Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

كيف خططت إيطاليا لعودة الجماهير للدوري؟

كورونا يضرب فريق تورينو في الجولة الأولى والجميع يخضع للحجر الصحي

حضور الجماهير مباراة بارما ونابولي بالدوري الإيطالي (أ.ف.ب)

بعد فترة عصيبة عاشتها إيطاليا بسبب فيروس كورونا، بدأت الحياة تعود لطبيعتها من جديد، وانطلقت المسابقة في التاسع عشر من الشهر الحالي، وسط إجراءات احترازية مشددة.

ومع اكتمال انطلاق الدوريات الخمس الكبرى، الفرنسي والإنجليزي والإسباني والألماني، إلا أن الدوري الإيطالي خطف الأنظار بعدما شهد عودة الجماهير في الجولة الأولى من المسابقة.

وعملت رابطة الدوري الإيطالي بكل قوة على عودة الجماهير بضوابط معينة مع انطلاق الموسم الجديد، بعدما حرمت من مشاهدة المباريات من الملاعب لفترة طويلة منذ جائحة كورونا.

إلا أن وزير الرياضة الإيطالي فينتشينزو سبادافورا، حسم كافة الأمور الخاصة بعودة الجماهير للمدرجات، حيث أعلن رسمياً عودة الجماهير إلى ملاعب الدوري الإيطالي حيث تقرر حضور 1000 متفرج من الجماهير بحد أقصى في ملاعب معينة، مع مراعاة البروتوكول الطبي المفروض بسبب انتشار فيروس كورونا، حيث يسري هذا القرار حتى يوم 7 أكتوبر (تشرين الأول) المقبل، وبعدها سيتم تقييم الوضع مرة أخرى لاتخاذ قرار جديد بشأن عودة الجماهير.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وزينت الجماهير مدرجات ملعب إينيو تارديني عندما واجه فريق نابولي نظيره بارما في افتتاح المسابقة وسط حضور جماهيري، حيث لوحظ على عدد محدود من الجماهير استخدام الكمامات الطبية والمحافظة على قواعد التباعد الاجتماعي في المدرجات.

وقبل الدخول إلى ملعب المباراة خضعت الجماهير للفحوصات الخاصة بقياس درجة الحرارة لتأمين عدم وجود أي إصابات بفيروس كورونا من الوافدين إلى الملعب.

الفرحة الكبيرة بعودة الجماهير لم تكتمل، حيث أعلن نادي تورينو الإيطالي خضوع أحد لاعبيه للحجر الصحي بعد ثبوت إيجابية عينته في فحوص فيروس كورونا دون ظهور أي أعراض، حيث لم يكشف النادي عن اسم اللاعب، الذي لم يكن موجوداً في قائمة الفريق خلال مباراة فيورنتينا بافتتاح مشوار الفريق بالدوري.

وبعد ظهور حالة إيجابية في صفوف تورينو تقرر أن يخضع جميع لاعبي الفريق للحجر الصحي، حيث تم إلغاء الحصة التدريبية التي كان من المفترض أن يخوضها الفريق، يوم الثلاثاء، بالإضافة إلى إخلاء مركز تدريبات الفريق وعزل اللاعبين في منازلهم لمدة يومين، حيث من المقرر أن يخضعوا لمسحات جديدة.

موقف عودة لاعبي تورينو للتدريبات غير واضح المعالم، حيث من الممكن أن يتم استئناف التدريبات بشكل فردي خلال الفترة المقبلة. وفي حال جاءت نتائج جميع اللاعبين سلبية فسيتم السماح لخوض الفريق تدريباته الجماعية يوم الجمعة المقبل.

وكان فريق تورينو افتتح موسمه في الدوري الإيطالي بالهزيمة بهدف دون رد أمام نظيره فيورنتينا، حيث أقيمت المباراة على ملعب "أرتيميو فرانكي" من دون حضور جماهير، نظراً لقرار الحكومة بعودتها ولكن في ملاعب محددة.

المزيد من رياضة