Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

صاحب مخبز يقتل زوجته وأطفاله الستة في مصر ويفشل في الانتحار

الجريمة وقعت في إحدى قرى محافظة الفيوم والمتهم يرجع جريمته لمحاولة "التخلص من كثرة المشكلات"

فتحت النيابة العامة تحقيقا لمعرفة أسباب الحادث (أ ف ب)

هزت جريمة "بشعة" الشارع المصري، بعدما أقدم صاحب مخبز في محافظة الفيوم (جنوب القاهرة) على قتل زوجته وأطفاله الستة في الأيام الأخيرة من شهر رمضان.

وبحسب ما نقلت تقارير محلية، عن وزارة الداخلية المصرية، فقد تلقى اللواء رمزي المزين مدير أمن الفيوم إخطاراً من العميد أسامة أبو طالب مأمور مركز شرطة إطسا، يفيد بمقتل ربة منزل وأبنائها في قرية الغرق التابعة لمركز إطسا، وأشارت التحريات إلى أن الزوج صاحب المخبز هو من قتل زوجته "مها" والأبناء "أحمد"، و"محمد"، و"يوسف"، وآلاء"، والتوأم "معتصم"، و"بلال"، وحاول بعدها الانتحار، إلا أنه فشل.

في الأثناء، قالت مصادر أمنية، إن المتهم الأول صاحب المخبز وهو يبلغ من العمر 40 سنة، قام بقتل زوجته وأولاده الستة قبيل فجر اليوم الجمعة، وذلك قبل أن يقدم على إشعال النيران في المخبز الخاص به، مشيرة إلى أن التحريات الأولية أنه يعاني من عدم اتزان نفسي خلال الفترة الأخيرة، وكان دائم الشجار مع زوجته وأبنائه وجيرانه.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وبحسب ما نقلت تقارير إعلامية محلية عن اعترافات المتهم، أمام النيابة العامة، فقد أقر الأخير بارتكاب الواقعة في الساعات الأولى من اليوم الجمعة، قائلاً، إنه "قام بذبح زوجته وأبنائه السته عقب السحور من أجل أن يستريح من مشكلاتهم، وكان يرغب في الموت لاحقاً، لكن الوقت لم يسعفه".

ووفقاً لما قاله شهود عيان، فإنهم فوجئوا قبل فجر اليوم الجمعة، بنزول المتهم من منزله إلى المخبز المملوك له في نفس الشارع، وهو ملطخ بالدماء ويمسك في يده سكيناً، ومعه جركن بنزين ويرغب في إشعال النار بنفسه، ولكن الأهالي منعوه. وبعد قليل فوجئ الأهالي بأن المتهم ذبح زوجته وأبناءه الستة قبل أن ينزل للمخبز محاولاً التخلص من نفسه حرقاً.

وحضرت الشرطة إلى مقر الواقعة وتحفظت على المتهم ومسرح الجريمة، ونقلت الجثامين السبعة للمشرحة وحضرت النيابة للمعاينة والتحقيق. ووفقاً لشهود العيان، فإن الأطفال الستة تتراوح أعمارهم ما بين 8 أشهر و14 سنة، وأن بينهم أبناء من زوجة المتهم الأولى.

المزيد من الأخبار