Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

بارقة أمل... 3 دول آسيوية بلا كورونا

كمبوديا وبروناي وفيتنام... نجحت في مواجهة الوباء

عدم تسجيل أي إصابة جديدة بوباء كورونا لليوم الثالث على التوالي في فيتنام (أ.ف.ب)

تمكّن بعض دول جنوب شرقي آسيا، من إيقاف انتشار وباء كورونا على الرغم من إمكاناتها الطبية المتواضعة، لا سيما أن "كوفيد-19" اجتاح غالبية دول العالم وأصاب حوالى مليون ونصف مليون شخص، وأودى بحياة ما لا يقل عن 84 ألفاً.

وفي تفاصيل الخبر الآسيوي السعيد، فإن دول بروناي وكمبوديا وفيتنام أعلنت رسمياً صباح الاثنين، السادس من أبريل (نيسان) خلو سجلاتها الطبية من أي إصابات جديدة بفيروس كورونا.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

إجراءات احترازية

ففي كمبوديا، أفادت صحيفة كامير تايمز الكمبودية بأن سلطات البلاد أعلنت الثلاثاء، السابع من أبريل، ولليوم الثالث على التوالي، عدم تسجيل أي حالة إصابة بالوباء، في وقت وصل إجمالي عدد المصابين بالفيروس إلى 115 شخصاً.

وسُجِلت الإصابة الأولى في كمبوديا في 27 يناير (كانون الثاني) لرجل صينى يبلغ من العمر 60 سنة من مدينة ووهان، وسط الصين، وغادر المستشفى في 10 فبراير (شباط) بعد شفائه تماماً من المرض، بينما أصيب أول كمبودي بالفيروس في السابع من مارس، ويبلغ من العمر 38 سنة.

واتخذت الحكومة إجراءات احترازية للحد من تفشي كورونا، لا سيما إغلاق المدارس في عاصمة المقاطعة، مدة أسبوعين، وإلغاء الاحتفال برأس السنة الخميرية الذي كان من المقرر إحياؤه الشهر المقبل قرب مجمع معبد أنكوروات، كما قرر رئيس الوزراء الكمبودي منع رحلة آتية من ماليزيا تقل 150 كمبودياً في إغلاق كامل لمطاراتها.

لليوم الثالث... لا إصابات

وإلى فيتنام حيث نقلت صحيفة "فيتنام نيوز" عن وزارة الصحة، صباح الأربعاء، تأكيدها عدم تسجيل أي حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا لليوم الثالث على التوالي.

ومعلوم أن البلاد سجلت الإصابة الأولى على أراضيها لامرأة فيتنامية تبلغ من العمر 25 سنة كانت أيضاً في ووهان في رحلة عمل لمدة شهرين، وعادت إلى موطنها في 17 يناير، ولا يزال إجمالي عدد المصابين في فيتنام 249 في حين ارتفع إجمالي حالات الشفاء إلى 122 شخصاً.

شفاء تسع حالات

أما في بروناي، فقد أكد وزير الصحة داتوك سيري سيتيا دكتور حاجي محمد في تصريحات صحافية، أنه لم يتم تسجيل أي حالات إصابة جديدة بـ "كوفيد-19" لمدة يومين متتاليين، وتم شفاء تسع حالات.

وقال وزير الصحة "الحمد لله، بفضل الله تعالى، تود وزارة الصحة إبلاغ الجمهور بعدم وجود حالات إصابة جديدة"، ولفت إلى أن العدد الإجمالي للمصابين في بلاده لا يزال 135 حالة، موضحاً أن تسع حالات في المركز الوطني للعزل تعافت وسُمِح لها بالعودة إلى ديارها ليصل عدد الحالات التي تم شفاؤها 82 حالة، بينما لا تزال 52 حالة تخضع للعلاج في المركز الوطني للعزل، وتعافت إحدى ثلاث حالات غير مستقرة في وحدة العناية المركزة ولم تعد بحاجة إلى الجهاز التنفسي، وتتم مراقبة المرضى عن كثب.

وختم وزير صحة بروناي "كوفيد-19 لم ينته بعد"، مضيفاً أنه منذ أوائل يناير، تم إجراء 8261 اختباراً لفيروس كورونا المستجد، ما يعني اختباراً واحداً من كل 53 فرداً في البلاد.

المزيد من صحة