صانعا "صراع العروش" يوقعان صفقة بـ 200 مليون دولار مع "نتفليكس" بعد حرب مزايدات شرسة

تغلّبت "نتفليكس"على "ديزني" و"أمازون" لتضمن الصفقة الحصرية المتعددة السنوات

الممثل كيت هارينجتون يصل إلى العرض العالمي الأول لفيلم الدراما التلفزيونية "صراع العروش" (رويترز)

بعد حرب مزايدات شرسة ضدّ "ديزني" و"أمازون"، فازت "نتفليكس" بصفقة حصرية مع صانعي "لعبة العروش"، تقدّر قيمتها بـ 200 مليون دولار.

يُذكر أنه  أُعلن في يوليو (تموز) الماضي عن سعي أحد الاستوديوهات إلى إبرام صفقة عالمية شاملة لسنوات عدة مع ديفيد بينيوف ودي. بي. وايس، تتضمّن كتابة وإنتاج المسلسل التلفزيوني الجديد والأفلام الخاصة به، وإخراجها.

هكذا يغادر بينيوف ووايس الشبكة التلفزيونية الأميركية  "إتش بي أو" (هوم بوكس أوفيس) ، وذلك بعد عقد من الزمن أمضياه في التركيز على  مسلسل الفنتازيا الملحمي "صراع العروش". على صعيد متصل،  يؤشر هذا التطور إلى انهما يسيران على خطى شوندا رايمز ورايان مورفي المخرجين والكاتبين والمنتجين الأميركيين اللذين وقعا أيضاً صفقات ضخمة مع "نتفليكس". وتعني الصفقة أن موسم بينيوف ووايس المثير للجدل من "صراع العروش" بعنوان "الكونفدرالية" الذي يتناول العبودية "لن يستمرّ على الشبكة التلفزيونية الأميركية المدفوعة الأجر.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وفي تصريح أدلى به لموقع "ديدلاين"، قال تيد ساراندوس المدير المسؤول عن المحتوى في نتفليكس " إننا سعداء للغاية بالصفقة مع الكاتبين الرئيسين ديفيد بينيوف ودان وايس في "نتفليكس. إنهما بمثابة قوة إبداعية وقد أسعدا الجماهير في أنحاء العالم بالقصص الملحمية. لذا كلنا شوق لنرى التأثير الذي سيحدثه خيالهما في مشتركينا".

من جانبهما، قال بينوف وويس "إننا خضنا جولة رائعة مع -إتش بي أو- لأكثر من عقد من الزمن، ونحن ممتنان للجميع هناك لأننا طالما شعرنا معهم أننا في منزلنا. خلال الأشهر القليلة الماضية قضينا ساعات طويلة في التحدث إلى سيندي هولاند وبيتر فريدلاندر، كذلك تيد ساراندوس وسكوت شوبر.. نتذكر اللقطات نفسها من أفلام ثمانينيات القرن العشرين؛ ونتشارك حب الكتب عينها، ونحن متحمسون للإمكانيات الروائية ذاتها"، في إشارة إلى مدى الانسجام بينهما وبين فريق "نتفليكس" ذلك.

ولم ينهِ بينوف وويس كلامهما قبل أن يؤكدا أن "نتفليكس صنعت شيئاً مذهلاً وغير مسبوق، وقد كان لنا الشرف بدعوتنا إلى الانضمام إليها".

© The Independent

المزيد من تلفزيون وإذاعة