بريكست: رولز رويس تنقل قسم الموافقة على تصميم المحركات إلى ألمانيا

الشركة تؤكد ان هذا الإجراء "القابل للعودة عنه" لن يؤثّر على الوظائف 

صورة لمحركات رولز رويس من نوع ترنت إكس دبليو في مصنعها في ديربي (رويترز)

أكدت شركة رولزرويس لصناعة المحركات أنها ستمضي قدماً في خطط لنقل قسم الموافقة على تصميم المحركات الكبيرة للطائرات من ديربي إلى ألمانيا وسط مخاوف من انعكاسات بريكست. 

وذكرت المجموعة إنها تجري محادثات مع وكالة الطيران الأوروبية للسلامة في شأن هذه الخطوة،   التي تأتي أيضاً في إطار التخطيط لحالات الطوارئ نتيجة بريكسيت، والذي شهد بدء الشركة  تخزين قطع غيار تحضيراً لذلك. لكن رولز رويس شدّدت على أن التحول إلى ألمانيا - حيث تتولى بالفعل هناك الموافقة على تصميم المحركات التجارية النفاثة - كان "إجراءً احترازياً وقابلاً للعكس من الناحية التقنية" وانه لن يؤثر على الوظائف في المملكة المتحدة.

وجاءت هذه التفاصيل في الوقت الذي أعلنت الشركة أن الأرباح السنوية يُتوقع أن تكون ضمن "النصف الأعلى" من توقعاتها، مما رفع أسعار أسهمها بنسبة 3 في المئة. وقالت الشركة: "أخذت رولز رويس علماً بقرار حكومة المملكة المتحدة تأجيل التصويت على اتفاقية الانسحاب المقترحة والإعلان السياسي. "سنستمر في تنفيذ خطط الطوارئ الخاصة بنا إلى أن نتأكد من انه تم الإتفاق على صفقة وفترة انتقالية.

وكشفت الشركة الشهر الماضي أنها بدأت التخزين بالفعل قبل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، فيما قال رئيسها وارن إيست انه يعتقد أن "أي صفقة هي أفضل من عدم التوصل إلى اتفاق".

وأكدت المجموعة" أنها أجرت محادثات مع الموردين واستعرضت خياراتها اللوجستية للتأكد من أن لديها "القدرة المطلوبة المتاحة". وتخزّن رولس رويس ما يصل إلى  شهر من قطع الغيار اللازمة لتصنيع المحركات الكبيرة، في حال تعطل ما على الحدود بسبب بريكسيت. وهي تستورد أجزاء من جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي، بما في ذلك ألمانيا وإيطاليا وإسبانيا.

وفي تحديث لبيان عن التداول بأسهمها، ذكرت رولز رويس إن أرباح 2018 ستكون في النصف الأعلى من التوجه الذي وضعته للأرباح التشغيلية للمجموعة  عند نحو 400 مليون جنيه إسترليني، زائد أو ناقص 100 مليون جنيه، بعدما سيّرت شركات الطيران طائراتها لساعات أكثر، مما زاد الطلب على الصيانة.

وجدّدت التأكيد على تصريحات تم الإدلاء بها في  في تشرين الأول (أكتوبر) بأنها تتوقع تسليم 500 محرك كبير لعملاء في 2018، وهو أقل من التوجيه الذي وضعته في شأن نحو 550 محرك والذي أعلنته في آذار (مارس).

يُشار إلى أن رولز رويس كانت تعاني من مشاكل مع محركاتها في الآونة الأخيرة. ففي وقت سابق من العام الجاري، حذرت الشركة من التكاليف المرتبطة باكتشاف مشاكل تقنية مع محركات ترينت 1000.

وقالت إنها تستطيع توقع أن تصل التكاليف المرتبطة بهذة المسائل إلى 440 مليون جنيه استرليني. وفي آخر تحديث لها، أكدت المجموعة أيضاً أن مسألة إعادة الهيكلة لديها، حيث سيتم إلغاء 4600 وظيفة خلال العامين المقبلين، هي "على الطريق الصحيح"، إذ ان نحو ثلث التخفيضات سيتم إجراؤها بنهاية 2018.

وأضافت أن بيع وحدتها البحرية يسير أيضاً وفق الخطة وانه من المتوقع أن يكتمل في نهاية الربع الأول من سنة 2019. وقالت رولز رويس: "نحن واثقون من أن النتيجة النهائية سترى مؤسسة تكون أبسط وأكثر رشاقة ستدفع عجلة التغيير من خلال الوتيرة، البساطة، الكفاءة والتمكين".