Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

جدل الحلقات الأولى يشعل ماراثون دراما رمضان

مطالبات بوقف مسلسل "انحراف" لترويجه للعنف و"فاتن أمل حربي" تثير التعاطف و"الاختيار 3" يتصدر

أشاد النقاد بدور الفنان محمد فراج في مسلسل العائدون (الصفحة الرسمية لفراج على فيسبوك)

على مدار اليومين الماضيين تسابقت المسلسلات المصرية على اختطاف الاهتمام وجذب المشاهدين، واحتلال قمة حديث الناس عبر مواقع التواصل الاجتماعي "الترند"، حيث يتعمد صناع الأعمال أن تكون الحلقات الأولى ذات محتوى جاذب لضمان مشاهدة الجمهور.

ومنذ عرض الحلقة الأولى من مسلسل "الاختيار 3" تصدر الفنان ياسر جلال ترند "تويتر" وموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، بسبب تجسيده شخصية الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، وإخفاء الشخصية حتى اللحظات الأولى من إذاعة الحلقة.

وتعددت ردود الأفعال المشيدة بقدرة ياسر جلال على تقمص شخصية الرئيس، على الرغم من صعوبتها، خصوصاً أن الناس تعرفه جيداً وتحفظ صوته وتصرفاته، كما قدم "ماكيير" العمل تفاصيل دقيقة لياسر جلال حتى جعله مشابهاً شكلياً للرئيس، إضافة لتمكن ياسر من الحديث بنفس طريقة وصوت الرئيس السيسي.

وفي اليوم الثاني من رمضان، تصدر أحمد عز وأحمد السقا وياسر جلال أيضا الترند، إضافة لأبطال آخرين في مسلسل الاختيار3، خصوصاً الفنان خالد الصاوي، الذي أدى شخصية القائد الإخواني خيرت الشاطر، وكذلك الفنان أحمد بدير، الذي جسد شخصية المشير طنطاوي.

تجربة شديدة الحساسية

وتعرضت الحلقتان لأحداث مصيرية مهمة في تاريخ مصر، وأهمها المقابلة التي جمعت الفريق عبد الفتاح السيسي (ياسر جلال)، والفريق حسين طنطاوي وزير الدفاع السابق (أحمد بدير)، وفيها عرض السيسي على طنطاوي الاستقالة من منصبه كوزير للدفاع في حكومة محمد مرسي، ولكن طنطاوي رفض.

وناقشت أحداث المسلسل الأزمة التي حدثت بين تنظيم الإخوان والسلفيين خلال فترة حكم محمد مرسي. كما شهدت الحلقة الثانية تفاصيل الجلسة، التي جمعت الفريق عبد الفتاح السيسي، وخيرت الشاطر، القيادي في التنظيم (خالد الصاوي)، التي حاول فيها الشاطر معرفة إمكانية تعاون السيسي مع الإخوان.

 

يقول الناقد أحمد سعد، إن تجسيد ياسر جلال شخصية الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، "كان من المتوقع أن يثير الجدل ويخطف الأنظار، خصوصاً أن التجربة شديدة الحساسية، على الرغم من أن تجربة تجسيد رؤساء سابقين حدثت بالفعل، لكن غلب على ذلك الخيال، لأنهم غير معاصرين، لكن الصعوبة الحقيقية في أن الشعب المصري والعربي يعرف الرئيس السيسي، ولذلك يستحق جلال تحية على شجاعته وقدرته التمثيلية في التقمص، بخاصة أنه نجح في تقمص الروح من جهة، وهذا دوره كممثل، ونجح كذلك بشكل لافت في الأداء الشكلي والصوتي".

حرق الكساسبة

تصدر كذلك المسلسل المصري "العائدون" ترند اليومين الأولين في رمضان، ونافس بقوة بخاصة في اليوم الثاني، حيث كشفت الحلقتان عن بعض كواليس تنظيم "داعش" في سوريا، ويلعب أمير كرارة وأمينة خليل ومحمود عبد المغني أدوار ضباط  في المخابرات المصرية يتعقبون التنظيم وعملياته التي يتزعمها الممثل السوري "محمد الأحمد"، الذي يجسد دور شخصية "السياف"، وتتصاعد الأمور عندما يكتشف التنظيم حقيقة عميل للمخابرات المصرية، وهو حسين أبو طالب، الذي يلعب دوره الممثل المصري محمد فراج، ويحكم عليه بالقتل حرقاً وسط التنظيم وعلى الملأ في مشهد يطابق ما حدث مع الطيار الأردني معاذ الكساسبة، الذي قتل  بالطريقة نفسها.

ويعلق سعد على هذا المشهد، قائلاً إن "المسلسل قوي ومختلف ويتسم بالجاذبية بسبب التشويق في قضايا مكافحة الأنظمة الإرهابية، وقد تم تقديم العمل بشكل اجتماعي مميز، أما ظهور محمد فراج فله وقع خاص، لأنه ممثل جيد بكل المقاييس، ويستطيع تجسيد أي عمل بمنتهى الحرفية والبساطة في الوقت نفسه".

فاتن أمل حربي

النجمة نيللي كريم كانت حديث كثيرين في مسلسل "فاتن أمل حربي"، حيث خطفت الانتباه منذ الحلقة الأولى، حيث دارت الأحداث عن رغبة فاتن، التي تؤدي دورها، في الطلاق من زوجها، الذي يضربها ويستغلها ويلعب دوره الفنان شريف سلامة، وبعد الطلاق ينقل ابنتيهما من الدراسة، مستغلًا قوانين الولاية التعليمية، وبعدها يسرق أثاث منزلها، ولم تستطع إثبات حقها بسبب عدم امتلاكها قائمة منقولات زوجية عند عقد القران، ثم إمعاناً في الانتقام يؤجر الطليق المنزل لشخص غريب، فتتشرد فاتن وابنتيها وتصبح بلا مأوى.

وقال الناقد طارق الشناوي، إن هذا العمل من البداية يتم الرهان عليه بقوة، خصوصاً أنه يحمل موضوعاً اجتماعياً مهماً لنسبة ضخمة جداً من السيدات المصريات، كما أن نيللي كريم فنانة محبوبة وممثلة مخضرمة، ولها جمهور كبير، ومن الطبيعي أن يكون مسلسلها ذائع الصيت، ومحل انتباه.

"سوتس بالعربي" و"راجعين يا هوى"

كما نافس الفنان آسر ياسين على ترند أول أيام رمضان بمسلسل "سوتس بالعربي"، حيث يلعب دور المحامي زين ثابت، الذي يعمل في مكتب محاماة ضخم تمتلكه فريدة المسيري "صبا مبارك". ويقابل أحمد داوود، الذي يجسد دور آدم منصور المحامي، الذي يعاونه في القضايا الكبرى، والمسلسل مأخوذ عن فورمات أجنبية لمسلسل يحمل الاسم نفسه، ويدور حول فكرة المحاماة وكواليسها، بين محاميين الأول هو هارفي، الذي يجسد شخصيته الفنان آسر ياسين، ويعمل لدى شركة محاماة كبيرة.

 

أما الشخصية الثانية فهو مايك، التي يجسدها الفنان أحمد داوود، الذي تقوده الظروف للمتاجرة في المخدرات، ويتهرب من الشرطة مما يجبره على دخول أحد الأماكن للاختباء فيها وهي إحدى البنايات الفارهة، وهناك يقع مكتب المحاماة الذي يعمل فيه هارفي، ويتقابلان ليكون أول تعارف بينهما ويتم العمل سوياً.

مسلسل سوتس بالعربي يشارك في بطولته آسر ياسين وأحمد داوود وصبا مبارك وريم مصطفى وتارا عماد ومحمد شاهين، وعدد آخر من الفنانين، وهو سيناريو وحوار محمد حفظي وياسر عبد المجيد، ومن إخراج عصام عبد الحميد.

ونافس مسلسل "راجعين يا هوى" بحلقتيه الأولى والثانية على الترند بعد ظهور خالد النبوي، الذي أشاد الجمهور بأدائه، حيث بدأت الأحداث برجوع بليغ "خالد النبوي" إلى مصر عائداً من المجر، من أجل الحصول على ميراثه ولقاء عائلته الثرية، ومن تبقى منهم على قيد الحياة، ويصر بليغ على الحصول على أمواله، حيث إنه مدين لأحد الأشخاص، وهو منذر رياحنة بحوالى 5 ملايين يورو. وبالصدفة يلتقي بليغ على الطائرة في رحلة عودته إلى القاهرة بالفنانة نور، ويحدث خطأ حيث تتبدل حقائبهما معاً.

إيحاءات وبلطجة "توبة"

وتصدرت بعض المسلسلات الحديث بمشكلاتها، ومنها مسلسل "توبة" للفنان عمرو سعد وصبا مبارك وماجد المصر، وتدور الأحداث في منطقة شعبية في محافظة بورسعيد، حيث يعيش الشاب "توبة" منذ 7 سنوات بعد أن أقلع عن الإجرام وهرب من ماضيه، ولكن الماضي يطارده من جديد ويقع في كثير من المشكلات.

وشهدت الحلقة الثانية من المسلسل جدلاً كبيراً بعد عرضها، حيث تضمنت إيحاءات جنسية على لسان ماجد المصري، الذي يجسد شخصية سيد الأجنبي. كما واجه المسلسل عاصفة من الهجوم بسبب وجود كثير من مشاهد البلطجة والإيحاءات التي وصفها البعض بأنها لا تتناسب مع رمضان، ووصف بعض أهل بورسعيد ما تتضمنه الأحداث في الحلقتين الأوليين، بأنها تسيء لشعب بورسعيد وتتهمه بالبلطجة وتصدر صورة سلبية لهم على أنهم مثيرو شغب.

ودشن بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حملة ضد المسلسل وطالبوا بوقف لأنه يسيء لمدينة بورسعيد وأهلها. كما تصدر مسلسل "دنيا تانية" مؤشرات البحث بعد اتهام الرقابة لصناعه بإذاعة حلقة فيها مشاهد تخل بقيم المجتمع وتروج لزنا المحارم.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

أزمة "انحراف"

وواجه مسلسل "انحراف" أزمة خلال الساعات الأخيرة، حيث تقدم النائب محمد عبدالله زين الدين، عضو مجلس النواب، ببيان عاجل لمجلس النواب يطالب فيه بمنع عرض المسلسل بسبب احتوائه على مشاهد قتل وعدم التزامه قيم وعادات الأسرة المصرية.

وأكد زين الدين، في بيانه على ضرورة تطبيق الضوابط التي وضعها المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، التي تتعلق بالالتزام بالكود الإعلامي الصادر عن المجلس منذ سنتين المنشور في الجريدة الرسمية، من منطلق مسؤولية المجلس القانونية والدستورية المتعلقة بحماية حقوق المشاهدين والحفاظ على حرية الإبداع، وعدم التعرض للنواحي الفنية للأعمال الدرامية والإعلانات.

وطالب النائب المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بالتأكد من خلو الأعمال الفنية المعروضة من مشاهد تحفز على العنف والكراهية، سواء من المسلسلات أو البرامج، واتخاذ جميع الإجراءات القانونية اللازمة ضد الأعمال الدرامية، التي لا تلتزم القيم والعادات والتقاليد، والتي لم تراع المعايير المهنية والأخلاقية وتخالف ميثاق الشرف الإعلامي، وقال إنها تشوه صورة المرأة عمداً.

وقالت بطلة المسلسل الفنانة روجينا، في تصريحات لـ "اندبندنت عربية"، إنها لا ترى المسلسل يسيء لأي شيء كما يقال، بل يتعرض لأحداث واقعية ودرامية، وأضافت "لا أفهم أيضاً كيف تتم المطالبة بوقف مسلسل وهو في بداية العرض وفي أول حلقتين فقط".وحتى الآن لم يصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام قراراً بشأن وقف مسلسل "انحراف"، أو "توبة"، أو تعديل وحذف بعض المشاهد من الحلقات.

المزيد من فنون