Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

تحطم مروحية روسية ومقتل طاقمها

طرزها يستخدم للنقل العسكري والمدني

قُتل طاقم مروحية تابعة للجيش الروسي، من طرز مي-8، جرّاء تحطّمها في منطقة موسكو، ما أدى إلى مصرع طاقمها، من دون تحديد عدد الأشخاص الذين كانوا يستقلونها.

وأوضحت وزارة الدفاع الروسية لوكالة الصحافة الفرنسية أن "أفراد الطاقم قضوا متأثرين بجروح أصيبوا بها خلال هبوط طارئ" للمروحية، الثلاثاء 19 مايو (أيار). ولم تفصح عن عددهم.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأفادت الوزارة أن المروحية تحطّمت نحو الساعة  الثامنة مساء بالتوقيت المحلي (الخامسة عصراً بتوقيت غرينتش) على بعد 20 كيلومترا من مدينة كلين خلال طلعة تدريبية.

وقالت "وفق المعلومات الأولية قد يكون سبب الكارثة عطل تقني"، موضحة أن المروحية لم تكن مجهّزة بأسلحة.

ومروحيات مي-8 متعددة الاستعمال وتستخدم تارة لأغراض النقل العسكري وطوراً للنقل المدني. ويمكن للطرازات الأكبر أن تتسع لـ32 شخصاً.

وفي أغسطس (آب) 2018، أدى تحطّم مروحية من طراز مي في شمال سيبيريا إلى مصرع 15 شخصاً كانوا يعملون في محطة لتوزيع الوقود وثلاثة من أفراد الطاقم، وذلك إثر اصطدامها بمروحية أخرى.

وتكثر حوادث المروحيات والطائرات الصغيرة في سيبيريا وفي أقصى الشرق الروسي حيث تُستخدم وسيلة للتنقل لمسافات بعيدة بين المناطق القليلة السكان.

المزيد من دوليات