وتقبل واقع أن النجاح في تحقيق النتائج المرجوة سيستغرق بعض الوقت".

وختم وايتمان قائلاً "لقد بات واضحاً على نحو متزايد، أن هناك احتمالاً كبيراً بألا ’تسير آلية العمل وفق الجدول المخطط لها‘، بالنسبة إلى المدارس، خلال الفصل الدراسي المقبل، وأنه يتعين على الحكومة مراعاة الضغوط الإضافية التي ستضطر إدارات المدارس إلى التعامل معها".

© The Independent

المزيد من صحة