Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

10 ملايين أميركي صوتوا لغاية اليوم في الانتخابات الرئاسية

"هذه الزيادة مدفوعة بالارتفاع الكبير في أعداد الذين اختاروا التعبير عن رأيهم عبر البريد في غمرة أزمة كورونا"

منافسة بين دونالد ترمب الساعي للفوز بولاية ثانية وجو بايدن (رويترز)

أظهر إحصاء نشر الاثنين، 12 أكتوبر (تشرين الأول) أنّ أكثر من 10 ملايين ناخب أميركي أدلوا حتى اليوم بأصواتهم، سواء عبر البريد أو من طريق التصويت المبكر، في الانتخابات الرئاسية المقرّرة في الثالث من نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل.

وأفاد "مشروع الانتخابات الأميركية" التابع لجامعة فلوريدا على موقعه الإلكتروني بأن "الناخبين أدلوا بما مجموعه 10.296.180 بطاقة تصويت في الولايات المعنية".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأوضح المشروع أن عدد الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم حتى اليوم يزيد بأضعاف عما كان عليه في مثل هذه المرحلة قبل أربع سنوات، وأشار إلى أن "هذه الزيادة مدفوعة بالارتفاع الكبير في أعداد الناخبين الذين اختاروا التصويت عبر البريد بسبب مخاوفهم من الإدلاء بأصواتهم شخصياً في غمرة أزمة فيروس كورونا المستجد".

ويتنافس في الانتخابات المرتقبة في الثالث من نوفمبر المقبل الرئيس الجمهوري دونالد ترمب الساعي للفوز بولاية ثانية، ونائب الرئيس السابق الديمقراطي جو بايدن.

المزيد من دوليات