ترمب الرضيع الغاضب… بالون في لندن

يحاول المحتجون "تذكير الرئيس بمدى عدم الترحيب به في هذا البلد"

ببالون عملاق يمثل الرئيس الأميركي دونالد ترمب في شكل رضيع غاضب يرتدي حفاضاً، استقبل محتجون بالقرب من البرلمان البريطاني، في لندن الثلاثاء، ترمب، الذي سبق له أن قال إنه "محبوب" في بريطانيا.

ورُفع البالون، الذي يصل ارتفاعه إلى ستة أمتار في ميدان البرلمان الساعة التاسعة بتوقيت غرينتش، ومن المقرر أن يكون في السماء عندما يجري ترمب محادثات مع رئيسة الوزراء المنتهية ولايتها تيريزا ماي في شارع داونينغ ستريت القريب من المكان.

وقال ليو موراي (42 سنة)، الذي شارك في صنع البالون، "نحاول تذكير الرئيس بمدى عدم الترحيب به في هذا البلد".

أضاف "كما أننا نحاول، وبخفة ظل، التعبير عن قوة المشاعر المناهضة لدونالد ترمب وسياسات الكراهية التي ينتهجها. نريد رسم البسمة على وجوه الناس وكذلك إيصال رسالة جادة".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وهتف حوالى 100 ناشط بعد عكسي لإطلاق البالون، الذي سبق أن حلق في السماء خلال زيارة ترمب بريطانيا في العام الماضي.

ويأتي إطلاق البالون تزامناً مع يوم من الاحتجاجات المتوقعة في أنحاء مختلفة من البلاد. وفي وسط لندن، سينضم جيريمي كوربين، زعيم حزب العمال المعارض، إلى عشرات الآلاف في احتجاج "كرنفال المقاومة" تعبيراً عن معارضتهم لترمب. ومن بين المشاركين، نشطاء في مجال البيئة ومناهضة العنصرية وحماية حقوق المرأة.

وسافر محتجون من مختلف أنحاء بريطانيا إلى لندن للمشاركة في التظاهرات. ومن المقرر خروج احتجاجات أخرى ضد زيارة ترمب في 14 مدينة وبلدة.

المزيد من دوليات