Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

حريق بمصنع في مصر يودي بحياة 20 شخصا

حصيلة الوفيات مرشحة للارتفاع وأسباب الواقعة ما زالت مجهولة

رجّحت المعاينة الأولية أن يكون سبب الواقعة تسرّب غازات (الصورة تخضع لحقوق الملكية الفكرية - محافظة القليوبية)

لقي 20 شخصاً مصرعهم وأصيب 24 آخرون في حريق اندلع بأحد مصانع الملابس الجاهزة في مدينة العبور بمحافظة القليوبية شمال العاصمة المصرية القاهرة.

وتوجهت 15 عربة إطفاء سعياً لإخماد النيران وإنقاذ العاملين داخل المصنع، الذي يقع على مساحة 2000 متر، وبارتفاع 4 طوابق، وشاركت سيارات إطفاء من محافظتي القاهرة والشرقية المجاورتين، نظراً إلى ضخامة الحريق.

وبعد نحو ثلاث ساعات من اشتعال ألسنة اللهب، تمكّنت قوات الحماية المدنية من السيطرة على الحريق، وبدأت عملية تبريد جدران المبنى لمنع تجدّده.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وبحسب بيان رسمي لمحافظة القليوبية، أسفر الحادث عن مصرع 20 شخصاً وأصيب 24 آخرون، وحصيلة الوفيات مرشحة للارتفاع، إذ نقل المصابون إلى مستشفيات في الشرقية والقاهرة لتلقّي العلاج.

كما أعلنت المحافظة تشكيل لجنة من المتخصصين لمعاينة آثار الحريق في المصنع والمباني المجاورة وتحديد مدى سلامتها، وما إذا تأثرت بالنيران من عدمه، إلى جانب مراجعة شروط الحماية المدنية والتراخيص.

وفرضت قوات الأمن كردوناً أمنياً (منطقة عازلة) حول موقع الحريق لمنع امتداد آثاره إلى مبانٍ أخرى، بينما قرر محافظ القليوبية صرف تعويضات مالية لأسر المتوفين والمصابين.

ولم يشِر البيان إلى سبب الحريق، لكن وفق وسائل إعلام محلية، بدأت النيابة العامة تحقيقاتها للكشف عن أسبابه، من خلال تفقد آثاره والاستماع إلى شهود العيان، كما أجرى فريق من المعمل الجنائي معاينة لتقدير الخسائر ومعرفة ما إذا كانت هناك شبهة جنائية.

وترجّح المعاينة الأولية للمصنع أن يكون سبب الواقعة تسرّب غازات من مواد كيماوية من مخزن المعمل، أدت إلى حدوث انفجار نتج منه الحريق.

المزيد من الأخبار