ميليشيا الحوثي تجدد استهداف خميس مشيط بطائرات مسيرة عن بعد 

قوات التحالف العربي تؤكد اتخاذ إجراءات ردع مناسبة 

المتحدث باسم قوات التحالف العربي العقيد تركي المالكي (رويترز) 

تمكنت قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي مساء الإثنين من اعتراض وإسقاط طائرتين بدون طيار "مسيّرة" أطلقتهما المليشيا الحوثية المدعومة من إيران باتجاه مدينة خميس مشيط " جنوب البلاد".
ووصف المتحدث الرسمي باسم قوات "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن تركي المالكي، محاولات الحوثيين استهداف المنشآت المدنية والأعيان المدنية بالبائسة والمتكررة، دون تحقيق أي من أهدافهم، وأعمالهم العدائية اللامسؤولة.

وأكد المالكي حقهم المشروع باتخاذ وتنفيذ إجراءات الردع المناسبة للتعامل مع هذه الأعمال العدائية، وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.

وارتفع عدد الصواريخ التي استهدفت السعودية، منذ انطلاق الحرب عام 2014 بين الحوثيين المدعومين من إيران، والقوات الموالية للرئيس المعترف به دولياً عبد ربه منصور هادي، لتصل إلى أكثر من 225 صاروخاً وحوالي 155 طائرة مسيرة، كان من آخرها محاولات استهداف مدينة مكة المكرمة قبل شهر من الآن.

ويقوم الحوثيون في العادة بإطلاق صواريخ باليستية، كما يستخدمون في فترات طائرات مسيرة، ولعل آخرها ما أعلنه المتحدث الأمني لرئاسة أمن الدولة في السعودية من استهداف لمحطتي الضخ البترولية التابعتين لشركة "أرامكو" بمحافظتي الدوادمي وعفيف، إلى الغرب من العاصمة الرياض، في "هجوم إرهابي" الشهر الماضي.

المزيد من العالم العربي