هيثم زكي يرحل فجأة من شقته.. ويترك مصر في حزن وأسئلة

 أبواه سبقاه إلى دار البقاء "ومحدش يقول بعد وفاته الله يصبر أهله"

الفنان هيتم التحق سريعاً بوالديه وطوى مسيرة عائلته الفنية. (تويتر)

نعت نقابة المهن التمثيلية المصرية, صباح اليوم, الفنان المصري هيثم أحمد زكي عن عمر ناهز الخامسة والثلاثين عاما, وقالت السلطات في تحقيقاتها الأولية "توفي هيثم في شقته بضاحية الشيخ زايد في مدينة 6 أكتوبر, بسبب هبوط حاد في الدورة الدموية".

هيثم هو نجل الفنان المصري الراحل أحمد زكي ( توفي 2005 ) وأمه الفنانة الراحلة هالة فؤاد التي رحلت عن 35 عاما أيضا في أواخر العام 1993 بعد صراع طويل مع مرض السرطان, وهو وحيد أبويه الذين عاشا قصة حب لم تدم طويلا بعد انفصالهما.

وطبقا لوسائل إعلام محلية مصرية فإن خطيبته حاولت مرارا الاتصال عليه دون جدوى لتهرع مسرعة نحو مسكنه لتجده قد فارق الحياة. وبدأ الراحل حياته الفنية عام 2006 من خلال فيلم "حليم" الذي استكمل مشاهد تصويره عقب وفاة والده بعام , كما قدم أعمالا كثيرة لكن فيلم " البلياتشو " كان  أبرزها .

ونشط في وسائل التواصل الاجتماعي المصرية والعربية اليوم عبارات الحزن والتعازي وصور الراحل في هاشتاغ #هيثم_أحمد_زكي , تقول مغردة تبدو حزينة اسمها حورا  "رحل الأب والأم والابن ..وكملت لمتهم اول مصري محدش يقول في وفاته ربنا يصبر اهله لانهم كلهم عند ربنا بس كلنا اتوجعنا لانه أبننا واخونا واحنا اهله فيارب تقبلهم".

 

فيما يقول مغرد آخر "  مات احمد ذكي تاني.. ولم يتبقَّ منهم سوي سيرة عطره و إنجازات لا تُعد ولا تُحصي فاللهم ارحم الابن و الأب و اجعلهم في عنايتك و اعلي منازل الجنه".

 

ويكتب ناعيا مغرد مصري يدعى  محمد يونس  "عاش طفولته كلها يتيم الام وشاف موت والده ومكنش عنده اخوات وحتى مش متجوز وحياته المهنيه مكنش محظوظ فيها وتوفى وهو وحيد محدش جنبه ... الله يرحمه ويغفر له ويعوض وحدته فالدنيا بكسب الجنه ويجيرنا من موت الغفله وفواجع الاقدار"

 

ويحفظ المصريون تاريخ العائلة الفنية كثيرا كما يقول مغرد لقب نفسه بالنقيب، مؤكداً أن "الام ماتت ٣٥ سنه والاب مات بعد صراع مع المرض ٥٥ سنه والابن مات ٣٥سنه لا اله الا الله ربنا يرحمه ويحسن خاتمتنا جميعا".

 

"كما عاش يتيما مات يتيما أيضا" هذا ما قالته يارا في تغريدة لها، هي الأخرى.

 

المزيد من سينما