اتفاق أميركا والصين... إلغاء الرسوم الجمركية على مراحل

الأسواق الأوروبية تتجاوب... وترتفع لأعلى مستوى منذ 4 أشهر

قالت وزارة التجارة الصينية، اليوم الخميس، إن بكين وواشنطن اتفقتا على مدى الأسبوعين الأخيرين على إلغاء رسوم جمركية تبادل البلدان فرضها في الحرب التجارية المستمرة منذ شهور على مراحل مختلفة.

وقال قاو فنغ، المتحدث باسم الوزارة، إنه يتعين على الصين والولايات المتحدة أن يتبادلا إلغاء بعض الرسوم من أجل الوصول إلى "المرحلة الأولى" من اتفاق التجارة. وأضاف، خلال إفادة صحافية دورية، أن إلغاء الرسوم شرط مهم لإبرام أي اتفاق.
وقال قاو للصحافيين إن نسبة الرسوم الملغاة يتعين أن تكون متماثلة مع ضرورة التفاوض بشأن حجم الرسوم التي ستلغى. وأضاف "بدأت الحرب التجارية بالرسوم وينبغي أن تنتهي بإلغائها". ولم يذكر إطارا زمنيا لذلك.
وسبق أن صرح مصدر لـ"رويترز" أن المفاوضين الصينيين يريدون من الولايات المتحدة أن تلغي رسوما بنسبة 15 بالمئة على سلع صينية قيمتها نحو 125 مليار دولار بدأ سريانها منذ أول سبتمبر( أيلول). ويريدون أيضا إلغاء رسوم جمركية مفروضة في وقت سابق على واردات تشمل الآلات وأشباه الموصلات والأثاث قيمتها نحو 250 مليار دولار.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)


وقال مصدر مطلع على موقف الصين التفاوضي إن بكين تضغط على واشنطن "لإلغاء جميع الرسوم في أقرب وقت ممكن". وقد يوقع الرئيس الأميركي دونالد ترمب ونظيره الصيني شي جين بينغ اتفاقا خلال الشهر الحالي في موقع لم يتحدد بعد.
وأجرى نائب رئيس الوزراء الصيني، ليو هي، مكالمة هاتفية مع ممثل التجارة الأميركي روبرت لايتهايزر ووزير الخزانة ستيفن منوتشين الجمعة الماضية، وصفها الرجلان بأنها "بناءة".

 الأسواق الأوروبية في أعلى مستوى

وعلى صعيد  الأسواق العالمية، صعدت الأسهم الأوروبية لأعلى مستوى في أكثر من أربعة أشهر اليوم الخميس، بعدما قالت الصين إنها اتفقت مع الولايات المتحدة على إلغاء رسوم جمركية قائمة على مراحل، مما يعزز موجة صعود مستمرة لليوم الخامس على التوالي.
وقالت وزارة التجارة الصينية إن واشنطن وبكين يتعين أن تتبادلا إلغاء بعض الرسوم الجمركية القائمة على سلع بعضهما البعض من أجل الوصول إلى "المرحلة واحد" من اتفاق التجارة.
وارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.4 بالمئة بينما حقق المؤشر داكس الألماني، الزاخر بشركات التصدير، أداء أفضل من سائر السوق بوجه عام وارتفع 0.7 بالمئة. وكان قطاعا صناعة السيارات والتعدين ضمن الأعلى ارتفاعا في القطاعات الأوروبية الفرعية، بينما تراجعت قطاعات مثل الاتصالات والمرافق، مما يشير إلى ارتفاع الشهية للمخاطرة.
وزاد سهم سيمنس الألمانية 3.4 بالمئة، وكان أكبر عامل تعزيز للمؤشر ستوكس 600 بعدما أعلنت الشركة الصناعية أن نتائجها في الربع الرابع فاقت التوقعات.

الذهب يخسر بعض مكاسبه

وفي المعادن، انخفض الذهب اليوم الخميس وخسر بعضا من جاذبيته كملاذ آمن، بعدما قالت الصين إنها اتفقت مع الولايات المتحدة في الأسبوعين الأخيرين على إلغاء مرحلي لرسوم جمركية إضافية تبادل البلدان فرضها خلال حربهما التجارية المستمرة منذ شهور.
وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1487.27 دولار للأوقية (الأونصة)، ونزلت العقود الأميركية الآجلة 0.3 بالمئة إلى 1488.3 دولار للأوقية. وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 0.3 بالمئة إلى 17.57 دولار للأوقية، وصعد البلاتين 0.3 بالمئة إلى 931.51 دولار للأوقية، وارتفع البلاديوم 0.5 بالمئة إلى 1800.87 دولار للأوقية.

المزيد من أسهم وبورصة