Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

لماذا أونانا الأنسب لأسلوب لعب مانشستر يونايتد وهل خسره غوارديولا؟

هو حجر الأساس في طريقة تن هاغ في الموسم الجديد بالدوري الإنجليزي

حارس المرمى الكاميروني أندريه أونانا لاعب نادي إنتر ميلان الإيطالي (أ ف ب)

اقترب نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي من التعاقد مع الكاميروني أندريه أونانا حارس فريق إنتر ميلان الإيطالي خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية من أجل تدعيم مركز حراسة المرمى بعد رحيل الإسباني دافيد دي خيا، بعد نهاية عقده مع الشياطين الحمر، إذ إنه يبحث عن تجربة جديدة.

تعاقد مانشستر يونايتد المنتظر مع أونانا جاء بناء على طلب المدير الفني الهولندي إريك تن هاغ، بخاصة أن الحارس الكاميروني تدرب تحت قيادته في نادي أياكس، وتنطبق عليه المواصفات التي وضعها المدرب لتطبيق طريقة لعبه خلال المواسم المقبلة، من إعادة الشياطين الحمر إلى منصات التتويج مرة أخرى، إذ إن ملامح تطور الفريق تحد يده ظهرت في نهاية الموسم الماضي.

وكان دي خيا يجد بعض المشكلات في تطبيق طريقة لعب تن هاغ الذي يعتمد على بناء اللعب من الخلف، وكان الحارس الإسباني غير جيد في اللعب بقدمه من أجل الإسهام مع زملائه في الخروج بالكرة بشكل مميز، وتنفيذ الجانب التكتيكي الذي وضعه المدرب الهولندي من أجل تطوير منظومة اللعب في مانشستر يونايتد.

وأهم ما يميز أونانا التعامل مع الكرة بقدمه بشكل جيد للغاية، إذ قال الحارس السابق ومحلل أداء حراس المرمى مات بيزدروفسكي في تصريحات صحافية، "أفضل ما يميز أونانا هو الاستحواذ على الكرة بشكل جيد وتمريرها في المساحات الضيقة بإتقان ومساعدة المدافعين وخط الوسط في بناء الهجمة، ونادراً ما يتعرض للتوتر أثناء توزيع الكرة، مما يعطي الاستحواذ لمصلحة فريقه".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ينطبق ما قاله مات بيزدروفسكي على ما يطلبه تن هاغ في حارس مرمى مانشستر يونايتد الجديد، لذلك وقع الاختيار على أونانا لأنه يمتلك هذه الإمكانات، إضافة إلى تدربه في وقت سابق مع المدرب الهولندي في أياكس.

وجاءت إشادة غير مباشرة بصفقة انتقال أونانا إلى مانشستر يونايتد من المدير الفني لمانشستر سيتي الإسباني بيب غوراديولا إذ قال قبل نهائي دوري أبطال أوروبا أمام إنتر ميلان، "بالنسبة إلى طريقة لعب إنتر، فإن أونانا حارس استثنائي ويتخذ موقعاً مميزاً في الملعب لبناء اللعب"، وهذا ما تحتاج إليه طريقة تن هاغ في مانشستر يونايتد، خصوصاً أن أكبر نقاط ضعف خطة الهولندي عدم قدرة الحارس دي خيا على الاحتفاظ بالكرة وبناء اللعب من الخلف.

وحقق أونانا إحصاءات مميزة للغاية بالنسبة إلى التمريرات في الموسم الماضي، فجاءت دقة التمرير بنسبة 100 في المئة من مسافة 15 ياردة (13.716 متر)، بينما على مسافة 30 ياردة (27.432 متر) جاءت الدقة بنسبة 98 المئة، وبهذه الأرقام سيكون الحارس الكاميروني في المركز الثالث بين حراس الدوري الإنجليزي كدقة تمرير، بعدما كان دي خيا في منتصف الجدول بالنسبة إلى التمريرات الطويلة.

وبذلك، يمتلك أونانا بحسب الإحصاءات وطريقة لعبه مع إنتر ميلان خلال المواسم الأخيرة، مميزات تحتاج إليها خطة تن هاغ في الموسم الجديد بالدوري الإنجليزي الممتاز.

اقرأ المزيد

المزيد من رياضة