Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

غارات إسرائيلية تستهدف فيلق القدس ومواقع عسكرية في سوريا

إعلام النظام يعلن مقتل ثلاثة جنود في القصف

أعلن الجيش الإسرائيلي أنه شن فجر الأربعاء غارات جوية على أهداف عسكرية سورية وإيرانية في سوريا رداً على عبوات ناسفة زرعتها قرب شريط الفصل في الجولان "خلية سورية بتوجيه إيراني".

وكتب الجيش في تغريدة على "تويتر" أن "ما فعلته إيران وسوريا هو أنهما زرعتا عبوات ناسفة بدائية الصنع قرب الخط ألفا لاستهداف الجنود الإسرائيليين. ما فعلناه نحن هو أننا ضربنا لتونا أهدافاً لفيلق القدس وللجيش السوري في سوريا".

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان "كشف العبوات الناسفة يوم الثلاثاء دليل واضح آخر على ترسخ إيران في سوريا"، وأضاف أن إسرائيل تُحمل الحكومة السورية المسؤولية عن جميع الأعمال التي ترتكب في سوريا.

ووفقاً للمتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، فإن الأهداف التي ضربتها الطائرات الحربية الإسرائيلية تشمل "مخازن ومقرات قيادة ومجمعات عسكرية بالإضافة إلى بطاريات أرض- جو".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء "سانا" عن مصدر عسكري قوله، إن ثلاثة عسكريين قتلوا وأصيب آخر في "عدوان إسرائيلي" على سوريا الأربعاء.

وكانت الوكالة ذكرت في وقت سابق أن الدفاعات الجوية السورية تصدت لغارات إسرائيلية "في سماء المنطقة الجنوبية".

وشنت إسرائيل مئات الضربات الجوية والصاروخية على سوريا منذ اندلاع الحرب الأهلية في 2011، وقد استهدفت هذه الضربات مواقع للجيش السوري وأخرى لقوات إيرانية ولـ حزب الله" اللبناني.

ونادراً ما تعترف إسرائيل بشن هذه الغارات على أحد، لكنها تفعل ذلك عندما تقول إنها ترد على هجمات محددة تستهدفها.

المزيد من الأخبار