Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الإصابات بكورونا تخطت سبعة ملايين عالميا

بريطانيا ستعيد فتح دور العبادة والمتاجر غير الأسياسية ونيوزيلندا ترفع كل القيود

تخطت حصيلة الإصابات بفيروس كورونا المستجد في العالم السبعة ملايين، الاثنين، في تعداد لوكالة الصحافة الفرنسية يستند إلى الأرقام الرسمية المعلنة، في وقت يواصل الوباء انتشاره في أميركا اللاتينية، وقد تخطت حصيلة الإصابات فيها الـ400 ألف. 

وباتت سانتياغو حيث يعيش سبعة من أصل 18 مليون شخص في تشيلي، البؤرة الرئيسة للوباء، إذ سُجّلت 80 في المئة من الإصابات فيها، فيما تبدو خدمات الرعاية الصحية على وشك الانهيار.

وأُحصي ما لا يقلّ عن 7,003,851 إصابة بفيروس كورونا المستجد في العالم بينها 402,867 وفاة وخصوصاً في أوروبا، القارة الأكثر تضرراً جراء الوباء مع 2,275,305 إصابة و183,542 وفاة، والولايات المتحدة مع 1,942,363 إصابة بينها 110,514 وفاة.

وتضاعف عدد الإصابات المعلنة في العالم خلال أكثر من شهر بقليل وسُجّلت أكثر من مليون إصابة جديدة بـ"كوفيد-19" في الأيام التسعة الأخيرة، وفق أرقام تبقى دون العدد الحقيقي للإصابات.

وسجّلت تشيلي أعداداً قياسية خلال الساعات الـ24 الأخيرة، مع 96 وفاة و6405 إصابات، ما يرفع عدد الوفيات الإجمالي إلى 2290، فيما تواصل دول أوروبية عدة تخفيف القيود المفروضة. 

وأعلنت الحكومة البريطانية الأحد أنها ستعيد فتح دور العبادة في 15 يونيو (حزيران) لإقامة "الصلوات الفردية"، في مرحلة جديدة من عملية تخفيف الإغلاق العام التدريجية والتي تثير القلق في المملكة المتحدة، ثاني أكثر دولة تضرراً بالوباء في العالم.

وفيات البرازيل

وقالت وزارة الصحة البرازيلية الأحد إنه تم تسجيل إجمالي 37312 حالة وفاة بفيروس كورونا في حين بلغ إجمالي حالات الإصابة 685427 حالة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وعلى عكس اليوم السابق نشرت الحكومة إحصاءات تراكمية الأحد وليس حصيلة الوفيات والإصابات الجديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية. وسجلت البرازيل في المجمل يوم السبت 35930 حالة وفاة و672846 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا. 

وأعلنت وزارة الصحة في المكسيك تسجيل 3484 حالة إصابة مؤكدة جديدة إضافة إلى 188 حالة وفاة جديدة. وبذلك يرتفع إجمالي عدد حالات الإصابة في المكسيك إلى 117103 وعدد حالات الوفاة إلى 13699 حالة.

وقالت الحكومة إن من المرجح أن يكون العدد الحقيقي للمصابين أكبر بكثير من الحالات المؤكدة.

691 وفاة جديدة في أميركا

وفي الولايات المتّحدة، سجلت الأحد 691 وفاة إضافيّة جرّاء الفيروس خلال الساعات الـ24 الماضية، ليصل إجماليّ الوفيّات الناجمة عن الوباء إلى 110.482 وفاة، بحسب حصيلة أعدّتها جامعة "جونز هوبكنز".

وأظهرت البيانات أنّ عدد المصابين بالفيروس في الولايات المتحدة بلغ 1.938.842.

والولايات المتّحدة هي بفارق شاسع عن سائر دول العالم البلد الأكثر تضرّراً من جرّاء جائحة "كوفيد-19" إن على صعيد الإصابات أو على صعيد الوفيات.

وبدرجات متفاوتة خفّفت كل الولايات الأميركية تدابير الإغلاق والحجر التي فرضتها للحدّ من انتشار الوباء الذي بلغ ذروته في هذا البلد في منتصف مارس (آذار).

ويخشى خبراء الصحّة في البلاد من موجة تفشّ جديدة للوباء في الأسابيع المقبلة، بسبب التظاهرات الحاشدة التي تُسجّل حاليّاً في مدن أميركيّة عدّة.

الصين تسجل أربع إصابات

وأعلنت لجنة الصحة الوطنية في الصين اليوم الاثنين تسجيل أربع حالات إصابة جديدة مؤكدة وحالتي إصابة بلا أعراض في بر الصين الرئيسي بنهاية يوم السابع من يونيو (حزيران).

وقالت اللجنة إن الحالات الجديدة لمسافرين قادمين من الخارج. وأعلنت قبل يوم تسجيل ست حالات إصابة مؤكدة منها خمس حالات واردة من الخارج وخمس حالات بلا أعراض.

ويبلغ إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة بكورونا في الصين 83040 في حين ما زال عدد حالات الوفاة بلا تغيير عند 4634. ولا تعتبر الصين المرضى الذين لا تظهر عليهم أعراض حالات إصابة مؤكدة بكوفيد-19.

214 حالة جديدة في ألمانيا

وفي ألمانيا، أظهرت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية، اليوم الإثنين، أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا زاد 214 حالة ليصبح إجمالي عدد الإصابات 184193 حالة.

وذكرت البيانات أن عدد حالات الوفاة الناجمة عن الفيروس زاد ست حالات ليصبح إجمالي عدد حالات الوفاة 8674.

112 حالة وفاة في روسيا

وقال مركز الاستجابة لفيروس كورونا في روسيا، اليوم الاثنين، إن عدد الوفيات جراء تفشي الفيروس في البلاد ارتفع إلى 5971 بعد تسجيل 112 حالة وفاة في الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وأضاف المركز أنه تم تسجيل 8985 إصابة جديدة بالفيروس، ليصل بذلك إجمالي الحالات إلى 476658.

7 إصابات في تايلاند

وأكدت تايلاند، اليوم الاثنين، تسجيل سبع حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا من دون تسجيل وفيات. وقد تم اكتشاف الحالات الجديدة بين أشخاص في الحجر الصحي في استمرار لعدم ظهور عدوى محلية على مدى أسبوعين.

وقال متحدث باسم مركز إدارة أزمة مرض "كوفيد-19" إن تايلاند سجلت 77 حالة خلال الـ14 يوماً الماضية وتم احتواؤها كلها بعدما جاءت من الخارج.

ويبلغ إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة 3119 حالة في حين يبلغ عدد الوفيات 58.

نيوزيلندا قضت على كورونا

قالت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن، اليوم الاثنين، إن البلاد تمكنت من القضاء على انتقال فيروس كورونا محلياً وسترفع جميع تدابير الاحتواء باستثناء الضوابط المفروضة على الحدود، مما يجعلها واحدة من أوائل الدول التي تتخذ تلك الخطوة.

وقالت إن المناسبات العامة والخاصة وقطاعي التجزئة والفندقة وجميع وسائل النقل العام يمكن أن تُستأنف من دون قواعد التباعد الاجتماعي التي لا تزال مطبقة في معظم أنحاء العالم.

وأضافت للصحافيين "في حين أن المهمة لم تنته... لا يمكن إنكار أن هذه خطوة كبيرة... شكراً نيوزيلندا". وتابعت "نحن على الثقة من أننا قضينا على انتقال الفيروس في نيوزيلندا في الوقت الراهن، لكن القضاء عليه ليس مرحلة زمنية، إنه جهد مستمر".

وكانت وزارة الصحة النيوزيلندية ذكرت في بيان اليوم الاثنين أنه لم يتم تسجيل حالات إصابة نشطة بالفيروس للمرة الأولى منذ ظهوره في أواخر فبراير (شباط).

وبلغ إجمالي حالات الإصابة التي سجلتها البلاد 1154 والوفيات 22.

اليابان تكتفي بالفحوص الانتقائية

وأعلنت اليابان أنها ستتوقف عن إجراء الفحوص الشاملة للكشف عن حالات الإصابة بفيروس كورونا وستستهدف عوضاً عن ذلك المعرضين للإصابة ومن يواجهون الحد الأقصى من المخاطر في مسعى للحيلولة دون حدوث موجة ثانية من الإصابات بالفيروس.

وتتخلف اليابان كثيراً في الوقت الحاضر عن الدول الصناعية الكبرى الأخرى في عدد الفحوص، وهو ما تسبب في انتقادات من بعض الخبراء الذين يقولون إنها لا تفعل ما يكفي لتعقب الفيروس ومنع ظهور بؤر إصابات جديدة.

ويبلغ الحد الأقصى لإجراء الفحوص في اليابان 27 ألفا يومياً. لكن الفحوص الفعلية التي تجرى يبلغ عددها في الوقت الحاضر نحو عشرة آلاف كحد أقصى.

وبعد أن بلغت ذروة حالات الإصابة 720 حالة يومياً، انخفض العدد بالتدريج ويبلغ حالياً نحو 40 حالة يومياً.

وسجلت اليابان نحو 17200 إصابة وتوفي 900 تقريباً بالمرض.

المزيد من صحة