Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مقتل 600 مدني في دولة جنوب السودان نتيجة أعمال عنف بين ميليشيات

وثقت بعثة الأمم المتحدة هجمات عشوائية وعمليات خطف وعنف جنسي

غرقت الدولة الأحدث عهداً في العالم منذ استقلالها عن السودان عام 2011 في أزمات متتالية، بما في ذلك حرب أهلية طاحنة استمرت خمسة أعوام (أ ف ب)

قتل نحو 600 مدني إثر اندلاع مواجهات في دولة جنوب السودان بين شهري أغسطس (آب) وديسمبر (كانون الأول) 2022، وفق ما أعلنت الأمم المتحدة اليوم الجمعة، متهمة ميليشيات بـ"الاستعباد الجنسي" وشن هجمات عشوائية.
وأُجبر عشرات آلاف الأشخاص في ولاية أعالي النيل أقصى الشمال على الفرار من منازلهم واللجوء إلى مستنقعات قريبة من أحد الأنهار هرباً من أعمال العنف بين المجموعات المسلحة.
ووثقت بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان ومكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة "هجمات عشوائية وعمليات خطف وعنف جنسي، بما في ذلك عمليات اغتصاب واغتصابات جماعية واستعباد جنسي وتجنيد واستخدام للأطفال في الأعمال العدائية، ارتكبتها أطراف النزاع".
وأكدت الهيئتان في تقرير لخص استنتاجاتهما أنهما سجلتا "884 ضحية من المدنيين، قتل منهم 594 بينما أصيب 290 بجروح، إضافة إلى خطف 258 شخصاً وتعرض 75 امرأة وفتاة لعنف جنسي".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)


وذكر التقرير أن أكثر من 62 ألف مدني نزحوا بسبب المواجهات، محدداً هويات "22 شخصاً في الأقل قد يتحملون المسؤولية الأكبر عن هذه الانتهاكات".
ودعا المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة فولكر تورك الحكومة في جوبا "إلى اتخاذ إجراءات فورية لضمان محاسبة جميع المسؤولين أمام القضاء"، واصفاً الانتهاكات التي وثقها التقرير بـ "الجسيمة".
وأضاف أن "الحصانة لن تقوم إلا بتكريس وضع حقوق الإنسان الخطر في البلاد".
وغرقت الدولة الأحدث عهداً في العالم منذ استقلالها عن السودان عام 2011 في أزمات متتالية، بما في ذلك حرب أهلية طاحنة استمرت خمسة أعوام وأسفرت عن مقتل 400 ألف شخص.
ووقّع اتفاق سلام عام 2018 لكن العنف لا يزال يندلع بين فترة وأخرى بين القوات الحكومية وتلك المعارضة، فيما تؤدي نزاعات عرقية في أجزاء البلاد المضطربة إلى سقوط أعداد كبيرة من المدنيين.
ورحب مبعوث الأمم المتحدة إلى البلاد نيكولاس هيسوم اليوم الجمعة بنشر قوات موحدة تضم متمردين سابقين وقوات حكومية في المنطقة، قائلاً إن "الأمر يظهر أن السلطات تتخذ خطوات لمنع استئناف المواجهات وحماية المدنيين".

اقرأ المزيد

المزيد من الأخبار