Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

غازبروم: تسربات "نورد ستريم" توقفت وبالإمكان استئناف الإمدادات

لا يزال هناك خط منفرد يتيح الضخ والشركة تعمل على الحد من المخاطر البيئية

أعلنت غازبروم أن الخط "بي" من نورد ستريم 2 صالح لتصدير الغاز إلى أوروبا إذا صدر قرار ببدء التسليم  (أ ف ب)

قالت شركة "غازبروم" الروسية، اليوم الاثنين 3 أكتوبر (تشرين الأول) الحالي، إن تسرب الغاز من ثلاثة أجزاء محطمة من خطي أنابيب "نورد ستريم" تحت مياه بحر البلطيق توقف وربما يكون ممكناً استئناف الضخ عبر خط منفرد ما زال بحالة تسمح بذلك.

وقالت الشركة في بيان، إن الضغط في ثلاثة فروع من الخطين الأربعة استقر وإنها تعمل للحد من المخاطر البيئية.

وفتحت أوروبا تحقيقات بعد اكتشاف تسربات كبيرة من خطي أنابيب الغاز الروسيين "نورد ستريم 1" و"نورد ستريم 2"، اللذين يتكون كل منهما من خطين فرعيين. وقالت ألمانيا والسويد والدنمارك إنها تعتقد أن التسربات نتجت من تخريب.

وأفاد "نورد ستريم 1" بانخفاض كبير في الضغط في الخطين اللذين يتكون منهما وأن من الممكن أن يكون ذلك نتيجة التحطم في حين أفاد "نورد ستريم 2"، بانخفاض حاد مماثل في الضغط على الخط "أي" منه.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقالت غازبروم إن الخط "بي" من "نورد ستريم 2" يمكن أن يكون صالحاً إلى الآن لتصدير الغاز إلى أوروبا إذا صدر قرار ببدء التسليم.

وكان "نورد ستريم 1" صالحاً تماماً للعمل قبل أن تخفض روسيا ثم توقف تدفقات الغاز خلال الأشهر الستة الماضية وأرجعت ذلك إلى عدم الدفع بالروبل ومشكلات فنية.

لكن "نورد ستريم 2" الذي تم استكماله في الآونة الأخيرة لم يستخدم قط بعد أن جمدت ألمانيا، التي يصل إليها الخط عملية الترخيص عندما كانت روسيا تستعد للهجوم على أوكرانيا.

وقالت "غازبروم"، "إذا اتُخذ قرار ببدء التسليم عبر الخط (بي) من نورد ستريم 2 سيتم ضخ الغاز الطبيعي إلى الخط بعد فحص سلامة النظام والتحقق منها من قبل السلطات المشرفة".

المزيد من متابعات