Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

سهم "أرامكو" يقفز بالسوق السعودية... وبورصة قطر تخالف موجة الصعود

مكاسب قوية في دبي والبحرين والكويت... ومصر تنتقل إلى المربع الأخضر

تراجع مؤشر البورصة القطرية الرئيس بنسبة 0.41 في المئة خاسراً نحو 39.64 نقطة ليغلق عند مستوى 9709.10 نقطة (أ.ف.ب)

في ما يشير إلى تعافي أسواق الأسهم والبورصات العربية والخليجية من تداعيات فيروس "كورونا"، الذي هزّ جميع أسواق المال العالمية خلال الجلسات الماضية، خيّم اللون الأخضر على شاشات أغلب الأسواق العربية خلال تعاملات اليوم الاثنين.

في السعودية، وبدعم الأداء القوي لسهم "أرامكو"، ارتفع المؤشر العام للسوق "تاسي"، 0.45 في المئة رابحاً 35.59 نقطة، ليغلق عند مستوى 7872.55 نقطة، فيما تراجع مؤشر السوق الموازية "نمو" 4.7 في المئة خاسراً 382.44 نقطة ليغلق عند مستوى 7748.65 نقطة.

وبلغ حجم التداول في بورصة السعودية بختام التعاملات نحو 99.2 مليون سهم بقيمة 2.4 مليار ريال (0.64 مليار دولار). وشهدت الجلسة ارتفاع أسعار أسهم 136 شركة. وفي المقابل، تراجعت أسعار أسهم 48 شركة مدرجة.

وارتفع 17 قطاعاً بسوق السعودية، تصدرها قطاع الأدوية 1.08 في المئة، تلاه قطاع الطاقة 0.97 في المئة، ثم قطاع الخدمات التجارية والمهنية 0.93 في المئة، ثم قطاع السلع طويلة الأجل 0.89 في المئة، ثم قطاع الخدمات الاستهلاكية 0.88 في المئة، ثم قطاع إدارة وتطوير العقارات بنسبة 0.74 في المئة، ثم قطاع السلع الرأسمالية 0.65 في المئة.

كما صعد قطاع تجزئة الأغذية بنسبة 0.63 في المئة، ثم قطاع البنوك 0.50 في المئة، ثم قطاع التأمين 0.48 في المئة، ثم قطاع التطبيقات وخدمات التقنية 0.42 في المئة، ثم قطاع الرعاية الصحية 0.33 في المئة، ثم قطاع النقل 0.31 في المئة.

في المقابل، تراجع قطاع المرافق العامة 0.98 في المئة، ثم قطاع الاستثمار والتمويل 0.31 في المئة، ثم قطاع الإعلام والترفيه 0.22 في المئة.

وجاء سهم "الأندلس" على رأس القائمة الخضراء المُدرجة بالبورصة بنمو نسبته 6.96 في المئة، ثم الشرقية للتنمية 6.07 في المئة، ثم "سلامة" 4.78 في المئة، فيما جاء سهم "ساب للتكافل" على رأس القائمة الحمراء بنسبة انخفاض 3.43 في المئة، ثم "متطورة"  2.17 في المئة، ثم "باعظيم" 1.88 في المئة.

بورصة مصر تنتقل إلى المربع الأخضر

في مصر، سيطر اللون الأخضر على شاشات البورصة بنهاية تعاملات اليوم، وارتفعت جميع المؤشرات، مدفوعةً بعمليات شراء من المتعاملين المصريين، وسط أحجام تداول متوسطة.

ووفقاً لبيانات البورصة المصرية، ارتفع المؤشر الرئيس "إيجي إكس 30" بنسبة 0.46 في المئة ليغلق عند مستوى 13800 نقطة، وصعد مؤشر "إيجي إكس 50" بنسبة 0.43 في المئة ليغلق عند مستوى 1876 نقطة، وقفز مؤشر "إيجي إكس 30 محدد الأوزان" 0.38 في المئة ليغلق عند مستوى 15805 نقطة، وزاد مؤشر "إيجي إكس 30" للعائد الكلي 0.36 في المئة ليغلق عند مستوى 5145 نقطة.

كما ارتفع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجي إكس 70" متساوي الأوزان 0.19 في المئة ليغلق عند مستوى 1256 نقطة، وصعد مؤشر "إيجي إكس 100" الأوسع نطاقاً 0.2 في المئة ليغلق عند مستوى 1374 نقطة، كما صعد مؤشر بورصة النيل 0.38 في المئة ليغلق عند مستوى 595 نقطة.

وارتفع رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة بنحو 2.4 مليار جنيه (0.153 مليار دولار) ليغلق عند مستوى 698.973 مليار جنيه (44.691 مليار دولار). وشهدت الجلسة ارتفاع أسعار أسهم 68 شركة مقيّدة، وفي المقابل، انخفضت أسعار أسهم 56 شركة، فيما لم تتغير مستويات أسعار 40 شركة.

وبلغ حجم التداول على الأسهم 99.4 مليون ورقة مالية بقيمة 565 مليون جنيه (36.125 مليون دولار)، وذلك عبر تنفيذ 13.9 ألف عملية لعدد 164 شركة.

واستحوذت تعاملات المستثمرين المصريين على نحو 60.72 في المئة من إجمالي تعاملات جلسة اليوم، بينما استحوذت تعاملات المستثمرين الأجانب على نسبة 22.76 في المئة، والمستثمرين العرب على 16.52 في المئة. واستحوذت المؤسسات والصناديق على 59.79 في المئة من إجمالي المعاملات في البورصة المصرية، وكان باقي المعاملات من نصيب المستثمرين الأفراد بنسبة 40.20 في المئة.

7 قطاعات تصعد في بورصة الكويت

وفي الكويت، ارتفعت مؤشرات البورصة خلال تعاملات جلسة اليوم مدفوعةً بصعود 7 قطاعات، على رأسها قطاعي النفط والغاز والبنوك.

وصعد مؤشر السوق العام 0.26 في المئة رابحاً 16.35 نقطة ليغلق عند مستوى 6189.86 نقطة، وقفز مؤشر السوق الأول 0.36 في المئة رابحاً 24.45 نقطة ليغلق عند مستوى 6873.88 نقطة، وزاد مؤشر السوق الرئيس 0.01 في المئة رابحاً 0.11 نقطة ليغلق عند مستوى 4835.49 نقطة، وارتفع مؤشر "رئيسي 50" بنسبة 0.33 في المئة، رابحاً نحو 16.47 نقطة ليغلق عند مستوى 4978.96 نقطة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وجرى التداول بختام التعاملات على نحو 170 مليون سهم بقيمة 24.8 مليون دينار (81.592 مليون دولار) وذلك عبر 6490 صفقة.

وارتفعت 7 قطاعات ببورصة الكويت، تصدرها قطاع التكنولوجيا 9.93 في المئة، أعقبه قطاع النفط والغاز 5.46 في المئة، تلاه قطاع التأمين 0.81 في المئة، ثم قطاع الاتصالات 0.69 في المئة، ثم قطاع البنوك 0.35 في المئة، ثم قطاع الصناعة 0.13 في المئة، ثم قطاع المواد الأساسية 0.01 في المئة.

في المقابل، تراجع قطاع الخدمات المالية 0.81 في المئة، ثم قطاع السلع الاستهلاكية 0.17 في المئة، ثم قطاع العقار 0.11 في المئة.

3 قطاعات تدعم مكاسب سوق البحرين

كما ارتفع المؤشر العام لسوق البحرين المالي، بختام تعاملات جلسة اليوم، 0.05 في المئة رابحاً 0.91 نقطة ليغلق عند مستوى 1662.79 نقطة.

وجاءت هذه الارتفاعات مدفوعةً بصعود قطاعات التأمين والخدمات والاستثمار. ووفقاً للبيانات الرسمية، بلغ حجم التداولات بختام التعاملات نحو 3.2 سهم بقيمة 662.4 ألف دينار (1.755 مليون دولار).

وقاد الارتفاع ببورصة البحرين، قطاع التأمين بنسبة ارتفاع بلغت نحو 15.43 في المئة مدفوعاً بصعود سهم المجموعة العربية للتأمين 6.21 في المئة، ثم قطاع الخدمات بنسبة نمو 5.61 في المئة مدفوعاً بصعود سهم شركة عقارات السيف بنسبة 3.43 في المئة، وشركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية بنسبة 0.25 في المئة، أعقبه قطاع الاستثمار 0.87 في المئة مدفوعاً بصعود سهم مجموعة "جي إف إتش" المالية 0.85 في المئة.

وفي المقابل، تراجع قطاع الفنادق والسياحة 32.49 في المئة بضغط من هبوط سهم شركة الفنادق الوطنية 9.74 في المئة، ثم قطاع الصناعة بنسبة انخفاض بلغت 1.57 في المئة بضغوط هبوط سهم شركة ألومنيوم البحرين بنسبة 0.22 في المئة. كما تراجع قطاع البنوك التجارية 0.11 في المئة بضغوط هبوط سهم البنك الأهلي المتحد 0.09 في المئة.

أسهم البنوك والعقارات تقود مكاسب سوق دبي

في الإمارات، ارتفع المؤشر العام لسوق دبي المالي 0.53 في المئة رابحاً 14.54 نقطة ليغلق عند مستوى 2749.28 نقطة، مدفوعاً بصعود 5 قطاعات، على رأسها أسهم قطاعي البنوك والعقارات.

وبلغت أحجام التداول بختام تعاملات جلسة اليوم نحو 263.1 مليون سهم محققةً ما قيمته 265.2 مليون درهم (72.065 مليون دولار)، وذلك من خلال تنفيذ 3676 صفقة لعدد 34 سهماً.

وشهدت الجلسة ارتفاع أسعار أسهم 24 شركة مقابل انخفاض أسعار أسهم 6 شركات، فيما استقرت أسعار 4 أسهم عند مستوياتها السابقة.

وارتفعت 5 قطاعات ببورصة دبي، تصدرها قطاع السلع 4.70 في المئة، أعقبه قطاع العقارات 2.17 في المئة، تلاه قطاع التأمين 1.53 في المئة، ثم قطاع النقل 0.81 في المئة، ثم قطاع الاستثمار 0.16 في المئة.

وفي المقابل، تراجع قطاع الاتصالات 1.59 في المئة، ثم قطاع الخدمات 0.53 في المئة، أعقبه قطاع البنوك متراجعاً 0.33 في المئة.

وتصدر قائمة الأسهم المرتفعة سهم شركة آرابتك القابضة 14.94 في المئة، ثم سهم شركة الاتحاد العقارية 14.72 في المئة. فيما تصدر قائمة الأسهم المتراجعة سهم شركة اكتتاب القابضة بنسبة 3.26 في المئة، ثم سهم شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة "دو" 1.59 في المئة.

شاشات حمراء في قطر و4 قطاعات تضغط بقوة

في المقابل، وعلى عكس المكاسب الخليجية والعربية، تراجعت بورصة قطر بختام تعاملات جلسة اليوم، حيث تراجع مؤشرها الرئيس 0.41 في المئة خاسراً نحو 39.64 نقطة، ليغلق عند مستوى 9709.10 نقطة، وذلك بضغوط هبوط 4 قطاعات، تصدرها أسهم قطاع الاتصالات.

وجرى التداول بختام التعاملات على نحو 86.7 مليون سهم بقيمة 196.3 مليون ريال (52.48 مليون دولار) وذلك عبر تنفيذ 5733 صفقة.

وشهدت الجلسة ارتفاع أسعار أسهم 22 شركة مدرجة، مقابل انخفاض أسعار أسهم 23 شركة، فيما استقرت أسعار سهمين عند مستوى الأسعار السابقة.

 وتراجعت 4 قطاعات ببورصة قطر، تصدرها قطاع الاتصالات 1.37 في المئة، أعقبه قطاع الصناعات 1.33 في المئة، تلاه قطاع العقارات 1.18 في المئة، ثم قطاع البنوك والخدمات المالية 0.23 في المئة.

وفي المقابل، تراجع قطاع البضائع والخدمات الاستهلاكية 0.60 في المئة، ثم قطاع النقل 0.58 في المئة، أعقبه قطاع التأمين بعد تراجعه 0.21 في المئة.

المزيد من أسهم وبورصة