Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

ناشطون بيئيون يقاطعون ليز تراس خلال تجمع انتخابي

واجهوا المرشحة لرئاسة وزراء بريطانيا بالحديث عن ارتفاع أسعار الطاقة وأزمة المناخ فطردوا من المؤتمر

قاطعت مجموعة من الناشطين تراس متحدثين عن ارتفاع أسعار الطاقة وأزمة المناخ (أ ف ب)

قاطع ناشطون بيئيون لفترة وجيزة المرشحة في السباق إلى داونينغ ستريت ليز تراس، وذلك خلال تجمع انتخابي لحزب المحافظين.

وأثناء حديثها في إطار الحملة الداخلية في إيستبورن، جنوب البلاد، قاطع عدد من أفراد الجمهور وزيرة الخارجية قبل انقطاع البث المباشر لهذا الحدث عبر الموقع الإلكتروني للحزب.

ويُظهر مقطع فيديو نشرته مجموعة "غرين نيو ديل رايزنغ" أعضاءً من المجموعة يُقاطعون تراس، متحدثين عن ارتفاع أسعار الطاقة وأزمة المناخ.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقالت تراس، "أعتقد أن لدينا متسللين، وسأنتظر حتى يتم طردهم". وبعد إخراج هؤلاء من المكان هاجمت تراس "الناشطين الذين يُعطّلون بلادنا، وعملية الديمقراطية لدينا".

وأضافت تراس أنها تشعر بالإطراء، كونها تحظى "بشعبية كبيرة لدى مجموعة Extinction Rebellion البيئية الرائدة في المملكة المتحدة".

وقالت فاطمة إبراهيم، التي طُردت من المكان والمنتمية إلى مجموعة "غرين نيو ديل رايزنغ"، "نحن شباب غاضبون شاهدنا هذه النقاشات، وقد تعِبنا من المرشحين الذين يتجنبون الأزمة الحقيقية، وجوابهم الوحيد هو توفير تخفيضات ضريبية لرفاقهم الأثرياء ولشركات"، مضيفة، "أياً يكُن رئيس الوزراء المقبل، ستكون المجموعة في مواجهته".

وكتبت المجموعة على "تويتر"، "الليلة، واجهنا ليز تراس بسبب دورها المُخزي في أزمة غلاء المعيشة"، مستنكرين دعم الحكومة هذه المجموعات النفطية التي "تدمر المناخ"، و"تكسب المليارات".

ويصوت أعضاء حزب المحافظين طيلة أغسطس (آب) لانتخاب زعيمهم الجديد الذي سيحل محل بوريس جونسون في داونينغ ستريت بعد استقالة الأخير إثر سلسلة فضائح.

المزيد من الأخبار