Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس يزور بلاده بعد عامين في المنفى

تنازل عن العرش عام 2014 بعد سلسلة فضائح وفتح تحقيقات عدة بحقه

ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس (رويترز)

يصل ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس إلى بلده، الخميس 19 مايو (أيار)، في أول زيارة منذ غادر إلى أبوظبي عام 2020 وسط فضائح مالية هزت البيت الملكي.

وقال البيت الملكي الإسباني، في بيان مساء الأربعاء، إن الملك السابق سيتوجه إلى سانخينخو في منطقة جاليثيا الشمالية لحضور سباق للقوارب الشراعية ويختتم زيارته الاثنين، بزيارة نجله الملك فيليبي في مدريد.

وأضاف البيان أن خوان كارلوس (84 عاماً) لن يقيم في قصر ثارثويلا في مدريد، وهو مقر الإقامة الرسمي للملك.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وحظي خوان كارلوس يوماً باحترام كبير لدوره في انتقال البلاد إلى الديمقراطية، لكن شعبيته تراجعت كثيراً بعد زوبعة من الفضائح التي شملت علاقة غرامية مع الدنماركية كورينا تسو زاين فيتجنشتاين ساين، وإطلاق النار على فيل في بوتسوانا. وتنازل عن العرش عام 2014.

وغادر الملك السابق إسبانيا متجهاً إلى أبوظبي في أغسطس (آب) 2020 بعد فتح تحقيقات عدة في إسبانيا وسويسرا بشأن مزاعم احتيال.

ويحتفظ الآن بمقر إقامته الدائم في الإمارات، لكنه قال في مارس (آذار) إنه سيزور إسبانيا بشكل متكرر بعد أن أسقط المدعون التحقيقات.

وقد يواجه خوان كارلوس محاكمة في بريطانيا في قضية تحرش رفعتها ضده ساين فيتجنشتاين.

المزيد من دوليات