لينيكر يكشف عرض مانشستر يونايتد لضمه ولماذا رفض لصالح توتنهام

اختار مهاجم إنجلترا السابق عدم الانتقال إلى "أولد ترافورد" في مناسبتين بمسيرته

نجم الكرة الإنجليزية السابق غاري لينيكر (رويترز)

كشف غاري لينيكر كيف كاد أن ينضم إلى مانشستر يونايتد في مناسبتين.

وكان المهاجم الإنجليزي السابق ينطلق من برشلونة في عام 1989 عندما واجه قراره بشأن المكان الذي سيعود إليه في إنجلترا.

وبعد تخطب توتنهام في البداية لوضع الأرقام المطلوبة، يكشف لينيكر أن يونايتد شعر بفرصة للتوقيع مع المهاجم.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال لينيكر لمجلة "فور فور تو"، "في الساعة الحادية عشرة، ظهر فجأة أن توتنهام قد لا يكون قادراً على القيام بالصفقة، من الناحية المالية".

"عندها تحدث وكيلي مع أليكس فيرغسون، الذي كان حريصاً على اصطحابي إلى أولد ترافورد".

"كان الأمر على وشك الانتهاء، لكن توتنهام عاد وقال إن بإمكانه القيام بذلك، عليك أن تتذكر أن مانشستر يونايتد عام 1989 لم يكن مانشستر يونايتد بعد أربع أو خمس سنوات".

وكانت هذه هي المرة الثانية في مسيرة لينيكر التي يرفض فيها الانتقال إلى "أولد ترافورد".

وكانت المرة الأولى قبل أربع سنوات، حيث اختار الانضمام لإيفرتون بعد مغادرة ليستر.

وكتب لينيكر على تويتر "أردت الذهاب إلى إيفرتون وفعلت، من المهم أن نتذكر أن مانشستر يونايتد كان متوسطاً جداً في ذلك الوقت وأن إيفرتون كان بطلاً".

© The Independent

المزيد من رياضة