أحمد فهمي يعترف: نعم استغليت الزعيم عادل إمام... والتقليد ليس إفلاساً

الفنان المصري: لم أرشح خطيبتي لـ"الواد سيد الشحات"... والبطولة المشتركة لا تزعجني

الفنان المصري أحمد فهمي أثناء تتويجه بجائزة أفضل ممثل (الحساب الرسمي للفنان أحمد فهمي على فيسبوك)

دخل الفنان أحمد فهمي ماراثون دراما رمضان بمسلسله الكوميدي "الواد سيد الشحات"، وحقق العمل نجاحاً كبيراً، إذ حظي بنسبة مشاهدة عالية، جعلته في المقدمة، وبقدر النجاح كان الجدل، إذ أثار المسلسل انتقادات فنية كثيرة، بداية من الاسم، المقتبس من المسرحية الشهيرة للفنان عادل إمام "الواد سيد الشغال"، مروراً بتجسيد شخصيات فنيّة داخل العمل من الواقع، أثارت غضب بعضهم، وتصدره أفيش العمل بمفرده، انتهاءً باختيار بطلة المسلسل "هنا الزاهد"، التي أثيرت انتقادات حول مشاركتها، بسبب خطبتها لبطل العمل، أحمد فهمي... "إندبندنت عربية" التقت الفنان المصري، ليكشف لنا عن كواليس اختيار الاسم، وبطلة العمل، ويرد على الانتقادات التي وجهت إلى المسلسل وشخصه.

نعم... استغليت الزعيم
بدايةً، اعترف أحمد فهمي أنه "استغل اسم مسرحية الفنان عادل إمام (الواد سيد الشغال) ليكون اسم المسلسل مشابهاً لها"، وقال "لن أنكر أني استغليت اسم عمل ناجح للزعيم، الذي يشرفني أن أقترب من أي عمل خاص به بأي طريقة، فمن يقترب من عادل إمام ينجح، ويحفظ الناس اسمه، وهذا كان المقصود من اسم المسلسل، أن يظل عالقاً في أذهان الناس، والعمل في البداية كان اسمه (آدم فاميلي)، ثم وجدنا أن الاسم نخبوي بعض الشيء، وبه كلمة غير عربية، وقد لا يحفظه الناس، ففكرنا في أن اسم البطل سيد الشحات، وأن نستخدم الاسم في العنوان لمزيد من الجاذبية، وفعلاً بمجرد عرض الاسم في وسائل الإعلام حدثت ردة الفعل التي توقعناها"

لم أرشح هنا الزاهد
اُتهم فهمي بالانحياز والمجاملة، إذ شاركت خطيبته هنا الزاهد في المسلسل بدور البطولة، وهو ما رد عليه قائلاً "لم أرشح هنا. وكونها خطيبتي ليس سبباً لأن يجعلني أمنحها بطولة مسلسل، وهي ليست على مستوى العمل، لن أجازف بعملي، ولا مسلسلي الذي أضع فيه كل مجهودي".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضاف الفنان المصري، "مخرج العمل أحمد الجندي قال إنه سيرشح هنا الزاهد للبطولة، لكنه يخشى من أن تدب بيننا مشكلات شخصية تُفسد المسلسل، وقلت له لو رأيتها تصلح فلا مانع، ووعدته أنه لن تحدث خلافات، وأننا نفصل بين الحياة الخاصة والعمل، وحقيقةً أعمال هنا تعجبني حتى قبل أن أخطبها، فهي قدمت أكثر من عمل ناجح، خصوصاً العام الماضي".

وعما يقال إن هنا الزاهد رفضت عدداً من الأعمال مع بعض النجوم مثل محمد إمام وأكرم حسني وشيكو وهشام ماجد لتشارك أحمد فهمي في بطولة "الواد سيد الشحات"، قال فهمي، "هذه حقيقة، لكن أنا لم أضغط عليها، بل قلت لها اقرئي الأدوار بمنتهى الدقة، واختاري الأفضل بالنسبة إليك، وافصلي بين العمل والحياة الشخصية، ووجدت أن تركيبة دور (ريتاج) معنا بالمسلسل أفضل من الأدوار الأخرى، التي عرضت عليها، فاختارت مسلسل (الواد سيد الشحات) بمنتهي العقلانية".

البطولة المشتركة لا تزعجني
تعتمد أغلب أعمال فهمي على البطولات المشتركة، رغم أنه النجم الأول للعمل، وعن ذلك يقول "لا تزعجني أبداً هذه النقطة، بالعكس أحب أن يكون معي نجم شاب أو أكثر من نجم، ويتاح له كل الوسائل والمساحة والإمكانات حتى يظهر، ويأخذ حقه وفرصته بكل قوة، ولا أخشى من صعود نجم في عمل لي، بالعكس هذا يشرفني، ونجاح هذا البطل يدعم العمل، ويزيد من بريقه. هدفي مصلحة العمل، وإذا كان البطل أحسن مني فهذا سيفيد المشاهد، ويخدم المسلسل، وإذا حرصت أن أكون أنا رقم واحد، فهذا سيضر العمل، وأتحمل ضرره".

 

كلام فهمي يتناقض كثيراً مع الدعاية التي قدمت للمسلسل، إذ ظهر منفرداً على بوستر المسلسل، يوضح قائلاً "في الدعاية كنت أنا وهنا الزاهد ومحمد عبد الرحمن، وظهر كثير من الدعايات ونحن ثلاثة، لكن القنوات ألزمتني أن أظهر منفرداً على البوستر الدعائي، لأن شروطهم التسويق باسم بطل واحد، مثل كل الأعمال الأخرى، وبالتأكيد أنا لم أصر أن أكون وحدي على البوستر، فهذا لا يعنيني لأني أتعامل مع المسلسل على أنه بطولة جماعية وكلنا أبطال".

ليس إفلاساً ولا استنساخاً
انتقد البعض المسلسل بأنه يحاول الاعتماد على المعالجة الكوميدية لبعض الشخصيات الشهيرة في الأفلام مثل فيلم "إبراهيم الأبيض" وفيلم "جحيم في الهند"، واعتبر البعض هذا إفلاساً إلى حد ما، وبرر فهمي قائلا "لم نقلد أي شخصيات، وحدث سوء فهم، كانت القصة أن الفنان بيومي فؤاد يتقمص أي عمل يراه، ومن هنا تقمّص شخصية من (إبراهيم الأبيض)، لكننا لم نجسد قصة العمل، لذا فالاتهام باطل، ولم نقلد (جحيم في الهند) لمجرد أننا رقصنا هندي، فهناك مئات الأعمال المصرية والعربية رقص أبطالها على الهندي سواء بشكل كوميدي أو غير ذلك، وقلدت فقط مسلسل محمد إمام (هوغان)، وهو يعلم أني سأقلده بشكل كوميدي، ورحب بذلك جداً، والتقليد ليس إفلاساً ولا استنساخاً، لكنه مدرسة كوميدية لها عشاق كثيرون جداً".

 

بعض النجوم انتقدوا سخرية أحمد فهمي منهم في أعماله سواء السينمائية أو التلفزيونية، وبعضهم وجّه إليه كلمات قاسية، وعلّق فهمي على هذا الأمر قائلاً "في مسلسلي الأول (ريح المدام) قدمت (كاركترات) نجوم كثيرين، وبعضهم أحب التقليد، والبعض غضب جداً، ومعظمهم أشاد مثل أحمد السقا وإلهام شاهين وأمير شاهين ومحمد إمام، الوحيد الذي أزعجه الأمر محمد رجب وفرقة بلاك تيما، لأن الإفيه ربما وجداه في غير محله، وعموماً أنا أحب الجميع، والكل يعرف أني فقط أمزح بكل حب".

حسابات السوق وعودة الثلاثي   
شهرة أحمد فهمي بدأت وتحققت في شكل ثلاثي مع شيكو وهشام ماجد، اللذين انفصل عنهما وقدم أعمالاً خاصة به، وحول عودة الثلاثي مرة أخرى يقول الفنان المصري "علاقتي بشيكو وهشام ماجد جيدة جداً، وإذا رجعنا إلى العمل سنعود بمزاجنا فقط، وأكيد توجد لدينا نية العمل معاً، ولا وجود لأي خلافات، لكن حسابات السوق، كما يقولون، أصبحت مرتبكة جداً، وتسير في اتجاهات ليست قريبة، فمثلاً أنا بالدراما وقعت مع منتج معين، وهشام وشيكو وقعا مع منتج آخر، والأمر نفسه بالنسبة إلى السينما، ولذلك ربما سيكون وجودنا معا صعباً في الفترة الحالية، وقد تجمعنا فرصة مناسبة في وقت غير متوقع، وفي حال تشاركنا مجدداً فالأمور ستكون أفضل، لأن كل منا أصبح ممثلا، له اسم وسوق، وكلنا مطلوبون في السوق كنجوم، وهذا جيد جداً".

 

أكرم حسني وأحمد فهمي ديو فني
ديو فني دائماً ما يجمع بين أحمد فهمي وأكرم حسني، يتجسد في بطولات مشتركة أو استضافة أحدهما الآخر كضيف شرف، يقول فهمي عن ذلك "أرتاح في العمل مع أكرم حسني، وأكاد لا أقدم أي شيء إلا وهو معي، ونفس الشيء ينطبق عليه، ونحن نسعد جداً بالتعاون معاً، فقد كان ضيف شرف في مسلسل (الواد سيد الشحات)، وكنت كذلك معه في مسلسل (الوصية)، وهو ضيفي في فيلمي الجديد وأنا نفس الأمر، وبالنسبة إلى مشاركتنا في عمل واحد كبطولة مشتركة أتمنى ذلك طبعاً، وأعتقد الموضوع سيحتاج إلى ميزانية كبيرة، لأن أكرم أصبح نجم شباك واسما كبيرا".

المزيد من فنون