Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

زلزال بقوة 5.4 ريختر يهز القاهرة

مركزه جنوب تركيا وجاء بعمق 90 كيلومتراً وعلى بعد 500 كيلومتر من دمياط ولم يسجل أضراراً أو إصابات

قال المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية إن الهزة لم تحدث أية أضرار مادية أو بشرية (أ ب)

شعر سكان القاهرة وعدد من المدن الساحلية المصرية بهزة أرضية خفيفة، حيث سجلت محطات الشبكة القومية لرصد الزلازل التابعة للمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية المصري، اليوم السبت، هزة أرضية مركزها جنوب تركيا وعلى بعد 500 كيلومتر شمال دمياط.

وقال المعهد في بيان اليوم، إن الهزة وقعت في تمام الساعة 2.44 دقيقة مساء بالتوقيت المحلي، بقوة 5.4 درجة على مقياس ريختر، وخط العرض 36.04 شمالاً وخط الطول 31.79 شرقاً، وعلى عمق 90 كيلومتراً، موضحاً أنه انتاب بعض المواطنين شعور بهذه الهزة، من دون تسجيل أية أضرار مادية أو بشرية.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، محمد جاد القاضي، إن "الزلزال شعر به بعض المواطنين في القاهرة ومدن الدلتا، بسبب عمقه الذي وصل إلى 90 كيلومتراً"، وهو ما تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وخلال ساعات تصدر وسم "#زلزال" مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، وتباينت التفاعلات بين السخرية من كثرة أحداث عام 2020، وبين مدى شعور سكان القاهرة بالهزة.

في الأثناء، ووفق ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية، فإن رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التركية (أفاد)، ذكرت أن الزلزال ضرب منطقة غازي باشا البحرية بولاية أنطاليا جنوب البلاد، وأضافت أنه وقع على عمق 58.77 كيلومتر تحت سطح البحر، ولم ترد بعد تقارير عن إصابات أو أضرار مادية.

وكانت ولاية أزمير غرب تركيا تعرضت لزلزال في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي أسفر عن مقتل أكثر من 100 شخص وإصابة أكثر من ألف آخرين.

وتقع تركيا على خطوط صدع زلزالية رئيسة، وسبق أن ضربتها زلازل مدمرة أحدها بالقرب من إسطنبول عام 1999، أسفر عن مقتل 17 ألف شخص.

المزيد من الأخبار