Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

نجمة "باي باي لندن" تغادر الحياة من لندن

عانت الممثلة الكويتية انتصار الشراح من مشكلات في الكلى وأمراض بالقلب والضغط

الفنانة الكوميدية الكويتية انتصار الشراح (مواقع التواصل الاجتماعي)

 نعت أوساط فنية وشعبية في الخليج رحيل الفنانة الكوميدية الكويتية انتصار الشرّاح، (59سنة)، بعد معاناة مريرة مع المرض، ورحلة طويلة من العطاء في المجال الفني خليجياً وعربياً.

ورحلت الشرّاح، التي تُعدّ رابع شخصية تغادر الحياة شاركت في أشهر المسرحيات الخليجية والعربية "باي باي لندن"، بعد أن عاشت لحظات عصيبة مع مشكلات في الكلى والضغط والسكري، التي لم تجدِ محاولات الأطباء في الولايات المتحدة ولندن لعلاجها، قبل أن تفارق الحياة اليوم في لندن.

وشكّل نبأ رحيل أشهر النجمات خليجياً صدمة كبيرة لدى محبي الفنانة التي بزغ نجمها في مسرحية "باي باي لندن"، التي على الرغم من عرضها للمرة الأولى عام 1981، أي قبل 40 عاماً، فإنه وحتى اليوم لا تزال قنوات عربية فنية تقدّمها إلى الجمهور كما لو أنها تعرض للمرة الأولى وذلك في كل الأعياد والمناسبات، وهي المسرحية التي كانت من بطولة النجوم الذين غادروا الحياة، وهم حسين عبد الرضا وغانم الصالح ومريم الغضبان، وبرحيل انتصار الشراح اليوم تكون رابع الأبطال الذين غادروا مسرحية الحياة من لندن.

والمسرحية التي ذاع صيتها ولا يزال، كوميدية تتضمّن إسقاطات سياسية واجتماعية، وهي تتحدث عن رجل كبير في السن ومتزوج يسافر إلى لندن فيستقبله ابن أخيه الذي يدرس هناك، ويبذل الرجل الكبير (حسين عبد الرضا) جهده لينقذه من التعرّض للنصب والاحتيال، ومن بين الأبطال الذين لا يزالون على قيد الحياة داوود حسين ومحمد جابر وهيفاء عادل.

 

ولدت الشراح في أغسطس (آب) عام 1961 في مصر، قبل أن تحزم حقائب ما تبقّى من حياتها نحو الكويت التي درست فيها بالمعهد العالي للفنون المسرحية، وكانت أولى مسرحياتها "صقر قريش"، لكن بزوغ نجمها كان من خلال المسرحية التي عرضت للمرة الأولى في مطلع الثمانينيات الميلادية "باي باي لندن".

ومرّت الشراح، وهي أم لبنتين وولدين، بمنعطفات كثيرة يقول النقاد في المجال الفني إنها أثرت في مسيرتها بشكل أو آخر، أبرزها حين قررت ارتداء الحجاب عام 2002، لكن آخرين قالوا إن مشاركاتها في أواخر حياتها كانت مقتصرة على أدوار تراجيدية، مثل دور الأم والجدة، وهي أدوار لم يؤثر فيها القرار.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وبالحديث عن أشهر المسلسلات التي كانت نقطة مهمة في حياة الكوميدية الراحلة التي لا صلة لها بجمهورها سوى عبر الشاشة، إذ ترفض مبدأ التواصل عبر وسائل التواصل الاجتماعي، يأتي مسلسل "خرج ولم يعُد" مع النجمتين الكويتيتين حياة الفهد وسعاد عبدالله وهو أحد أهم المسلسلات التي لن تُمحى من ذاكرة الخليجيين.

كما أن مسيرة النجمة التي تبدو في لقاءات صحافية غير راضية عن الأجر الذي تتقاضاه لم تقتصر على الفن فحسب، إذ شاركت الفنان الكويتي الشهير داوود حسين في تقديم برامج كوميدية لاقت نجاحاً كبيراً عبر الشاشة، كان من أبرزها "خذ وخل" و"فضائيا" وأوبريت "بعد العسل" وسينمائيات.

ولم يقتصر نعي الذين أحزنهم رحيل الشراح على مجالها الفني فحسب، بل إن رياضيين وسياسيين أيضاً شاركوا في تأبين منصات التواصل الاجتماعي، إذ كتب علي بن سعيد الكعبي، المعلق الرياضي الإماراتي الشهير "الطيبون يرحلون تاركين خلفهم ضجيج محبتهم تردده قلوب تعلقت بهم، رسم البسمة كان تخصصها منذ اكتشافها من العملاق أبو عدنان في (باي باي لندن)".

ويستذكر المذيع الكويتي الشهير حمد العلي بعضاً من "إفيهات" الشراح التي لا تزال عالقة في أذهان محبيها.

وكتب مغرد آخر استعرض صوراً لنجمة المسرح الكويتي في لحظات متفرقة من عمرها وكتب "اللي كانت خفيفة بكل فتراتها على قلوبنا. جات باليوم الأخير وكبت كل الثقل."

المزيد من فنون