Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الجيش الفرنسي يعلن قتل أحد منفذي هجوم في النيجر

بورا "صوّر عملية الإعدام وأمّن نشرها في وسائل الإعلام"

توابيت 6 من عمال الإغاثة الإنسانية من منظمة غير حكومية فرنسية قتلوا في هجوم في النيجر (أ ف ب)

أعلن الجيش الفرنسي أنه قتل في النيجر أحد قتلة ستة عاملين فرنسيين في المجال الإنساني، ومرشدهم وسائقهم، وهما من النيجر في أغسطس (آب) 2020 في محمية "كوري" في هجوم تبناه تنظيم "داعش" في منطقة الساحل.

تنظيم "داعش"

وقالت هيئة أركان الجيوش الفرنسية، الثلاثاء، 21 ديسمبر (كانون الأول)، "قمنا (الاثنين) في منطقة تيلابيري (غرب) من خلال ضربة جوية، بتحييد المسؤول في تنظيم (داعش) في منطقة الساحل سومانا بورا، أحد منفذي عملية قتل ستة رعايا في محمية كوري في التاسع من أغسطس 2020".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال المتحدث باسم هيئة الأركان الكولونيل باسكال إياني لوكالة الصحافة الفرنسية، إن بورا "صور عملية الإعدام وأمن نشرها في وسائل الإعلام".

طائرة مسيّرة

وكان بورا يقود مجموعة تضم عشرات المقاتلين في غرب النيجر، وفق ما أفاد الجيش الفرنسي، وقد شنّ الهجوم الذي استهدفه بطائرة مسيّرة عندما كان بمفرده على درّاجة نارية، وقد أرسلت وحدة فرنسية على الأرض لتمشيط المنطقة وتحديد هوية الإرهابي رسمياً، بحسب ما جاء في بيان، مشيراً إلى أن هذه العملية شنّت "بالتنسيق الوثيق مع سلطات النيجر".

المزيد من دوليات