Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أنباء عن وفاة عزت الدوري نائب رئيس النظام العراقي السابق

اختفى بعد الغزو الأميركي ونسبت إليه تسجيلات ضد واشنطن والسلطات في بغداد

كان عزت الدوري يلازم صدام حسين في ظهوره (غيتي)

نقلت وسائل إعلام عراقية عن قيادة "حزب البعث في العراق"، قولها إن "نائب رئيس النظام العراقي السابق، عزت الدوري، المطلوب للحكومة العراقية توفي صباح اليوم".

وعزت الدوري، كان الرجل الثاني في حزب البعث العراقي بقيادة صدام حسين، وعمره يناهز 78 عاماً.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وشغل الدوري، وهو من مواليد 1 يوليو (تموز) 1942، مركز "نائب رئيس مجلس قيادة الثورة"، وقبلها مناصب عدة رفيعة من بينها منصب وزير الداخلية ووزير الزراعة.

وبعد الغزو الأميركي للعراق، اختفى الدوري وأعلن "حزب البعث العراقي" الذي حلته السلطات العراقية، أنه تسلم منصب الأمين العام للحزب خلفا للرئيس العراقي الأسبق صدام حسين بعد إعدامه عام 2006.

ونسبت إليه تسجيلات صوتية ومرئية في فترات مختلفة منذ ذلك الحين، وظهر في التسجيل المرئي الأول له في 7 أبريل (نيسان) 2012 في مناسبة الذكرى الخامسة والستين لتأسيس حزب البعث العربي الاشتراكي.

وكان يلازم صدام حسين في ظهوره، يُرافقه مثل ظلّه منذ 17 يوليو 1968 حتى اعتقاله.

المزيد من العالم العربي