Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

متسلقان أجنبيان يلقيان حتفهما بعد بلوغهما قمة جبل إيفرست

طرحت وزارة السياحة النيبالية قواعد جديدة للحدّ من عدد الساعين لبلوغ "سقف العالم" في وقت واحد

جبل إيفرست الذي يُعَدُّ أعلى جبل في العالم (أ ف ب)

توفي متسلقان أجنبيان هما أميركي وسويسري في جبل إيفرست، على ما أعلن منظمو مهمة التسلق في نيبال الخميس 13 مايو (أيار).

وأكد مينغما شيربا من وكالة "سفن ساميت تريكس" لوكالة الصحافة الفرنسية أن "متسلّقَي جبال قضيا الأربعاء".

وأوضح شانغ داوا شيربا من الوكالة عينها أن المتسلق السويسري عبدول وريش (40 سنة) كان "يعاني الإنهاك" بعدما بلغ القمة (8848.86 متر).

وكتب عبر "إنستغرام"، "أرسلنا مرشدَين جبليين إضافيين مع الأوكسجين والطعام، لكنهما لم يستطيعا مع الأسف إنقاذه".

أحوال جوية سيئة

أما المتسلق الأميركي بوي ليو (55 سنة)، فنجح في الوصول إلى الجدار الصخري المعروف باسم "هيلاري ستيب" وهو نقطة أدنى ببضع عشرات الأمتار من القمة، لكنه كان يعاني العمى الثلجي والإنهاك واحتاج إلى مساعدة لإنزاله، وفق المنظمين. وهو نجح في بلوغ المعسكر الرابع حيث توفي "فجأة" مساء الأربعاء، بحسب تشانغ داوا شيربا.

وتحول الأحوال الجوية السيئة حتى اللحظة دون إنزال جثتَي المتسلقين الموجودتين على علو مرتفع لإعادتهما إلى بلديهما، وفق ثانيشوور غوراغاين من "سفن ساميت تريكس".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقضى 11 شخصاً خلال تسلق جبل إيفرست عام 2019، مع أربع وفيات نُسبت إلى زحمة المتسلقين الطامحين لبلوغ القمة.

قواعد جديدة

وشهد جبل إيفرست في المواسم الأخيرة عدداً متزايداً من المتسلقين الذين يحاولون بلوغ قمته، ما أدى إلى ازدحام قاتل في بعض الأحيان.

وأعلنت وزارة السياحة النيبالية على إثر ذلك قواعد جديدة للحدّ من عدد المتسلقين الساعين لبلوغ "سقف العالم" في وقت واحد.

وفي الموسم الطالع، أصدرت الوزارة 408 تراخيص لتسلق إيفرست، يكلّف كل منها 11 ألف دولار. ويتخطى عدد التراخيص الرقم القياسي السابق البالغ 381 عام 2019.

وأكثرية المرشحين لتسلّق القمة ينفذون مهمتهم بصحبة مرشد نيبالي.

المزيد من دوليات