Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

11 ناديا أردنيا تعلق مشاركاتها في بطولة الدوري

مطالب بدفع اتحاد الكرة بالبلاد المستحقات السابقة للأندية والإبقاء على قيمة الجوائز كما كانت عليه في السابق

جانب من مباراة الفيصلي الأردني والأنصار اللبناني في كأس الاتحاد الآسيوي  (أ.ف.ب)

قرر 11 نادياً تعليق المشاركة في بطولة دوري المحترفين الأردني لكرة القدم، بعد الاجتماع التشاوري الذي عقد مساء أمس.

وقال زياد أرميلي، عضو مجلس إدارة نادي الجزيرة، في اللقاء الذي جمع ممثلي الأندية مع وسائل الإعلام، إن من أبرز المطالب التي تم الاتفاق عليها، التزام الاتحاد الأردني بدفع 250 ألف دينار (352.61 ألف دولار أميركي) لـ12 نادياً، بشكل شهري وذلك من قيمة الدعم الحكومي المقدم لاتحاد اللعبة.

كذلك تقرر مطالبة الاتحاد الأردني بدفع المستحقات السابقة للأندية بشكل فوري، والإبقاء على قيمة جوائز البطولات كما كانت عليه في السابق.

وقررت الأندية المجتمعة مطالبة الاتحاد بتخفيض قيمة الغرامات التي تفرضها اللجنة التأديبية على الأندية، وتقرر تشكيل لجنة مكونة من أندية الوحدات والفيصلي والحسين إربد وسحاب والسلط والجزيرة "منسقاً" للتفاوض مع اتحاد كرة القدم.

من جانبه، قال نائب رئيس الاتحاد الأردني مصطفى الطباع، في تصريحات تليفزيونية، "إن كرة القدم في البلاد تمر بوضع مالي صعب، تأثراً بالوضع الاقتصادي العالمي".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضاف، "ننتظر خطاباً رسمياً من إدارة البطولة بتعليق مشاركتها في الدوري، وفي حال تسلمنا خطاباً رسمياً بذلك، فإن اتحاد اللعبة أو لجنة الطوارئ ستعقد اجتماعاً، وتتدارس الأمور وتتخذ القرار المناسب".

وحول مدى تأثير خفض قيمة جوائز البطولات على الواقع التنافسي للفرق، أجاب الطباع، "هناك مستجدات. الدعم الحكومي تم تخفيضه من مليونين و600 ألف دينار (3.67 مليون دولار) ، إلى مليوني دينار (2.82 مليون دولار)، وكان في المواسم السابقة رعاية تقدر بمليون و 700 ألف دينار (2.40 مليون دولار)، كذلك فإن الدعم المقدم من الاتحادين الآسيوي والدولي أصبح محكوماً بأسس معينة".

وتابع، "هناك دعم مقدم من القناة الناقلة للمسابقات المحلية يبلغ مليوناً ونصف المليون دينار أردني (2.12 مليون دولار) يوزع على الأندية، ونسعى حالياً إلى تحويل عدد من الاتفاقيات مع بعض الشركات الرعاية، بحيث تصبح للأندية بدلاً عن المنتخبات".

واستطرد، "لا نريد أن نضع أرقاماً وهمية على موازنة الاتحاد للعام 2020، لذلك خفضنا قيمة الجوائز بما يتماشى مع إيراداتنا المتوفرة حالياً، وفي حال تمكنا من عقد اتفاقيات رعاية جديدة، فإن ذلك سيصب في صالح الأندية، فالجهود لا تزال مستمرة لتأمين ذلك".

وبخصوص خفض قيمة جائزة بطل الدوري إلى 60 ألف دينار أردني  (84.63 ألف دولار)، وهي تعادل تقريباً الراتب الشهري للمدير الفني لمنتخب الأردن، قال الطباع، "الأمور في السابق كانت مختلفة، الآن نحن مطالبون بشد الأحزمة".

وعن ملف التحكيم، أوضح "نحن في الاتحاد مسؤولون عن تطوير الحكام، هناك مستحقات طائلة لم تدفع لهم بسبب عدم وفاء الرعاة بتقديم الدفعات المالية المستحقة"، وأكد أن الاتحاد يتحمل أيضاً تكلفة إدارة المسابقات من أجور ومصاريف إدارية باهظة تؤثر بالاتحاد في ظل المداخيل الضئيلة".

المزيد من رياضة