Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

كورونا يؤخر المساواة بين الجنسين جيلا كاملا

الوباء أثّر بشكل أكبر في النساء اللواتي خسرن وظائف بمعدل أعلى مقارنة بالرجال

أظهر تقرير أن وباء كورونا سيؤخر عقوداً مسار ردم الهوة بين الرجال والنساء (أ ف ب)

أرجع وباء كورونا سنوات إلى الوراء الجهود المبذولة على صعيد تحقيق المساواة بين الرجال والنساء، وفق ما جاء في تقرير نشر الأربعاء 31 مارس (آذار)، أظهر أن الأزمة ستؤخر عقوداً مسار ردم الهوة بين الجنسين.

وأوضحت مجموعة من الدراسات أن جائحة "كوفيد-19" أثّرت بشكل أكبر في النساء اللواتي خسرن وظائف بمعدّل أعلى مقارنة بالرجال، وتحمّلن عبئاً أكبر على صعيد رعاية الأطفال عندما أغلقت المدارس.

تداعيات طويلة الأمد

وستكون التداعيات طويلة الأمد وفق توقعات المنتدى الاقتصادي العالمي الذي حذّر في تقريره حول الفجوة بين الجنسين في العالم أن يتأخر بلوغ الأهداف المحددة على صعيد المساواة بين الجنسين.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكانت المنظمة التي تجمع عادة النخب العالمية في منتجع التزلج الشهير في دافوس في سويسرا سنوياً، خلصت في تقريرها السابق الذي نشر في ديسمبر (كانون الأول) 2019 قبيل بدء الجائحة، إلى أن تحقيق المساواة بين الجنسين في ميادين عدة سيستغرق 99.5 عاماً، لكن التقرير هذا العام يتوقّع أن يستغرق ذلك 135.6 عاماً.

الانتظار

وجاء في بيان للمنتدى أنه "سيتعيّن على جيل آخر من النساء الانتظار لتحقيق المساواة بين الجنسين".

ويرصد التقرير السنوي للمنظمة، ومقرها جنيف، التفاوت بين الجنسين في 156 بلداً في أربعة ميادين هي التعليم والصحة والفرص الاقتصادية والتمكين السياسي.

المزيد من منوعات