Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

برشلونة يفعل الرافعة المالية الثالثة مقابل 100 مليون يورو

أصبح النادي الكتالوني قادراً على تسجيل لاعبيه الجدد قبل بدء الدوري الإسباني

باع برشلونة نسبة 25 في المئة من شركة الإنتاج السمعي والبصري المسماة بـ"برسا استوديوز" (الموقع الرسمي للنادي)

فعل نادي برشلونة الإسباني الإثنين الأول من أغسطس (آب) الرافعة المالية الثالثة في نهج الروافع المالية الذي اتبعه هذا الصيف للحصول على عوائد مالية مباشرة تساعده على تخطي أزمته الاقتصادية الطاحنة، وتعينه على إعادة بناء فريق كرة القدم تحت قيادة المدير الفني تشابي هيرنانديز.

وأعلن رئيس النادي خوان لابورتا بيع نسبة 25 في المئة من شركة الإنتاج السمعي والبصري المسماة بـ"برسا استوديوز"، لشركة سوسيوس للخدمات الرقمية، مقابل 100 مليون يورو.

وقال لابورتا في مؤتمر صحافي لتقديم الوافد الجديد جول كوندي القادم من إشبيلية إن شركة سوسيوس ستكون الشريك التقني لبرشلونة بموجب هذه الاتفاقية.

ويستخدم برشلونة عديداً من الآليات لزيادة إيراداته من أجل تعويض الخسائر وتقليل الديون والوفاء بقواعد اللعب المالي النظيف في الدوري الإسباني.

وتأتي الصفقة بعد أن باع النادي 25 في المئة من حقوق البث التلفزيوني لمجموعة "سيكسيث ستريت" الأميركية، لمدة 25 سنة، مقابل 607 ملايين يورو.

وتعاقد برشلونة مع رافينيا جناح البرازيل من ليدز يونايتد الإنجليزي والمهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي من بايرن ميونيخ الألماني، وجدد عقد الفرنسي عثمان ديمبيلي والإسباني سيرجيو روبرتو.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال لابورتا، الذي ترأس النادي في واحدة من أفضل فتراته بين 2003 و2010، في أغسطس 2021 إن إجمالي ديون النادي 1.35 مليار يورو منها 673 مليوناً مستحقة للبنوك.

وفي يونيو (حزيران) وافقت الجمعية العمومية غير العادية لبرشلونة على بيع حصة أقلية من قسم التراخيص والتسويق والتنازل عما يصل إلى 25 في المئة من دخله من حقوق البث التلفزيوني لمباريات الدوري الإسباني.

ووقع النادي أيضاً صفقة لرعاية قميصه وملعبه مع عملاق البث الموسيقي سبوتيفاي في اتفاقية بقيمة 280 مليون يورو، ووافق على خطط مالية في ديسمبر (كانون الأول) لتجديد ملعب كامب نو.

وبهذه الخطوات المتسارعة بات برشلونة قادراً على تسجيل لاعبيه الجدد قبل بدء منافسات الدوري الإسباني، من دون الحاجة إلى بيع بعض لاعبيه الحاليين وعلى رأسهم الهولندي فرينكي دي يونغ، الرافض لمغادرة النادي على الرغم من العروض المتكررة القادمة من مانشستر يونايتد.

المزيد من رياضة