Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

وفاة مصمم الأزياء العالمي بيير كاردان

أول من استخدم اسمه علامة تجارية لبيع كل شيء من السيارات إلى العطور

توفي مصمم الأزياء الشهير بيير كاردان (98 عاماً)، اليوم الثلاثاء، الذي ذاع صيته بفضل عمله في تصميم وبيع الأزياء للجماهير. إذ أعلنت أكاديمية الفنون الفرنسية رحيله صباح اليوم في المستشفى الأميركي بمنطقة نويي غربي العاصمة الفرنسية.

إرث فني

وقالت أسرته، في بيان، "إنه يوم حزين للغاية لعائلتنا جميعاً. كاردان رحل. لقد عبر المصمم الكبير القرن تاركاً لفرنسا والعالم إرثاً فنياً فريداً لم يقتصر على الموضة".

وأضافت، "جميعنا فخورون بطموحه العنيد والجرأة التي أظهرها طيلة حياته. لقد كان رجلاً معاصراً متعدد المواهب وصاحب طاقة لا تنضب. نجح في وقت مبكر في التماشي مع موجات عولمة الأصول والتبادلات".

واختتمت العائلة بيانها، "كاردان المولود في إيطاليا لم ينسَ يوماً أصله، حاملاً في الوقت عينه لفرنسا حبّاً غير مشروط".

إمبراطورية كاردان

وعلى مدى حياة مهنية امتدت أكثر من 60 عاماً، أثار كاردان إعجاب واستياء غيره من مصممي الأزياء، بسبب حسّه التجاري الجامح، وأثره في دور الأزياء نتيجة تصميماته العصرية.

والمصمم الشهير أول من استخدم اسمه علامة تجارية لبيع كل شيء من السيارات إلى العطور. ودائماً ما تباهى بأنه بنى إمبراطوريته التجارية من دون الحصول على أي قرض مصرفي. مؤكداً أنه "حاول دائماً أن يكون مختلفاً، أن يكون نفسه. ولا يهم إن أحب الناس هذا أم لا".

وحقق كاردان الريادة في مجالات عدة، فإلى جانب أنه أول مصمم يبيع أزياءه في المتاجر الشاملة في نهاية الخمسينيات، كان له السبق في دخول مجال منح تراخيص العطور والكماليات وحتى الأغذية، وهو المجال الذي أصبح الآن مصدراً رئيساً لدخل كثير من بيوت الأزياء.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكان من الصعب تصوّر أنه بعد عقود ستكون شيكولاتة (أرماني) وفنادق (بلغاري) ونظارات (غوتشي) الشمسية، قائمة جميعها على إدراك كاردان لحقيقة أن سحر العلامة التجارية للموضة تكمن فيه إمكانات تجارية لا حصر لها.

وعلى مر السنين، طُبع اسمه على شفرات الحلاقة والسلع المنزلية والكماليات الرخيصة، حتى الملابس الداخلية الزهيدة الثمن. وقال المصمم الشهير ذات مرة إنه "لا يمانع في كتابة الحرفين الأولين من اسمه على لفافات الورق الصحي". لكنّ منتقديه اتهموه بتدمير قيمة علامته التجارية ومفهوم الفخامة بوجه عام.

من خياط إلى مصمم شهير

ولد كاردان بالقرب من مدينة البندقية في الثاني من يوليو (تموز) 1922 لأبوين فرنسيين من أصل إيطالي. وتلقى تعليمه في مدينة سانت إتيان الفرنسية.

وعمل لدى خياط في مدينة فيشي القريبة عندما كان عمره 17 عاماً، وكان حلمه في وقت من الأوقات أن يصبح ممثلاً، وأدى بعض الأدوار على خشبة المسرح، فضلاً عن عمله عارض أزياء وراقص محترف.

وفي 1945 سافر إلى باريس وصنع أقنعة وأزياء فيلم الجميلة والوحش (بيوتي آند ذا بيست) للمخرج جان كوكتو، وانضم بعدها بعام إلى دار كريستيان ديور التي لم تكن ذائعة الصيت حينها.

وقدم كاردان عرضاً للأزياء في الصين عام 1979 عندما كانت لا تزال مغلقة إلى حد كبير أمام العالم الخارجي. وبعد عامين فقط من سقوط جدار برلين، في 1991، حضر حشد يضم نحو 200 ألف شخص عرض أزياء لكاردان في الميدان الأحمر بالعاصمة الروسية موسكو.

المزيد من منوعات