Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

نيوزيلندا تستعد لدفن ضحايا الهجوم على المسجدين ورئيسة الوزراء: منفذ المجزرة "سيواجه كل قوة القانون"

"أناشدكم أن تلفظوا اسماء الذي قضوا وليس اسم الرجل الذي قتلهم"

العالم بأسره ما زال تحت صدمة مجزرة المسجدين، تنديد، وشجب، واستنكار، ودعوات لمحاربة التطرف والعنصرية، والاقتصاص من الإرهابيين أينما وجدوا، في وقت بدأت في نيوزيلندا اليوم الثلاثاء 19 مارس (آذار) التحضيرات للشروع في دفن الضحايا الـ 50 الذين سقطوا في الهجوم على المسجدين في مدينة كرايست تشيرش. ويجري غسل جثامين ضحايا هجمات يوم الجمعة وتجهيزها للدفن وفقاً للشعائر الإسلامية، وجاءت فرق من المتطوعين من الخارج للمساعدة في الترتيبات.

معظم الضحايا مهاجرون

وقالت سارة ستيوارت بلاك مديرة وزارة الدفاع المدني وإدارة الطوارئ في مؤتمر صحفي في كرايست تشيرش "كنا مدركين تماماً لضرورة التعامل بحساسية مع متطلبات كل أسرة". ومعظم الضحايا مهاجرون أو لاجئون، وتكافح أسر الضحايا للسفر إلى نيوزيلندا من أجل حضور الجنازات.

وفي خطاب مواساة في البرلمان، دعت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن البلاد إلى دعم الطائفة المسلمة المكلومة، لا سيما عند عودتها إلى صلاة الجمعة، وقالت "نحن واحد، إنهم نحن"، وأنهت خطابها بتحية "السلام عليكم" باللغة العربية.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

لن تلفظ اسمه أبداً

ووعدت رئيسة الوزراء النيوزيلندية بأن لا تلفظ أبداً اسم مرتكب المجزرة مؤكّدة أنّه "سيواجه كل قوة القانون"، وخلال جلسة طارئة عقدها البرلمان قالت أرديرن إنّ المتطرّف الاسترالي برينتون تارنت الذي ألقت قوات الأمن النيوزيلندية القبض عليه عقب تنفيذه أسوأ مجزرة في تاريخ بلدها المسالم "سعى من عمله الإرهابي إلى الحصول على أشياء كثيرة، أحدها الشهرة، ولهذا السبب لن تسمعوني أبداً أذكر اسمه"، وأضافت "إنّه إرهابي. إنّه مجرم. إنّه متطرّف. لكنّه، عندما أتكلّم، سيكون بلا اسم".

وقالت أرديرن التي حضرت إلى البرلمان مرتدية ملابس سوداء "أناشدكم أن تلفظوا اسماء الذي قضوا وليس اسم الرجل الذي قتلهم"، وأشارت في ختام كلمتها إلى ان "يوم الجمعة سيصادف أسبوعاً على الهجوم، وسيتجمع المسلمون لأداء الصلاة في ذلك اليوم. فلنقر بحزنهم". ووعدت أرديرن بإصلاح قانون حيازة الأسلحة الذي سمح للمسلح بشراء الأسلحة التي استخدمها في الهجومين على المسجدين، وبدأ المواطنون النيوزيلنديون بالاستجابة لنداء الحكومة تسليم أسلحتهم.

ستتغير قوانيننا

وأعلنت رئيسة الوزراء أن الائتلاف الحكومي موحد بشأن ضرورة تقليل توفر هذا النوع من الأسلحة الذي استخدمه منفذ الهجوم، وقالت وإلى جانبها نائبها وشريكها في التحالف وينستون بيترز "لقد اتخذنا قراراً كحكومة، نحن متحدون".

وأكد بيترز الذي سبق أن عارض حزبه "نيوزيلندا أولا" التعديلات، أنه يدعم رئيسة الوزراء بالكامل، وقال "الحقيقة هي أنه بعد الساعة الواحدة من ظهر الجمعة، تغير عالمنا الى الأبد وكذلك ستتغير قوانيننا".

إردوغان يغضب نيوزيلندا

واثار الرئيس التركي رجب طيب اردوغان غضب نيوزيلندا باستخدامه تسجيل فيديو مثيراً للجدل صوره منفذ مجزرة المسجدين في كرايست تشيرش، في حملة انتخابية، وقدم إردوغان الذي يقوم بحملة للانتخابات المحلية هذا الشهر، الهجوم بوصفه جزءاً من هجوم أكبر على تركيا والاسلام، وعرض التسجيل المصور للاعتداء في تجمعات في نهاية الاسبوع.
واحتج نائب رئيسة الوزراء وينستون بيترز محذرا بأن تسييس المجزرة "يعرض للخطر مستقبل وسلامة الشعب في نيوزيلندا والخارج، وهو غير منصف إطلاقا"، وأعلن بيترز أنه سيتوجه إلى تركيا هذا الأسبوع بدعوة من اسطنبول لحضور اجتماع خاص لمنظمة التعاون الإسلامي.

الاتحاد الإنجليزي سيحيي ذكرى الضحايا

في هذا الوقت، أعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أنه سيحيي ذكرى ضحايا الهجوم على المسجدين قبل مباراة المنتخب الوطني أمام جمهورية التشيك في تصفيات بطولة أوروبا على استاد ويمبلي يوم الجمعة المقبل 22 مارس.

المزيد من دوليات