Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

جولة افتراضية في ملاعب أندية "لا ليغا" الإسبانية

أرتيز أدوريز: أتلتيك بيلباو يمثل الضلع الثالث للثنائي ريال مدريد وبرشلونة

شهدت النسخة الأولى من الجولات الافتراضية الحصرية للصحف العالمية في ملاعب أندية "لا ليغا"، بدعوة من رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم، التنقل بين خمس مدن لزيارة خمسة ملاعب لخمسة أندية تنافس في الدوري الإسباني الذي يعتبر على نطاق واسع أحد أبرز الدوريات العالمية وأكثرها انتشاراً ومتابعة.

وفي المحطة الأولى من محطات الجولة، في استاد "سان ماميس" معقل نادي أتلتيك بيلباو، بإقليم الباسك، وجهنا سؤالاً إلى أريتز أدوريز زوبيلديا، هداف بيلباو السابق، وممثل النادي حالياً، عن السر وراء معاناة منافسي بيلباو حين يواجهونه على ملعبه في "سان ماميس" بما في ذلك الكبيران ريال مدريد وبرشلونة.

 

وقال أدوريز، القائد السابق للنادي الباسكي، إن أتلتيك بيلباو يمثل الضلع الثالث للثنائي ريال مدريد وبرشلونة، في مثلث الأندية التي لم تتعرض أبداً للهبوط من دوري الدرجة الأولى الإسباني، ما يجعله قوة كروية تاريخية ويجعل من مواجهاته أمام القطبين، لقاءات كلاسيكية كبرى.

وأضاف "هذا يرجع أيضاً إلى فلسفة بيلباو باللعب كوحدة واحدة، ووجود لاعبين أصحاب شخصية قوية ممن يستطيعون جعل الأمور صعبة على المنافسين، وبخاصة الأندية الكبرى التي تمتلك لاعبين على أعلى مستوى مثل برشلونة وريال مدريد. نحن نكافح من أجل فرض هويتنا".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ويعد أدوريز البالغ من العمر 39 عاماً، أحد أبرز لاعبي بيلباو عبر تاريخه، حيث شارك معه في 12 موسماً للدوري الإسباني، خاض خلالها 405 مباريات، مسجلاً 172 هدفاً وصنع 49 هدفاً لزملائه، قبل أن يقرر اعتزال اللعب بنهاية الموسم الماضي.

ويرجع تأسيس نادي أتلتيك بيلباو إلى عام 1898، ويتسع ملعبه إلى 53289 مشجعاً، وقد شارك في جميع مواسم "لا ليغا" الـ90 حتى الآن، وتوج باللقب المحلي في ثمانية مواسم، و23 لقباً لكأس الملك، ولقبين لكأس السوبر الإسباني، واحتل مركز الوصافة مرتين في بطولة الدوري الأوروبي.

 

وشملت الجولة الافتراضية زيارة استاد "ريالي أرينا" معقل نادي ريال سوسيداد العريق الذي تأسس عام 1909 في مدينة سان سيباستيان، وشارك في 74 موسماً من الدوري الإسباني، ويمتلك لقبين للدوري ولقبين لكأس ملك إسبانيا، ولقباً وحيداً لكأس السوبر الإسباني.

وكانت المحطة الثالثة ضمن الجولة في ملعب "مينديزوروتزا" الخاص بنادي ديبورتيفو ألافيس، الواقع في مدينة فيتوريا غاستايز، الذي تأسس عام 1921، ويشارك حالياً في موسمه الـ16 بالدوري الإسباني للدرجة الأولى.

وانتقلت الجولة لاحقاً إلى مدينة إيبار لزيارة ملعب بلدية "إيبوروا" معقل نادي إيبار المنافس حالياً في موسمه السادس في "لا ليغا"، وقد تأسس عام 1940.

 

وكانت المحطة الأخيرة في الجولة الأولى للصحافة العالمية في ملاعب الدوري الإسباني، في ملعب "إل سادار" بمدينة بامبلونا، معقل نادي أوساسونا العريق الذي تأسس عام 1920، وشارك في 39 موسماً للدوري.

المزيد من رياضة