Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

اللاعب المصري حسني عبدربه لـ"إندبندنت عربية": اعتزلت في الوقت المناسب بسبب "المتربصين"... ووقعت للأهلي "مجبراً"

حسني عبد ربه أحد اللاعبين المصريين (غيتي)

حسني عبدربه، أحد أهم اللاعبين المصريين في مركز خط الوسط، حقق مع المنتخب المصري لقبي كأس الأمم الإفريقية في نسختي 2008-2010، واختير أفضل لاعب في بطولة كأس الأمم الإفريقية عام 2008.

خاض عبد ربه تجربة احترافية مع أهلي دبي، وفاز معهم بلقب الدوري، وشارك في كأس العالم للأندية، كما حقق لقب السوبر الإماراتي مع أهلي دبي الإماراتي عام 2008.

احترف عبد ربه في صفوف اتحاد جدة لمدة موسم على سبيل الإعارة ثم واصل مشواره في الدوري السعودي من خلال اللعب في صفوف النصر، ولعب لـ "ستراسبورج الفرنسي".

في 16 يناير الماضي فاجأ عبدربه الجميع باعتزاله كرة القدم رغم أن عقده لايزال ساريا مع فريق الإسماعيلي، "إندبندنت عربية" أجرت لقاءً مع القيصر، كما يحب أن يُطلق عليه، وكان الحوار التالي:

** لماذا اعتزلت في هذا التوقيت؟

اخترت هذا التوقيت لأنه الأنسب لي، لأنني كنت سأخسر كثيرا إذا استمريت في الملاعب أكثر من ذلك، الى أن هناك من كان يتربص بي، في الفترة الأخيرة الأمور تغيرت كثيرا في الإسماعيلي.

**بصراحة هل وقعت للأهلي؟

بالفعل وقعت للنادي الأهلي "مجبرا" بسبب الظروف المحيطة بي، عندما قمت بالتوقيع للأهلي رغم الأحداث التي كانت تُحيط بي، وقعت مُضطرا، فقد اتصلت برئيس النادي الإسماعيلي يحيى الكومي أغلق الهاتف في وجهي عندما قلت له: "أريد البقاء"، فوجه لي إهانة.

وتابع: "في أمور يجب على الجماهير أن تفهمها أقول تلك الأمور للمرة الأولى، تمت معاملتي بشكل غير لائق رغم رغبتي في البقاء، ونادي ستراسبورج قال لي سوف تتعرض للإيقاف، ففقي هذه الفترة كنت ألعب في ستراسبورج الفرنسي".

** هل كنت ترغب في الرحيل عن الإسماعيلي؟

بداخلي لم أكن أرغب في الرحيل عن الإسماعيلي، كنت أريد أن أصبح رمزا مثل علي أبوجريشة وحازم ورضا، كنت أبحث عن هذا، لم أبحث عن المال أو الشهرة أو الانتقال لأي ناد آخر".

** لماذا تراجعت عن الانتقال للأهلي ؟

اتخذت قرار رحيلي للأهلي بسبب الأمور التي ذكرتها، وقمت بالعدول عن القرار ليس خوفا من الجماهير، ولكن حبا لهم، كان يمكن أن أتعرض للإيقاف بسبب توقيعي لـ3 أندية، لكني تحديت الجميع من أجل الجماهير والعودة للإسماعيلي، وأشكر جماهير الأهلي التي احترمت رغبتي، فقد كنت أتوقع هجوما شرسا علي".

واصل القيصر: "توقيعي للأهلي كان بشكل مباشر مع محمود الخطيب، فهو من تواصل معي، ووقعت العقود معه، لم يكن هناك أي وسيط".

** هل حدث عليك انقلاب مؤخرا بسبب رفضك لتسديد إحدى ركلات الجزاء مع الإسماعيلي؟

أهدرت ركلة جزاء في البطولة العربية، وودع الإسماعيلي البطولة، وتعرضت لنقد شديد، وكأن هناك تربصا بي، ترتيب ركلات الجزاء عبدربه ثم محمود متولي ثم باهر المحمدي".

باهر المحمدي طلب مني تسديد ركلة جزاء مباراة مازيمبي، لم يكن هناك مشكلة، كان يثق في نفسه، وبالنسبة لي لم يكن هناك مشكلة، في كرة القدم أي شخص معرض للتسجيل أو الإهدار، لكن باهر أهدر وتم خصم أموال مني، وبالتالي وجدت أن هناك تربصا بي".

** كيف كانت فترة وجودك في اتحاد جدة والنصر السعودي؟

لعبت لاتحاد جدة موسم إعارة، ثم انتقلت للنصر السعودي، وكانت من أفضل فترات حياتي نظرا لقوة الدوري السعودي بجانب اكتساب خبرات كبيرة خصوصا أن اللعب هناك في قارة غير القارة فهذا يثقل من خبرات أي لاعب.

** أفضل مدير فني تدرب معه؟

حسن شحاتة بدون نقاش

** كيف رأيت البطولة العربية مؤخراً؟

البطولة العربية باتت قوية بشكل كبير، وتغيرت عن الماضي، سواء الجوائز المرصودة لها من قبل الاتحاد العربي، أو قوة الفرق المشاركة بها ، فمصر كان بها الأهلي والزمالك والإسماعيلي والاتحاد مشاركين في هذه البطولة القوية.

** هدفك المقبل؟

ليس لدي أهداف كثيرة، سأعمل في الإعلام، وبعدها سأكون رئيسا للنادي الإسماعيلي{ وهذا هو هدفي وطموحي.

** ما هو الجيل الأفضل الذي لعبت معه؟

عصام الحضري في حراسة المرمى، وأمامه الرباعي أحمد فتحي ووائل جمعة وإبراهيم سعيد وسيد معوض، وأمامهم محمد حمص ومحمد شوقي، ومحمد أبوتريكة، ومحمد بركات وعماد متعب.

المزيد من رياضة