Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

"نتفليكس" على وشك خسارة "المكتب"

المسلسل الأكثر مشاهدة عبر منصتها الأميركية بات خبراً في غاية السوء لشبكة البث التدفقي

خسارة نتفليكس حقوق عرض مسلسل "المكتب"  يعتبر ضربة قوية للشركة (غيتي)

باتت خسارة شركة "نتفليكس" للمسلسل الأكثر مشاهدة عبر منصتها الأميركية، قاب قوسين أو أدنى.

للأسف، لم يتبقّ إلا ما يزيد على الشهر أمام مشتركي الشبكة في الولايات المتحدة لمشاهدة النسخة الأميركية من مسلسل "المكتب" The Office، قبل رفعه من الخدمة في 31 ديسمبر (كانون الأول) 2020.

على مدار سنوات، شكّل "المكتب" العمل الأكثر نجاحاً الذي تمتلك "نتفليكس" المتخصصة في البث التدفقي لأشرطة الفيديو عبر الإنترنت، ترخيصاً بعرضه. وقد سرى توقّع بإزالته منذ يونيو (حزيران) 2019، حين أعلنت شبكة "إن بي سي" NBC، التي بثت المسلسل، أنها ستعرضه حصرياً خمس سنوات عبر خدمة البث التدفقي الخاصة بها.

استطراداً، سيسري مفعول القرار اعتباراً من 1 يناير (كانون الثاني) 2021، ما يعني أن "المكتب" لن يعود إلى مكتبة "نتفليكس" حتى عام 2026 في أقل تقدير.

ليست بالأخبار الجيدة لـ "نتفليكس". ففي 2018، كشف تقرير لشركة "نيلسن" الأميركية للمعلومات والبيانات وقياس السوق، أن الوقت الذي أمضاه مشتركو الشبكة في مشاهدة "المكتب" يفوق أي برنامج تلفزيوني آخر.

لتوضيح الصورة، دفعت خدمة البث ذات مرّة مبلغاً هائلاً مقداره 100 مليون دولار أميركي للاحتفاظ بحقها في عرض مسلسل "الأصدقاء" Friends عاماً واحداً. في المقابل، لم تقترب نسبة مشاهدة "الأصدقاء" في الولايات المتحدة من العدد الذي حظي به "المكتب" الذي يلعب بطولته الممثل ستيف كاريل  Steve Carell.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

لا يعني ذلك أن "نتفليكس" ستتضرر بشدة. فقد حققت عروضها نجاحاً كبيراً هذا العام بفضل بعض إنتاجاتها الأصلية على غرار "تايغر كينغ" Tiger King و"أكاديمية المظلة" The Umbrella Academy و"إميلي في باريس"Emily in Paris.

يذكر أن "المكتب" شكّل قاعدة جماهيرية صلبة مع مرور السنين. إذ ابتدأ العمل كنسخة أميركية من مسلسل بريطاني يحمل العنوان نفسه أنتجتها هيئة تلفزيون "بي بي سي" البريطانية، من تأليف وبطولة وإخراج ريكي جيرفيز Ricky Gervais وستيفن ميرشانت Stephen Merchant. لاحقاً، تحوّل "المكتب" عملاً مستقلاً بذاته بفضل فريق عمله الذي يضمّ جينا فيشر وجون كراسينسكي ورين ويلسون.

وذكر كراسنسكي في مقابلة مع "إندبندنت"، أنه مستعد للمشاركة في عمل يلم شمل الفريق (من جديد).

أضاف، "بالتأكيد سأفعل ذلك. يمكنني بصدق القول إنني لم أشارك في أي عمل كهذا من قبل. نتطلع جميعاً إلى اليوم الذي يمكننا فيه فعل ذلك مجدداً. نأمل في أن نجد طريقة لذلك".

تتوفر النسخة الأميركية من مسلسل "المكتب" الكوميدي للمشاهدة في المملكة المتحدة عبر خدمة "آمازون برايم".

© The Independent

المزيد من سينما